كيف أتخلص من خجلي أمام الناس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٢ ، ٢٤ يونيو ٢٠١٨
كيف أتخلص من خجلي أمام الناس

وضع دور للذّات

يُعاني العديد من الأشخاص ذوي الأدوار والمهام المحدّدة كالأطباء وأصحاب الأعمال وأساتذة الجامعات وغيرهم من أصحاب المهن من الخجل والرّهاب الاجتماعي في حال شعروا بعدم وجود دور محّدد لهم في هذا اللقاء، لذا فإن إحدى طرق علاج هذه المشكلة تتمثّل بمحاولة هذا الشّخص خلق دور محدّد لنفسه اتجاه الطّرف المقابل له بحيث تكون نتيجة هذا الدّور هي ما يرغب به الشّخص، وبالتّالي فإن ذلك سينعكس عليه، ومن ذلك أن يحاول الفرد إشعار المقابل له بالاهتمام أو الإعجاب فتكون نتيجة ذلك ان يشعر هو بهذه المشاعر.[١]


الاعتراف بوجود الخجل

يُساعد اعتراف الشّخص بأنه خجول على تخطّي هذه المشكلة شيئاً فشيئاً بصورة أوضح من الشّخص الذي يُخفي هذه الحقيقة داخل نفسه، كما أن الفائدة الأكبر من الاعتراف تأتي عندما يتم التعبير لفظيّاً عن هذا الخجل بدلاً من محاولة رفض هذه المشاعر ودفعها، فحالة الرّفض هذه لا تنطوي سوى على زيادة الأمر سوءاً.[٢]


مُراقبة طريقة تفاعل الآخرين

تأتي أهميّة هذه الخطوة من اعتبارها طريقة لمُراجعة كيفيّة تطبيق التّفاعلات الاجتماعيّة، والتي قد يكون الشّخص الخجول قد نسيها كنتيجة لانعزاله الاجتماعي، فتتضّمن هذه الطّريقة أن يقوم الشّخص الخجول بمراقبة كيفيّة مُشاركة الآخرين بالمُحادثات الاجتماعيّة والطريقة التي يتحدّثون بها عن أنفسهم، جنباً إلى جنب مع مُلاحظة الطّريقة التّفاعلية الخاصّة بهم، فهذا من شأنه توفير نموذج تفاعلي اجتماعي للشّخص الخجول، ويجعله كذلك مُشتّتاً عن التّركيز على مشاعره الخاصّة.[٣]


التعاطف الذّاتي

يواجه الشّخص الخجول الكثير من النقد الذّاتي اللاذع، والذي بدوره يؤجّج من مشاعر الخجل والقلق الاجتماعي لديه، ولكن من المُمكن التّخلص من ذلك من خلال التمرّن على تطبيق التّعاطف وإظهار مشاعر الرّحمة والشّفقة على الذّات، وخاصّة في الأوقات التي سيبدأ بها لسان النّقد الذاتي عمله، فهذه الطّريقة تساعد على مواجهة هذا الناقد الذّاتي وإزاحة التركيز عن أوجه القصور الخاصّة، وبدلاً من ذلك يسمح بالتركيز على التفاعل مع الآخرين وإظهار التّعاطف لهم أيضاً، فينطوي على ذلك تغيير نظرة الآخرين له.[٣]


المراجع

  1. Jennice Vilhauer (31-12-2016), "4 Ways to Overcome Shyness"، www.psychologytoday.com, Retrieved 8-6-2018. Edited.
  2. SARAH LASKOW, "How to Overcome Shyness"، www.realsimple.com, Retrieved 8-6-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Hannah Braime, "How to Overcome Shyness"، www.lifehack.org, Retrieved 8-6-2018. Edited.