كيف أزيل تشققات القدم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٢ ، ١٥ سبتمبر ٢٠١٨
كيف أزيل تشققات القدم

تشققات القدمين

تُعدّ تشققات القدمين من مشاكل القدم الشائعة التي يعاني منها الكثير من الناس سواءً كانوا أطفالاً أم بالغين، كما أنّها أكثر شيوعاً بين النساء مقارنةً بالرجال، وتُعتبر مشكلة مزعجة بسبب ما تُسبّبه من مظهر غير مُحبّب لدى غالبية الناس، وفي الحقيقة عندما تصبح هذه التشققات أكثر عمقاً، فإنّ الوقوف، أو المشي، أو إحداث أيّ ضغط على كعب القدم يتسبب بشعور المصاب بالألم، وقد تؤدي إلى النزف أحياناً، كما يمكن للأمر أن يصبح أكثر خطورة في حال إصابة هذه التشققات بالعدوى، ومن الجدير بالذكر أنّ هذه التشققات تظهر بسبب جفاف البشرة، وترافقها زيادة في سُمك الجلد، بالإضافة لوجود مسامير لحم ذات لون أصفر أو بني حول حافة كعب القدم في بعض الأحيان.[١][٢][٣]


لإزالة تشققات القدمين

إزالة تشققات القدمين منزلياً

يمكن علاج تشققات القدمين باتباع طريقة أو أكثر من الطرق التالية:

  • استخدام المرطبات: إنّ أفضل طريقة لعلاج تشققات القدمين هي منع حدوثها في المقام الأول، ويكون ذلك عن طريق ترطيب القدم بشكلٍ منتظم، باستخدام المرطبات التي تخترق الجلد وتقلل من فقدان الماء، بحيث تملأ الفراغ بين تشققات الجلد، مما يجعل الجلد أكثر نعومةً ومرونة، وتجدر الإشارة إلى أنّ المرطبات تخترق طبقة الجلد الخارجية، وتجذب الرطوبة من الهواء المحيط، وفي حال كان الجو جافاً فإنّها تقوم بامتصاص الرطوبة من طبقات الجلد نفسها، مما يؤدي إلى مزيد من الجفاف، لذلك يُنصح باستخدام الكريمات الحابسة للرطوبة التي تشكّل طبقة عازلة تمنع تبخر الرطوبة من طبقة الجلد الخارجية، ومن هذه الكريمات هلام البتروليوم (الفازلين)، والذي يُعدّ الأكثر فعالية؛ إذ إنّه يقلل فقدان الماء بنسبة 98%، واللانولين، وزيت البترول أو الزيت المعدني (بالإنجليزية: Mineral oil)، والسيليكون مثل الداميثيكون.[١][٣]
  • استخدام بلسم خاص بكعب القدم: والذي يحتوي على مواد مقشرة للجلد، ومواد تحبس الرطوبة وتُطرّي الجلد مثل اليوريا، والتي تُعدّ مادة مقشرة، تزيل الجلد الجاف والسميك، وتُعدّ مرطبة للجلد (بالإنجليزية: Humectant) في الوقت ذاته، ومن هذه المواد أيضاً حمض الساليسيليك، وحمض ألفا هيدروكسي.[١][٣]
  • نقع وتقشير القدم: إذ إنّ الجلد حول التشققات يكون أكثر سمكاً وجفافاً من باقي الجلد، وعليه يتعرّض للتشقق بسبب الضغط الواقع عليه، ولنقع القدمين بشكلٍ صحيح يمكن اتباع ما يلي: نقع القدمين في ماء فاتر مع صابون لما يقارب 20 دقيقة، ثم استخدام حجر الخفاف (بالإنجليزية: Pumice stone) لفرك وإزالة الجلد السميك والقاسي، ثم تنشيف القدمين، ووضع مرطب قوي على مكان التشققات، بعد ذلك يمكن وضع الفازلين على القدم لحبس الرطوبة في الداخل، ثم لبس الجوارب لتجنّب اتساخ المكان بالفازلين، وتجدر الإشارة إلى ضرورة تجنّب تقشير القدمين وهي جافة، وذلك لأنّ هذا يزيد من احتمالية تلف الجلد، كما يجب تجنّب استخدام حجر الخفاف في تقشير القدمين لدى المرضى المصابين بالسكري، وباعتلال الأعصاب، وعندها يُنصح بزيارة الطبيب المختص.[٢][٣]
  • الضمادات السائلة: تتوفر الضمّادات السائلة على شكل بخاخ أو جل، وتُستخدم لغلق وتغطية التشققات، حيث تُشكّل طبقة عازلة تمنع دخول الجراثيم، وعليه تمنع الإصابة بالعدوى أو التشققات الإضافية، وتُستعمل بشكلٍ أساسي لعلاج التشققات العميقة المعرّضة للنزيف، حيث إنّها تقلل من الألم، وتسرّع من شفاء هذه الحالات.[٢][٣]
  • العسل: يُعدّ العسل وصفة طبيعية لعلاج تشققات القدمين، إذ يمتاز العسل بخصائصه المضادة للبكتيريا والميكروبات، وفي الحقيقة يساعد العسل على شفاء وتنظيف الجروح، وترطيب الجلد، وبالتالي يمكن استعمال العسل كمقشر للقدمين بعد نقعهما، أو كقناع للقدمين ليلاً.[٢]
  • زيت جوز الهند: عادةً ما يُوصى بزيت جوز الهند لعلاج الجلد الجاف، والإكزيما، والصدفية، حيث إنّه يساعد على حفظ الرطوبة، ويمكن استعماله بعد نقع القدمين، كما يستخدم في حال كانت التشققات معرّضة للإصابة بالالتهاب والنزيف، وذلك لما يمتلكه من خصائص مضادة للميكروبات والالتهابات.[٢]
  • وصفات أخرى: مثل الخل لنقع القدمين، كما تستخدم بعض المواد للترطيب مثل زيت الزيتون، أو الزيت النباتي، أو زبدة الشيا، أو الموز المهروس، ويستخدم أيضاً شمع البارافين لحبس الرطوبة، والشوفان مع الزيت للتقشير، والملح الإنجليزي لنقع القدمين.[٢][٤]


إزالة تشققات القدمين طبياً

تجب استشارة الطبيب المختص في الحالات التالية: إذا كان تشقق القدمين شديداً، أو لم يُلاحظ أي تحسن بعد مرور أسبوع من استخدام العلاجات المنزلية، وفي حال ظهور علامات الإصابة بالعدوى مثل الألم، والاحمرار، والانتفاخ في منطقة القدم، أو إذا كان تشقق القدمين ناجماً عن حالة مرضية مثل مرض السكري، وقد يقترح الطبيب المختص إجراء أيّ ممّا يلي:[١][٢][٣]

  • الإنضار (بالإنجليزية: Debridement): تتم فيه إزالة، وقص الجلد السميك والقاسي، ويجدر التنبيه إلى عدم تطبيق هذا الإجراء في المنزل باستخدام المقص أو الشفرة، لأنّ ذلك قد يسبب إزالة كمية أكبر من الجلد، مما يؤدي للإصابة بالعدوى.[١]
  • وضع ضمادة حول تشققات الكعب لتقليل حركة الجلد.[١]
  • استخدام كعب خاص لإعادة توزيع ودعم وزن كعب القدم ومنع الوسادة الدهنية (بالإنجليزية: Fat pad) الواقعة أسفل الكعب من التمدد جانباً.[١]
  • استخدام لاصق طبي خاص بالأنسجة، للصق أطراف التشققات معاً، إذ إنّ ذلك يساعد على علاجها.[١][٣]
  • وصف مضادٍ حيوي في حال كان سبب التشققات الإصابة بالعدوى، أو وصف كريم يحتوي على الهيدروكورتيزون.[٣][٤]


أسباب تشققات القدمين

تحدث تشققات القدمين نتيجة العديد من الأسباب، منها ما يلي:[١][٢]

  • جفاف الجلد: يُعدّ وجود الجلد الجاف والسميك حول حافة كعب القدم العلامة الأولى لتشقق القدمين، إذ إنّ زيادة الضغط على الوسادة الدهنية الواقعة تحت كعب القدم يُسبّب تمدّدها جانباً، ممّا يؤدي إلى حدوث التشققات، ومن العوامل التي تزيد احتمالية حدوث ذلك: الوزن الزائد، أو السمنة، أو الوقوف لفترات طويلة وبالأخص على أرضية صلبة، أو المشي دون حذاء، أو ارتداء الأحذية المفتوحة من الخلف أو غير المناسبة، لأنّها لا توفر الدعم المطلوب لمنع تمدد الوسادة الدهنية في أسفل القدم.
  • الجُلّاد الأخمصي اليفعي (بالإنجليزية: Juvenile plantar dermatosis).
  • الصدفية في باطن اليدين والقدمين.
  • تقرّن جلد الرّاحة والأخمص (بالإنجليزية: Palmoplantar keratoderma): إذ يؤدي إلى زيادة غير طبيعية في سمك جلد كلّ من باطن اليد والقدم.
  • الاستحمام بماء ساخن لفترات طويلة.
  • استخدام صابون قاسٍ على الجلد يجرده من زيوته الطبيعية.
  • أسباب أخرى: مثل المعاناة من مرض السكري، وقصور الغدة الدرقية، ونقص الفيتامينات، والعدوى الفطرية، والحمل، والتقدم بالعمر.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ Vanessa Ngan, "Cracked heel"، www.dermnetnz.org, Retrieved 11-4-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ د "How to Fix Cracked Heels at Home", www.healthline.com, Retrieved 11-4-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ د Hannah Nichols , "Six fixes for cracked heels"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 11-4-2018. Edited.
  4. ^ أ ب "Cracked Heels and Dry Skin on Feet: Know the Facts", www.healthline.com, Retrieved 11-4-2018. Edited.