كيفية غلق مسامات الوجه

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٥٢ ، ٢٥ أغسطس ٢٠١٨
كيفية غلق مسامات الوجه

الخلطات الطبيعية والعلاجات الطبية

يوجد العديد من الوصفات الطبيعية التي يمكن استعمالها لعلاج الكثير من المشاكل الجلدية المختلفة، ومن بينها المسامات الواسعة، حيث يمكن استعمال تلك الخلطات يومياً أو أسبوعياً للحد من ظهور المسام الواسعة، ويُنصح بغسل الوجه بلطف قبل استعمال تلك الوصفات المنزلية، ثمّ شطف البشرة جيداً بعد تطبيق الوصفات، ويفضل تطبيق مرطب لتغذية البشرة وترطيبها.[١]


الخلطات الطبيعية

هناك العديد من الخلطات الطبيعية التي يمكن أن تساعد على غلق مسامات الوجه ومن أهمها:[٢]

  • بياض البيض: يساعد البيض على تقليص المسامات الواسعة وشد البشرة بفعالية، ويمكن استعماله من خلال فصل بياض البيض عن الصفار وخفقه جيداً، ويُوزع المزيج على البشرة بالكامل ويُترك ليجفّ تماماً، ثمّ تُشطف البشرة بالماء، ويفضل تكرار الوصفة مرة أو مرتين أسبوعياً.
  • خل التفاح: يعمل خل التفاح على شد البشرة بفعالية، والحد من مسامات الجلد الواسعة، كما يوازن درجة حموضة الجلد أيضاً، فهو يعتبر قابضاً طبيعياً للبشرة، ويُستعمل من خلال مزج ملعقة صغيرة من خل التفاح مع ملعقتين صغيرتين من الماء، ثمّ يُوزع المزيج على البشرة باستعمال كرة قطنية، ويُترك لمدة 5 دقائق ثمّ يُغسل، ويفضل يُفضل تكرار الوصفة مساء كل يوم بعد تنظيف البشرة، ثمّ يوضع مرطب مناسب.
  • الطماطم: تعمل الطماطم على إغلاق مسامات البشرة، وتُستخدم عن طريق تقشير الطماطم ويتم إزالة البذور منها ثم تُهرس، ويُوزع لبّ الطماطم على المنطقة المصابة، ويُترك لمدة 5 دقائق ثمّ يُشطف بالماء البارد، كما يمكن تطبيق شرائح الطماطم على مسامات البشرة الواسع، تُترك لمدة 5 دقائق ثم تُغسل، أو تُمزج بضع قطرات من عصير الليمون مع كوب من عصير الطماطم، ويُوزع المزيج على الوجه، ويُترك لمدة 20 دقيقة ثم يُشطف بالماء البارد.[١]


العلاجات الطبية

هناك بعض العلاجات الطبية المتوفرة التي يمكن استعماله لإغلاف مسامات الوجه الواسعة ومنها:[٣]

  • الليزر: يتم إجراء العلاج بالليزر في مراكز متخصصة في الأمراض الجلدية، وتهدف آلية العلاج بالليزر إلى تجديد إنتاج الكولاجين في البشرة، وهو العلاج الأكثر فعالية للمسامات الواسعة، كما يمكن لليزر أن يحد من ندبات حب الشباب أيضاً.
  • التقشير الكيميائي: تتم عملية التقشير الكيميائي للبشرة باستعمال حمض البيتا هيدروكسي (بالإنجليزية: Beta-hydroxy acid) ومن أمثلته حمض الساليسيليك (بالإنجليزية: Salicylic acid) حيث يتغلغل هذا الحمض القنوات الدهنية ويُزيل الكيراتين، مما يساهم في الحد من المسام المفتوحة، كما يُسيطر على إفراز الزيوت في البشرة.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب LYNETTE HINGLE (2017-7-18), "close-open-pores"، livestrong.com, Retrieved 2018-7-7. Edited.
  2. "home-remedies-for-large-pores", vkool.com, Retrieved 2018-7-7. Edited.
  3. Cynthia Cobb, DNP, APRN (2018-5-2), "open-pores"، healthline.com, Retrieved 2018-7-7. Edited.
  4. Dr Surbhi, MD Skin (2018-5-31), "Open pores: Dermatologist guide for treatment, skincare & home remedies"، dermatocare.com, Retrieved 2018-7-7. Edited.