كيف أبدأ الحديث مع فتاة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣٤ ، ٩ أبريل ٢٠١٨
كيف أبدأ الحديث مع فتاة

نصائح عند البدء بالمحادثة مع فتاة

عند بدء الحديث مع أي فتاة هناك عدة نصائح يجب اتباعها، ومن أهمها:[١]

  • محاولة البدء بشكل مميز وفريد.
  • الحرص على أن تكون بداية الحديث مناسبة للمكان الذي يتواجدان فيه.
  • على الرجل أن يتجنب البدء بالسؤال عن حالة الطقس مثلاً فهذه البداية تقليدية وتم استخدامها بشكل كبير.
  • ليس على الرجل أن يقوم بالتخطيط لكل كلمه يقولها، فيكفي أن يتخذ قرار بالبدء بالحديث ويترك المحادثه تتدفق بشكل تلقائي بينهما.
  • يجب أن ينتبه الرجل إلى نبرة صوته، ويمكنه أن يتخيل أنه سيقوم بمحادثة صديقه المقرب ليحفاظ على نبرة صوت طبيعية.
  • قبل الاقتراب من الفتاة للتحدث معها لا بأس بالاسترخاء لدقيقة، وذلك للحفاظ على الجسد مسترخياً وعدم إظهار التوتر، حيث أن للغة الجسد أهمية كبيرة.
  • عند التحدث مع فتاة ما يجب أن يقوم الرجل بالابتسام والحفاظ على اتصال العينين معها، ومن الضروري أن يقوم بخلع النظارات الشمسية إذا كان يرتديها.
  • يستطيع الشاب أن يتدرب على الحديث مع فتاة ما لأول مرة من خلال قيامه ببدء محادثات مع أشخاص آخرين لأول مرة في حياته، فذلك سيساعد على بناء المهارات الخاصة بالتكلم مع الآخرين، وبالتالي سيكون الأمر أكثر سهولة عند الحديث معها.


خطوات البدء في الحديث مع أي فتاة

البدء بالحديث بشكل غير رسمي

يجب على الرجل الاقتراب من الفتاة والابتسام لها وإلقاء التحيه عليها، ثم التعريف عن النفس ويمكن سؤالها أسئلة بسيطة وبطريقة مهذبة، ثم في المرات اللاحقة يمكن سؤالها كيف كان يومها أو كيف تشعر حيال أمر ما، فهذا يعطي الفتاة انطباعاً بأن الشاب مهتم ويرغب في تبادل الأحاديث معها، ولا بأس بالسؤال عن الدراسة أو العمل أيضاً فذلك يساعد على كسر الحواجز في المحادثة، ويمكن مناقشة مشروع ما في حال كان الشخصان يعملان في نفس المجال أو في نفس المكان.[٢]


كسر الحواجز

يمكن أن يكسر الرجل الحواجز بينه وبين الفتاة التي يرغب في التحدث معها، من خلال محاولة إثارة إعجابها والتركيز على التعرف عليها، فمن الجيد مثلاً طرح الأسئلة اللطيفة، على سبيل المثال إذا كانت الفتاة ترتدي قميصاً أرجواني اللون يمكن أن يسألها إذا ما كان هذا لونها المفضل، ويمكن أيضاً سؤالها عن بعض الأمور غير المتوقعة دون إزعاجها، وذلك لجذب انتباهها وجعلها تبتسم، مثل سؤالها عن طموحها في المستقبل، بغض النظر عن سنها، فهذا النوع من تبادل الحديث والأسئلة سيكون بداية جيدة للتعارف.[٣]


التحدث معها مع وجود صديق مشترك بينهما

وجود أصدقاء مشتركين مع الفتاة أمرٌ يساعد الشاب على بناء علاقة وديّة معها، حيث إنها ستشعر بالراحة لمجرد وجود صديق مشترك بينهما ولن تشعر بأن الشاب غريب تماماً عنها.[٢]


التعمق في الحديث بعد التعرف عليها

بعد التعرف على الفتاة جيداً، يمكن مشاركتها التجارب التي تم خوضها وتحديداً لو كانت هذه التجارب عن أمور مشتركة بينهما، مثلاً إذا كانا يعملان في المشاريع التطوعية يمكن الحديث عن ذلك، وعندما تسير الأمور على ما يرام ويصبحان مقربان أكثر يمكن التعرف عليها بشكل شخصي مثل سؤالها عن عائلتها وأصدقائها مثلاً، كل هذه الأمور تجعل الفتاة تلاحظ اهتمام الشاب بها، ولكن يجب الحرص على أن تكون الفتاة مرتاحة ولا تشعر بالانزعاج من هذه الأسئلة.[٢]


مدح الفتاة

بعد وصول مرحلة الصداقة مع الفتاة وإظهار الاهتمام بها يمكن مدحها بشكل مهذب ولطيف ليتقرب الشاب منها ولجعلها تعجب به، مثل أن يخبرها بأنها تملك ابتسامة جميلة أو أن عقدها المفضل يعجبه، هذا سيجعلها تشعر بأنها مميزة بالنسبة له، لكن يجب الحرص على أن لا تكون المغازلات والمجاملات مبالغ فيها، بل يكفي أن تكون صادقة وحقيقية.[٢]


المراجع

  1. Diana Bradley, "The Fundamentals Of Striking Up A Good Conversation With Any Girl"، www.beyondtalk.net, Retrieved 31-3-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "How to Start a Conversation With a Girl", www.wikihow.com, Retrieved 31-3-2018. Edited.
  3. C. GILES, "How to Talk to a Girl You Just Met"، www.livestrong.com, Retrieved 31-3-2018. Edited.
1695 مشاهدة