كيف أحبب ابني بالدراسة

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣١ ، ١٦ يناير ٢٠١٨
كيف أحبب ابني بالدراسة

تعديل سلوك الوالدين

ينبغي على الآباء والأمّهات التغيير أوّلاً من توجّههم السلبي نحو تدريس الأولاد، وتذكير أنفسهم بأنّ تدريس الأولاد والتأكد من أدائهم للواجبات المدرسية ليس أمراً مزعجاً، بل هو وسيلة لتعليم الطفل مهارات جديدة، ومساعدته على اجتياز الامتحانات بنجاح.[١]


تحديد الأهداف

على الآباء والأمهات مساعدة طفلهم في تحديد ووضع الأهداف المتعلّقة بالدراسة وأداء الواجبات الدراسية، فعلى سبيل المثال: يمكن عمل جدول يتم تدوين إنجازات الطفل عليه، وإعطائه مكافأة مناسبة لعمره بعد إكماله وإنهائه لجدول الإنجازات.[١]


ترك القرار للطفل

ينفر الأطفال عادةً من الأوامر والواجبات التي تُعطى لهم بصيغة الأمر والتي تُفرض عليهم دون رغبتهم، لذلك يجب أن يلجأ الآباء والأمّهات لأسلوب إعطاء الخيارات للطفل؛ فعلى سبيل المثال: إعطاء الطفل أكثر من موضوع واحد وهو يختار الموضوع الذي يريده ويكتب عنه بكامل إرادته.[٢]


جعل الدراسة متعة

يَعرف عادةً الآباء والامهات الأمور التي تستهوي أطفالهم، ويمكن لهم أن يستغلّوا هذه الأمور في جعل الدراسة متعة لهم؛ فعلى سبيل المثال: يُمكن جلب كتاب للقراءة عن كرة السلة إذا كان الطفل هاوياً لكرة السلة.[٣]


التنويع في أنماط التعلم

يجب مُساعدة الطفل على اكتشاف نوع التعليم الذي يُفضّله ويجذب انتباهه وتطبيقه معه؛ فعلى سبيل المثال يُمكن استخدام أنماط التعليم البصرية مع الطفل إذا لاحظ الآباء تقدمه بالتعلم من خلال رؤية الأشياء، أو اتباع أسلوب التعليم السمعي الذي يعتمد على سمع الطفل، وذلك حسب تقدّم الطفل وميوله.[٢]


طرق أخرى لجعل الطفل يحب الدراسة

يمكن اتباع أساليب أخرى لجعل الطفل يحب الدراسة، منها:[٤]

  • تعزيز الطفل: يجب أن يحرص الآباء على تعزيز أطفالهم دوماً بتذكيرهم دائماً بأنّهم يثقون بهم وبقدراتهم في تقديم الأفضل.
  • مشاركة الطفل: يتشجّع الطفل للدراسة عندما يرى والديه يشاركانه الغناء والقراءة.
  • طلب مساعدة أفراد العائلة: حيث يطلب الوالدان من الأقارب من العمّات والخالات والأعمام والأخوال والأجداد وأولاد العم والجيران والأصدقاء أن يشجّعوا ابنهم على الدراسة.
  • تنظيم وقت الطفل: يكون عن طريق تحديد أوقات مشاهدة التلفاز وتحديد أوقات لقضاء وقت مع العائلة.
  • الإطراء والثناء على المدرسة: الإطراء وإعطاء تعليقات إيجابية عن المدرسة وأهميّة الدراسة أمام الطفل.
  • توفير مكان ملائم للدراسة وأداء الواجبات.


المراجع

  1. ^ أ ب Alicia DiFabio (22-8-2013), "How to motivate without nagging"، www.sheknows.com, Retrieved 18-12-2017. Edited.
  2. ^ أ ب Becton Loveless, "12 Strategies to Motivate Your Child to Learn"، www.educationcorner.com, Retrieved 18-12-2017. Edited.
  3. Eileen Kennedy-Moore, PhD (8-2017), "Teach Your Child to Love Learning: Keys to Kids’ Motivation"، www.pbs.org, Retrieved 18-12-2017. Edited.
  4. Colorín Colorado, "Simple Ways to Encourage Learning"، www.readingrockets.org, Retrieved 18-12-2017. Edited.