كيف أصبح أنثى بمعنى الكلمة

كيف أصبح أنثى بمعنى الكلمة

كيف أصبح أنثى بمعنى الكلمة؟

تلف الأنثى الرّاقية الأنيقة الأنظار حينما تدخل إلى مكان، والسّبب ليس الجمال، أو المال، أو الثّقافة والتعليم، إنما فيض الأنوثة الذي في داخلها، ولحسن الحظ إن كيفيّة أن تصبح كلّ فتاة أنثى بمعنى الكلمة يمكن تعلمه بكل سهولة، وهذه بعض التوجيهات لذلك:

ارتداء الملابس الأنثوية

يُمكن اختيار الثّياب التي تعبّر عن الأنوثة، مثل: الفساتين والتّنانير، فهي تظهر إنحنائات الجسد الأنثويّ أكثر مثل الخصر، ويُمكن إضافة الألوان الزّاهية التي تعبّر عن روعة العالم الأنثويّ، وذلك بتحويل الثّياب البسيطة إلى ثيابٍ رائعة عن طريق الحذاء أو الوشاح الملوّن، والحقائب والإكسسوارات.[١]

يُمكن إضافة الملابس ذات الملامح الأنثويّة إلى خزانتك، مثل: الثّياب المصنوعة من المخمل والحرير والدّانتيل، والثّياب ذات الزّخرفة الأنثويّة، مثل الزّخرفة المورّدة أو المنقّطة، إضافة إلى ارتداء المجوهرات، مثل: الأقراط، والخواتم، والقلادات، فذلك سيجعلك بالتأكد تظهرين بشكلٍ أنثويٍّ متألّق.[١]

الظهور بمظهر أكثر أنوثة

يوجد العديد من الخطوات التي تُساعد لإظهار المرأة لتكون أكثر أنوثة، وفيما يأتي توضيحها:[١]

  • وضع العطر الجميل المناسب، فإنّ الرّائحة الجميلة لها تأثيرًا كبيرًا على صورة الفتاة كأنثى.
  • وضع المكياج البسيط مع أنّ الأنثى فعليًّا لا تحتاجه لإظهار أنوثتها لكنّه يساعد على ذلك.
  • السير بهيئة أنثويّة، وذلك بسحب الفتاة نفسها إلى الأمام عن طريق نصفها السّفليّ، وليس بالانحناء إلى الأمام وترك القدمان تلحق بها، فالخطوة الأولى تكون في الوضع الجيّد للعمود الفقريّ والكتفين فوق الوركين والذّقن موازٍ للأرض مع المحافظة على وضع كتفيك، ورفع الصدر مع ترك الورك يتأرجح قليلًا مع حركة القدم.
  • ترك الشعر طويلًا والاعتناء به إذا رغبت الفتاة بالمظهر الأنثويّ التقليديّ، بالرّغم من أنّ الشّعر الطّويل ليس ضرورًيً للمظهر الأنثويّ.
  • الحفاظ على جسد خاليًّا من الشّعر، فذلك بالتّأكيد أكثر أنوثة، بالإضافة إلى الابتسامة البسيطة في كثيرٍ من الأحيان.

التصرف بتصرفات أنثوية

يُمكن نهج العددي من التصرفات التي تبدو بها الفتاة أثر أنوثة، وفيما يأتي توضيحها:[١]

  • إمضاء بعض الوقت مع النّساء الأخريات، فإنّ الجلوس معهن والتّحدّث إليهن، سيجعل الفتاة تتواصل مع جانبها الأنثويّ أكثر.
  • الثقة بالقدرات والجمال، فالأنوثة ليست حكرًا على نمط شخصيّة معيّنة، فالفتاة حرة بشخصيّتها، فقط تُحب نفسها، وجسدها.
  • حب الفتاة لمن حولها، وتعاطفها مع النّاس، فالأنوثة لا تمتّ بصِلَة إلى الأنانيّة.
  • إبقاء الفتاة نفسها بعيدةً ما أمكن عن النّزاعات والمجادلات، والتفكير بالأشخاص من حولها وليس بنفسها فقط، ووضع نفسها مكانهم، وعلمها أنهم يمرّون في الكثير من المشاكل في حياتهم، كما تمرّ هي، والتفكير بجانبهم من القّصة قبل أن تغضب.
  • تقبل العالم من حولها الحسن منه، والسّيء حتى تعيش في سلامٍ، وتقبّل الأمور التي لا يمكن تغييرها بكلّ تواضع، والتركيز على الأشياء التي تستطيع تغييرها، فذلك سيجعلها أكثر سعادةً وحكمة.
  • الذكاء، والقوة، والقدرة على تحقيق النّجاح والإنجاز، فذلك ليس حِكرًا على الذّكور، والشعور بالاعتزاز بذلك، وعدم التخلي عن الأحلام والطموحات لمجرد أنّها لا تتفق مع مفهوم الأنوثة لدى شخصٍ ما، فمثلاً كونها تحب اللّون الورديّ فهذا لا يعني أن لا تؤخذ على محمل الجد.

التحلي بالأخلاق الحميدة

يُمكن للتحلّي بالأدب والتّهذيب أن يزيد من أنوثة الفتاة، فالأنثى سلاحها ابتسامتها، إذ يُمكن أن تُعبّر عن وجهة نظرها بذكاءٍ وهدوء، فلا ترفع صوتها، ولا تشتم، ولا تتكلّم بعصبيّة فلا تعلم ماذا تقول ثمّ تندم على ما قالته فيما بعد.[٢]

يُمكن أن تتحدّث بوضوحٍ، وبكلماتٍ منتقاة بتأنّي، وتتوقف بين جملةٍ وأخرى، وتعتذر فقط عندما يكون هناك ما يستدعي اعتذارها الصادق، فبذلك تكسب احترامها لنفسها، واحترام الآخرين لها.[٢]

تجنب السلوكيات الذكورية

يُمكن للفتاة أن تبدو أكثر أنوثة بتجنبها السلوكيات الذكوريّة، كالصراخ، وإظهار القوة المبالغة بها، على العكس من ذلك، يُمكنها أن تبدو لطيفة وودودة، وخجولة ورشيقة، وأن تستمتع وتبتعد عن الحديث المتكرر عن الهموم لأنّه بالحقيقة ليست مهمتها في الحياة.[٢]

الثقافة والمعرفة

يُمكن للأنثى أن تروي عطشها للمعرفة والعلم، وأن تطور من ثقافتها، وأن تكون على درايةٍ بما يحدث في العالم، فذلك سيضيف لها الجاذبيّة، كما يُمكن متابعة المجلات الأنثويّة وأخبار الموضة والأزياء.[٢]

جمال الأنوثة الحقيقية

تُنير الأنثى الحقيقيّة في جوهرها حياتها وحياة من حولها، فهي متواضعة بالرّغم من كونها تسعى لأنّ تكون الأفضل، وتقدّر الجمال في كلّ النّاس دون مقارنة، كما أنّها لطيفة ورقيقة، وقادرة على إعطاء وتلقّي الحبّ بتوازنٍ وجمال، لا تشمت ولا تصدر أحكامًا مسبقة، فترفع من يسقط ويفشل بصبر وإخلاص.[٣]

تواجه المرأة ذات الأنوثة مصاعب الحياة بمرونةٍ، حيثُ إنّها تعلم أنّ دروس الحياة ستجعلها أقوى، وتَتْبع الحدس الذي في داخلها ليوجهها لما يجب القيام به، كما أنّها صادقة مع نفسها ومع الآخرين، وشجاعة في مواجهة أعمق مخاوفها، وتمتلك قلبًا كبيرًا، وتحبّ العطاء، وتقدّم الرّعاية، لكنّها تعلم متى تعطي وكيف تعطي ومن يستحق العطاء، وتحبّ أن تعيش في الحبّ، لأنّها تجسّد الحبّ.[٣]

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Kalee Hewlett (4/6/2021), "How to Become More Feminine", wikihow, Retrieved 2017-11-20. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث Pearl Nash (3/5/2021), "How to be more feminine: 24 tips to act more ladylike", HackSpirit, Retrieved 8/5/2022. Edited.
  3. ^ أ ب Vijaytha Murali, "8 Qualities Of True Feminine Beauty", LfeHack, Retrieved 2017-11-19. Edited.
1496 مشاهدة
للأعلى للأسفل