كيف أتعامل مع صديقتي الكتومة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٢ ، ٢٩ نوفمبر ٢٠١٥
كيف أتعامل مع صديقتي الكتومة

الصداقة

بالرغم من صغر حجم كلمة الصداقة، إلا أنّ في طياتها معان ودلالات عظيمة وجميلة، في العلاقة بين الأصدقاء، فهي من أسمى وأجمل العلاقات التي يعيشها الإنسان في حياته، خاصة عندما يلتقي بالشخص الذي يشعر معه بالأمان والراحة والطمأنينة، فيصبح نصفه الثاني وكاتم وحافظ أسراره.


تبنى علاقة الصداقة بين الأشخاص على أساس التفاهم والحب والخوف على بعضهم البعض، والقيام بمساندة ودعم الصديق وحمايته والوقوف إلى جانبه في جميع الأوقات سواءً أوقات الفرح أو الحزن أو تعرضه للمشاكل، فالصديقة الكتومة من أكثر الصديقات حاجة إلى المساعدة لتفريغ ما يدور في خاطرها، لتشعر بالراحة والأمان، بأنها قد وجدت صديقة تستمع لها.


طرق التعامل مع الصديقة الكتومة

هنالك اختلاف وتباين في الصفات التي يتحلى بها الأصدقاء، لذلك يجب التعرف على شخصية كل صديقة وسماتها، من أجل التعامل معها بما يتناسب مع صفاتها وطبائعها، فهناك الصديقة المرحة، والصديقة الجدية، والصديقة الكتومة، والغامضة، والصديقة الصريحة، وغيرها من الصفات، سوف أتحدث عن الصديقة الكتومة وكيفية التعامل معها.


الصديقة الكتومة هي صاحبة شخصية غامضة وانطوائية، وتتجنّب التعامل مع والاختلاط مع الآخرين، وتحتفظ بأفكارها لنفسها ولا تبوح بها لغيرها من الصديقات، لشعورها بعدم الثقة بمن حولها، وتفضّل البقاء منعزلة ووحيدة، وعندما تتعرض لأي مشكلة أو عقبة في حياتها، لا تستطيع طلب المساعدة من أي أحد، حتى من المقربين لها، وتفضل حل هذه المشكلات بشكل منفرد.


نظراً للصفات المعقدة التي تحملها الشخصية الكتومة، فسوف يكون هناك صعوبة في التعامل معها، لأن التعامل مع هذه الشخصية ليس بالأمر السهل، بوهناك الكثير من الأمور التي يجب مراعاتها للتعامل مع هذه الصديقة بطريقة صحيحة وهي:

  • التعامل مع الصديقة الكتومة بطريقة لطيفة ورقيقة ومهذبة، وتجنّب استخدام الأسلوب الجارح في التعامل معها، لأنّها تتصف بالحساسية المفرطة.
  • التعامل معها بطريقة صادقة وصريحة، وبعيدة كل البعد عن الكذب والنفاق، لأنّ الصدق يشعرها بالارتياح لصديقتها.
  • مدح وشكر الصديقة الكتومة أمام الجميع، لأن ذلك يساعدها على زيادة ثقتها بصديقتها.
  • فتح المجال للصديقة الكتومة بالحديث مع صديقتها، بكل راحة وفي أي وقت، وإشعارها بأنّها على كامل الاستعداد للاستماع لها .
  • طرح موضوع معين للحديث فيه، والقيام بطلب وجهة نظر هذه الصديقة في هذا الموضوع، وفي حالة رفضها إعطاء رأيها، يجب المحاولة معها لأكثر من مرة.
  • يجب أن تشعرها بالمحبة والاحترام والتقدير، وأنها من الأشخاص المقربين لها، والذين يخافون على مصالحها.
378 مشاهدة