كيف أحسب شدة التيار الكهربائي

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٢٥ ، ٢٢ ديسمبر ٢٠١٥
كيف أحسب شدة التيار الكهربائي

التيار الكهربائي

هو عبارة عن حركة للشحنات الكهربائية في مقطع موصل حيث إنها تنتقل من منطقة الجهد العالي إلى منطقة الجهد المنخفض، ووحدة قياسه هي الأمبير، زيمكن الحصول على التيار الكهربائي من عدّة مصادر طبيعية مثل: البرق، والرعد، والرياح، ومصدر الشفق القطبي.


حساب شدة التيار الكهربائي

شدة التيار الكهربائي هي عبارة عن كمية الشحنات الكهربائية التي تمرّ في مقطع الموصل خلال وحدة الزمن، وتقاس شدة التيار الكهربائي بوحدة الأمبير.


يمكن حساب شدة التيار الكهربائي بواسطة جهاز الأميتر، بحيث يتم وصل الأميتر على التوالي مع عناصر الدارة الكهربائية، وعند وصل الأميتر مع البطارية يتم وصل كل قطب مع الجهة المناسبة لها بحيث يتم وصل الموجب مع الموجب والسالب مع السالب، وعندما يقوم الأميتر بقياس شدة التيار الكهربائي فإنّ مؤشر الأميتر يشير إلى العدد بشكل عمودي، ويمكن الاستعانة رياضياً لحساب شدة التيار الكهربائي من خلال القانون الآتي المعروف بقانون أوم: شدة التيار الكهربائي = فرق الجهد / المقاومة الكهربائية.


أهمية الكهرباء في حياتنا

  • يمكننا استخدام الكهرباء للحصول على الإضاءة.
  • تمكننا الكهرباء من التواصل مع العالم الخارجي بواسطة أجهزة الاتصال عن بعد، كالحاسوب والإنترنت.
  • تستخدم الكهرباء لأغراض التدفئة، والتكييف، والتبريد.
  • تستخدم لتشغيل الأجهزة المتعددة في المنزل والتي تعد مهمّة جداً مثل: الغسالة، والتلفاز، والثلاجة.
  • تستخدم في وسائل النقل كالمترو الذي يعمل على الكهرباء، بالإضافة إلى تشغيل السيارات والطائرات باستخدام المحركات الكهربائية.
  • تستخدم الكهرباء في المصانع.
  • تستخدم لتشغيل الأجهزة الطبية الحديثة.


خطورة التيار الكهربائي ومعايير السلامة

يعد التيار الكهربائي مصدراً للخطر إن لم يتم التعامل معه بالشكل السليم والآمن، ومن أكثر المخاطر التي قد يتعرض لها الإنسان بسبب التيار الكهربائي هي الصدمة الكهربائية، حيث إنّه عندما يتم سريان تيار كهربائي في جسم الإنسان يؤدي إلى حروق خطيرة أو سكتة قلبية إذا وصلت الشحنات الكهربائية بشكل كافٍ إلى القلب، وتختلف شدة الصدمة على الجسم بحسب اختلاف شدة التيار الكهربائي المارّ فيه، ومن المخاطر الأخرى للتيار الكهربائي هي إحداث الحرائق المختلفة كالحرائق الناجمة من كابلات الكهرباء.


يجب على الإنسان أن يكون حذراً عند التعامل مع هذا الشكل من الطاقة، فيجب عليه أن لا يلمس الكوابل المفتوحة، وعدم وضع أكثر من جهاز في كابل واحد حتى لا ينضغط ويُحرق، ومنع الأطفال من العبث بالكهرباء، ويفضّل رفع القوابس عن الأرض وأن لا تبقى بمتناول الأيدي، واللجوء إلى المواد غير الموصلة للكهرباء عند حدوث خلل ما كالخشب، والتخلص من البطاريات الفارغة فوراً لأنّها عندما تفرغ تصبح سامة.