كيف أعمل توقيع

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٢ ، ٤ فبراير ٢٠١٩
كيف أعمل توقيع

التوقيع

التوقيع ويسمى أيضاً الإمضاء: هو مجموعة من الرموز الكتابية والحروف، التي يستخدمها الناس، لإضافة صفة شخصية، وخاصة على المعاملات، والوثائق التي ترتبط بهم بشكل مباشر.


التوقيع هو كالبصمة المميزة في الشخص، والذي تجعله معروفاً عند تعامله مع الآخرين، وخصوصاً في الأمور الرسمية، كالتوقيع على الوثائق والمعاملات، أو الأوراق المالية المتعلقة بالمصارف، أو الفواتير التجارية، ويجب أن يحرص الشخص على أن يكون توقيعه مميزاً، أي مرتبطاً فيه بشكل مباشر، وأن يبتعد عن تقليد أي تواقيع لأشخاص آخرين، أو يحاول استخدامها؛ لأنّ ذلك يدرج تحت مسمى (التزوير، وانتحال الشخصية)، لذلك جاءت فكرة التوقيع للتمييز بين الأفراد، والتفريق بينهم لضمان حقوقهم الخاصة.


تزوير التوقيع هو تقليد بعض الأشخاص تواقيع أشخاص آخرين، من أجل اعتماد معاملات، أو تسهيل بعض الأمور، ويعمل أولئك الأشخاص في تزوير التوقيع مقابل الحصول على مبلغ مالي، ويعدّ تزوير التوقيع من الأمور التي يعاقب عليها القانون بالسجن لفترات زمنية طويلة، ودفع غرامة مالية؛ لأنّ هذه الجريمة تعدّ من جرائم النصب والاحتيال.


مع التطور الزمني، ظهرت أنواع جديدة من التواقيع المرتبطة بالأفراد، أو المؤسسات، وسميت (بالتواقيع الإلكترونية): والتي تستخدم في مراسلات البريد الإلكتروني، أو في المحادثات الرسمية من أجل الدلالة إلى الصفة الشخصية الخاصة بصاحبه، وطبيعة عمله، ولحفاظ حقوقه، وخصوصاً عند التعاملات التجارية، والمالية، التي تتم باستخدام شبكة الإنترنت.


كيفية عمل توقيع

حتى يعمل الشخص توقيعاً خاصاً به، عليه أن يدرك الأمور التالية:

  • أسلوب كتابة التوقيع: يجب أن يكتب التوقيع بأسلوب واحد فقط، ويعتمد من قبل صاحبه، ولا يغير في شكله عندما يعيد كتابته مرة أخرى، حتى لا يظهر بأن التوقيع ليس له، وبإمكان الشخص إتقان توقيعه، من خلال تكرار كتابته أكثر من مرة على الأوراق، قبل اعتماده بشكل نهائي.
  • شكل التوقيع: تحديد شكل التوقيع، يجب أن يحدد الشخص شكل توقيعه، وطبيعة تكوينه من الحروف والرموز، فمن الممكن أن يحتوي على الاسم الأول أو الأخير من اسمه، أو على مقطعيْن من اسمه يتخللهما بعض من الرموز، كالخطوط، أو الأشكال، أو النقاط، ويختار الشخص توقيعه، بناء على قدرته لكتابته بسهولة، وعلى عدم المقدرة على تزويره من قبل الأشخاص الآخرين.
  • التوقيع بحروف الاسم الأولى: من الممكن أن يختار الشخص توقيعه الخاص، من خلال حروف اسمه الأولى، ويعتمد هذا التوقيع أحياناً على استخدام حروف اللغة الإنجليزية، ويرتبط بالمعاملات المكتوبة بها، أو باللغات الأخرى، ويعد التوقيع بالحروف الأولى اختصاراً سهلاً للتوقيع، وللدلالة على صفة الشخص وعلاقته المباشرة بالوثائق التي وقع عليها.
  • عمل توقيع بنكي: يجب أن يختلف التوقيع الخاص بالبنك، عن التوقيع الشخصي، وذلك حتى يتمكن الشخص من المحافظة على أصوله المالية بأمان، ولمنع تقليد توقيعه، أو تزويره، لذلك ينصح بعمل توقيع خاص بالمعاملات البنكية، وأن لا يستخدم إلا في داخل فرع البنك، للمحافظة على سلامة الحساب البنكي من السرقة.


يستطيع الفرد أن يمتلك أكثر من توقيع، ولكن عليه أن يحرص على استخدامهم بطريقة صحيحة، وبالأمور المخصّصة لهم، وأن يفرق بينهم أي أن لا يخطئ في استخدام توقيع بمكان غير صحيح، لتدارك أي أخطاء قد تحدث نتيجة لذلك، وحتى يحافظ الشخص على القيام بأعماله بسهولة، وأمان.


فيديو النبلاء الإسبان وأول توقيع

كيف سنتمكن من توثيق أوراقنا الرسمية بدون توقيع شخصي؟ وما هي أهم مراحل تطور التوقيع عبر الزمن؟ :