كيفية قراءة القرآن للنساء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٧ ، ٢٩ نوفمبر ٢٠١٧
كيفية قراءة القرآن للنساء

قراءة القرآن للنساء دون حجاب

لم يرد دليل على وجوب ارتداء المرأة للحجاب عند قراءة القرآن، وقال الشيخ ابن عثيمين إنّه لا يشترط ستر الرأس للنساء عند قراءة القرآن، وقد أجاب كذلك عن سجود التلاوة لمن لم ترتدي الحجاب عند قراءة القرآن بأنّه لا بأس لها بالسجود على أي حال ولو كانت كاشفة لشعرها، معللاً ذلك أنّ سجود التلاوة ليس له أحكام الصلاة،[١] أما الدكتور نوح علي سليمان فأجاب على فتوى قراءة القرآن دون ارتداء الحجاب أنّه لا يشترط لقراءة القرآن لبس الحجاب لكنّه مستحب من أجل أن تكون متهيئة لسجود التلاوة، ذلك أنّ ستر العورة من شروط سجدة التلاوة كما هو الحال في الصلاة.[٢]


كيف تقرأ المرأة القرآن وهي حائض

اختلف العلماء في مسألة قراءة القرآن للحائض، فجمهور الفقهاء مع عدم جواز أن تقرأ المرأة القرآن وهي حائض حتى تطهر، وقد استدلوا على ذلك بأنّ الحائض تُقاس على الجنب، ذلك أنّ على كلّ منهما الغسل، ودليلهم في ذلك حديث: (إنَّ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ كانَ يخرُجُ منَ الخلاءِ فيقرِئنا القرآنَ ويأكلُ معنا اللَّحمَ وَكان لا يحجُبُهُ–أو لا يحجِزُهُ عنِ قراءة القرآنِ شيءٌ ليسَ الجنابةُ)،[٣] كما استدلوا على ذلك بحديث ضعيف عن النبي عليه الصلاة والسلام في أنّ الحائض والنفساء لا تقرأ من القرآن شيئاً، بينما رأى بعض الفقهاء ومنهم مالك وشيخ الإسلام ابن تيمية، وفي رواية عن الإمام أحمد أنّه يجوز أن تقرأ الحائض القرآن واستدلوا على ذلك بأمور منها ضعف حديث النبي عليه الصلاة والسلام في منع الحائض من قراءة القرآن، وأنّه في حال عدم وجود نصوص صريحة صحيحة في المنع يكون الأصل الجواز والإباحة، كما استدلوا على ذلك بقولهم إنّ قياس الحائض على الجنب قياساً مع الفارق، ذلك أنّ الجنب باختياره أن يغتسل من الجنابة بخلاف الحائض، كما أنّ مدة الحيض تطول بينما يكون الجنب مأموراً بالاغتسال عند وقت الصلاة، واستدلوا على رأيهم كذلك أنّ النساء كنّ يحضن على عهد النبي عليه الصلاة والسلام ولم يرد أنّ النبي الكريم نهاهنّ عن قراءة القرآن أو الدعاء، وهذه الرأي في جواز قراءة القرآن للحائض عن ظهر قلب، أما قراءته من المصحف فلها حكم آخر، والقول الراجح في ذلك المنع لقوله تعالى: (لَّا يَمَسُّهُ إِلَّا الْمُطَهَّرُونَ)،[٤] والأحوط للمرأة إذا أرادت أن تقرأ القرآن من المصحف وهي حائض أن تجعل بينها وبينه حاجزاً كالخرقة الطاهرة أو أن تلبس القفازين.[٥]


الوضوء عند قراءة القرآن

يستحب للمرأة أن تقرآ القرآن وهي متوضئة، ذلك أنّ القرآن هو كلام الله، فيفضل الوضوء لشرفه، أما مسّ المصحف فلا يجوز للإنسان أن يمسه وهو محدث حتى يتوضأ.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب الشيخ محمد صالح المنجد (2001-11-03)، "هل ارتداء الحجاب شرط لقراءة القرآن "، الإسلام سؤال وجواب ، اطّلع عليه بتاريخ 2017-11-27. بتصرّف.
  2. الدكتور نوح علي سلمان (2010-02-02)، "لبس الحجاب من آداب قراءة القرآن/فتوى رقم 485"، الموقع الرسمي لدائرة الإفتاء العام الأردنية، اطّلع عليه بتاريخ 2017-11-27. بتصرّف.
  3. رواه ابن حجر العسقلاني، في تخريج مشكاة المصابيح، عن علي بن أبي طالب، الصفحة أو الرقم: 1/241، خلاصة حكم المحدث حسن.
  4. سورة الواقعة، آية: 79.
  5. الشيخ محمد صالح المنجد (1999-08-08)، "قراءة القرآن أثناء الحيض"، الإسلام سؤال وجواب ، اطّلع عليه بتاريخ 2017-11-27. بتصرّف.