كيفية عمل عصير الجرجير

كتابة - آخر تحديث: ١٣:١٥ ، ٢٧ يونيو ٢٠١٦
كيفية عمل عصير الجرجير

الجرجير

يعد من النباتات الورقية وهو من الأعشاب المُعمرة، وينمو في التّربة الرّطبة، وتعد أطراف الجّداول والقنوات من أكثر أماكن التي يكثر فيها الجرجير، وتكثر زراعته في السّعودية ودول الخليج العربي، يؤكل نيئاً ولا يطبخ في العادة.


تتوافر أنوع مختلفة منه مثل: الجرجير الهندي، وجرجير اليابسة، وجرجير الحجر، ويُقطف الجرجير قبل أنْ تظهر عليه البراعمُ الزهرية، ويحتوي الجرجير على نسبةٍ عاليةٍ من الفيتامينات أهمها فيتامين أ وج، بالإضافة إلى المعادن مثل: الفسفور، والكاليسيوم، والحديد، والزنك، ويمكن تحضير عصير الجرجير الذي يرغب بعض الأشخاص بتناوله، وسنتحدث في هذا المقال عن كيفية تحضير عصير الجرجير، بالإضافة إلى أهم فوائده الصحية لجسم الإنسان.


تحضير عصير الجرجير

المكونات

  • رزمة من الجرجير.
  • حبتان من الكيوي.
  • ملعقةٌ كبيرةٌ من العسل.
  • ماءٌ بارد.


طريقة التحضير

  • تُغسل أوراق الجرجير جيداً للتخلّص من الأتربة والأوساخ العالقة بها، مع مراعاة إزالة السيقان.
  • يُقشر الكيوي ويُقطع، ثم توضع أوراق الجرجير في الخلاط الكهربائي.
  • يضاف الكيوي المقطع ويُخلط على سرعةٍ متوسطة، ثمَّ يضاف العسل وكمية مناسبة من الماء بحيث يصبح مزيجاً ناعماً.
  • تُضاف مكعبات الثلج ويقدم عصير الجرجير بارداً.


فوائد عصير الجرجير

  • يقوي الشعر ويمنع تساقطه بشكل فعّال، ويزيد من سرعة نمو الشّعر، ويعالج قشرة الرّأس؛ ويعود ذلك لاحتوائه على نسبةٍ مرتفعة من الكبريت، والزّنك، والحديد، وفيتامين أ.
  • يحافظ على صحة الجلد ويحمي البشرة من أشعة الشمس الضارة، كما يقي من ظهور علامات تقدم سن البشرة أو ما يُسمى بشيخوخةِ البشرة، فهو يحتوي على مجموعةٍ من المُركبات النباتية المهمة.
  • يخفض نسبةَ الدّهون والصوديوم والكولسترول، وبالتالي فهو يعتبرُ عصيراً مفيداً لمرضى السكري؛ لأنّه يُساعد البنكرياس على إنتاج الإنسولين.
  • يعزز الاستقرار الهرموني في الغدة الدرقية وبالتالي يقي من مشاكل الغدة الدّرقية وأهمها تضخم الغدة الدرقية.
  • يزيد من الشهوة الجنسية عند الرّجال والنّساء لاحتوائه على نسبةٍ مرتفعةٍ من الزّنك والحديد.
  • يضبط نسبة الجلوكوز في الدّم بحيث يبقى ضمن معدلاته الطبيعية، كما يخفف من حدة تشنجات الحيض عند النّساء.
  • يعزز الجهاز المناعي في جسم الإنسان، فهو يقي من نزلات البرد والإنفلونزا لاحتوائه على فيتامين ج.
  • يقي من الإصابة بأمراضِ ضعف البصر لاحتوائه على نسبةٍ جيدةٍ من الكاروتينات واللوتين، وبالتالي فعصير الجرجير يقي من الإصابة بإعتام عدسة العين والضمور البقعي أيضاً.
  • يُعالج الإمساك، ويُدر البول، ويُنظف المعدة والقولون.
  • يقوي اللثة ويحميها من النّزيف، بالإضافة إلى أنّه فاتحٌ للشهية.