كيف أحافظ على لثتي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٢٧ ، ٢٨ أغسطس ٢٠١٨
كيف أحافظ على لثتي

العناية بالأسنان

من المعروف أنّ العناية بالأسنان وسلامة اللثة أمرٌ ضروري جداً، وهو أمر ليس وليد الحضارة الجديدة والتطور العالمي، وإنما هو أمر دعت إليه الشريعة الإسلامية منذ عقود، ولعلّ السبب وراء هذا التوجيه ليس جمالياً فحسب، فبالإضافة إلى أهميّة الحصول على أسنان بيضاء وناصعة ولثة وردية اللون، فإنّ تنظيف الأسنان والاعتناء بها يحارب الطبقة التي تتكون على الأسنان وهي تسمى طبقة البلاك، وهذه الطبقة شفافة ولا يمكن رؤيتها، لكنها هي السبب الرئيسي وراء تكون البكتيريا التي تُسبّب تسوّس الأسنان وضعف اللثة التي تثبّت الأسنان.[١]


المحافظة على اللثة

مِن المعروف علميّاً أن هناك ثلاثة أشخاص من أصل أربعة قد تعرّضوا لأمراض التهاب اللثة، لكن من حسن الحظ يمكن للشخص المصاب بالتهاب اللثة أن يعالج الأمر، وذلك من خلال زيارة الطبيب بشكل دوري، والحصول على اللازم لإصلاح ما تلف منها، ومن الجدير بالذّكر أنّ إهمال أمراض اللثة قد يؤدّي إلى تفاقم الأمر؛ حيث يصبح المريض بحاجةٍ إلى عناية مكثفة في البيت والعيادة. هناك مجموعة من النصائح التي يجب اتباعها للحفاظ على اللثة وسلامتها منها:[٢]

  • زيارة الطبيب بشكلٍ منتظم؛ حيث يُنصح بمراجعة الطبيب مرّةً واحدة كل ستة شهور.
  • تنظيف الأسنان مرّتين على الأقل يومياً، وذلك للتخلص من طبقة البلاك قبل أن تحجر وتصبح جيراً، عندها لن تتمكن من إزالتها إلّا من خلال زيارة طبيب الأسنان، ومن المعروف أنّ طبقة البلاك تؤدي إلى تهيج اللثة والتهابها مسبّبةً العديد من المشاكل.
  • استعمال نوع جيد من أنواع معجون الأسنان، والانتباه إلى ضرورة أن يحتوي على مادة الفلورايد، والتي تعمل على تنظيف البلاك المنتشر بين الأسنان والذي لا تصل إليه فرشاة الأسنان.
  • تنظيف الأسنان بطريقة صحيحة؛ فمن المهم أن تعرف أنّ كلّ جزء من الفم يحتاج إلى التنظيف مدّة ثلاثين ثانية، وذلك ضمن تقسيم الفم إلى مناطق وهي ( المنطقة العلوية اليمنى، والمنطقة العلوية اليسرى، والمنطقة السفلية اليسرى، والمنطقة السفلية اليمين)، وهذا الأمر يتطلّب في مجمله دقيقتين للحفاظ على صحة الأسنان واللثة.


نصائح خاصة بفرشاة الأسنان

من هذه النصائح:[٣]

  • استبدال فرشاة الأسنان مرّةً كل ثلاثة أشهر أو عندما تشعر أنّ شعيرات الفرشاة بدأت بالتلف؛ حيث إنّ الفرشاة الجديدة تُزيل كميّةً من البلاك أكثر بثلاثين بالمئة من الفرشاة القديمة.
  • انتقِ الفرشاة التي ستستعملها؛ حيث يجب أن تكون شعيراتها ناعمةً؛ بحيث تصل إلى جميع الأماكن في الفم، كما يجب أن يكون رأسها مرناً وسهل الحركة.
  • يُمكنك استعمال السواك أو الفرشاة الكهربائية.


المراجع

  1. "Caring for Your Teeth and Gums", webmd, Retrieved 21-7-2018. Edited.
  2. Kathleen Davis (19-6-2017), "Caring for teeth and gums"، medicalnewstoday, Retrieved 21-7-2018. Edited.
  3. Stacey Feintuch (10-11-2017), "6 Ways to Keep Your Gums Healthy"، healthline, Retrieved 21-7-2018. Edited.