كيف أربي قطة مولودة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٤٨ ، ٢٦ نوفمبر ٢٠١٥
كيف أربي قطة مولودة

الاعتناء بالقطط

الاعتناء بالقطط حديثة الولادة عملٌ صعب ويحتاج إلى الصبر والتفرُّغ، فهيَ تحتاج إلى الرّعاية والاهتمام طوال الوقت، وإذا كانت والدة القطط ما زالت بالجوار ستقدّم هي مُعظم احتياجاتها بنفسها، وبالإمكان مُساعدة القطّة الأم عن طريق تقديم الطعام لها، وتركها بمُفردها طوال فترة اعتنائها بصغارها، وفي حال عدم وجودها بالجوار، أو عدم استطاعتها الاعتناء بالصّغار على الشخص التدخُّل والبدء بالاعتناء بها بنفسه، عن طريق إطعامها وإبقائها دافئة، وحتّى مُساعدتها على إخراج الفضلات، فصغار القطط تُشبه الأطفال إلى حدٍّ كبير، فكلاهما يحتاجان إلى رعاية دائمة ومُستمرة.


كيفيّة تربية القطط المولودة حديثاً

تقديم الطعام:

  • النظر في حالة القطط عندَ الاعتناء بها، كالأخذ بعين الاعتبار عُمرها وفي ما إذا كانت القطة الأم موجودة في الجوار، ومدى صحّتها، ففي حال إيجاد مجموعة من القطط التّي تمَّ فصلها عن أُمّها على الشخص تقديم جميع الأمور التّي تقدّمها القطة الأم بالعادة كالطعام والدفء والمُساعدة على إخراج الفضلات.
  • الحصول على المساعدة من الطبيب البيطريّ، أو مأوىً قريب للحيوانات، فعلى الشخص ألّا يتحمل هذه المسؤوليّة بنفسه من توفيره الرّعاية والاهتمام لهذهِ القطط، فرعاية القطط حديثة الولادة هي وظيفة صعبة، وقد لا يمتلك الشخص كُلّ شيء لضمان بقائها على قيد الحياة، لذلِكَ يجب الاتصال بمركز رعاية الحيوانات؛ للحصول على المساعدة منه، فقد تستطيع توفير أمّ بديلة لمساعدة القطط للحصول على التغذية السليمة، أو قد تكون قادرة على المُساعدة عن طريق إعطاء الشخص رضّاعة خاصّة بالقطط حديثة الولادة.
  • توفير الغذاء للقطة الأم إذا كانت لا تزال في الجوار، فهيَ ستعتني بصغارها بنفسها، وبشكلٍ أفضل من أي شخص آخر، لذلِكَ على الشخص الابتعاد عنها والاكتفاء بتقديم الطعام والماء لها.
  • إطعام القطط، ويتم ذلِك عن طريق معرفة عُمرها التقريبي وفي ما إذا كانت قادرة على تناول الطعام أو شُرب الحليب بمُفردها، وفي حال كانت حديثة الولادة على الشخص إطعامها الحليب في رضّاعة خاصّة بها.
  • توزين القطط في كُلّ اسبوع تقريباً؛ للتأكُّد من أنّها في صحّة جيّدة، وأنَّ نموها طبيعيٌّ بالنسبة لعمرها.


توفير الدفء:

  • وضعها في مكانٍ مُغلق كصندوقٍ من الخشب، أو الورق المُقوّى حتّى يتم حمايتها من الهواء والبرد في الخارج، ووضع بطّانيّة من الصوف أو وسادة تحتها حتّى تشعُر بالدفء.
  • وضع قنينة أو قربة ماء دافىء لتجنُّب شعورها بالبرد، فالقطط حديثة الولادة تكونُ ضعيفة، وقليلة الشّعر، لذلِكَ تحتاجُ إلى مصدر للدفء.
  • وضع جميع القطط في مكانٍ واحد؛ حتّى تستمدّ الحرارة من بعضها.


مُساعدتها على إخراج الفضلات

  • ويتم ذلِك عن طريق فرك المنطقة التناسليّة للقطة بلُطف باستخدام قطعة مُبلّلة من القماش، حتّى تقوم بالإخراج أو التبوّل، فالقطط في هذهِ الفترة من حياتها لا تستطيع القيام بذلِك بنفسها، وقد تتعرّض لبعض المخاطر في حال عدم مُساعدتها على ذلِك.