كيف أعيش مرتاحة البال

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٠٥ ، ٢٥ أكتوبر ٢٠١٨
كيف أعيش مرتاحة البال

التحكم بالعواطف

يعتبر السبيل للوصول للراحة في التعامل مع الآخرين هو إدارة العواطف، والتحكم بها بشكلٍ جيّد، أي أن الفتاة تمنع الشعور الداخلي أن يظهر بشكل واضح على تعبيراتها، وتصرفاتها، فتواجد عنصر الغموض في الإنسان يجذب إليه من حوله، في محاولةٍ منهم لاكتشاف دواخلها، وقراءة مشاعرها، فالناس الذين لا يستطيعون التحكم في تعابير وجوههم، ويظهر عليهم معالم الغضب، أو الحماس بسرعة، يكونون عُرضةً للنظرة السلبية من قِبَل الآخرين، وتقل فرصتهم في تعزيز مهاراتهم الاجتماعية بعكس الأشخاص الذين يتحكمون جيّداً بعواطفهم، فهم يستطيعون العيش بتوازن نفسي، وراحة.[١]


عدم الاكتراث بالأقوال السلبية

كي تعيش الفتاة حياة مطمئنة، ومريحة، وهادئة، يجب عليها أن لا تصدق كل الأمور السلبية التي يقولها الناس عنها، لأنها مجرد آراء، ووجهات نظر خاصة بهم، فمثلاً: يعتقد البعض أن هذا الشخص قبيح، في حين يراه الآخر عكس ذلك، لذا على الفتاة أن لا تصدق الصفات السلبية التي يراها الناس فيها، حتى لا يؤدي ذلك إلى انعدام احترامها لذاتها، وتقليل ثقتها بنفسها.[٢]


تنظيم المهام

من أهم الأمور التي ستجعل الفتاة تعيش براحة، هو تنظيم المهام المترتبّة عليها والتحكم بها، حيث توفر لها الكثير من الوقت والجهد، مما ينعكس عليها بشكل إيجابي، ويتم ذلك عن طريق ترتيب المهام حسب الأهمية من الأهم إلى الأقل أهمية، أمّا عند تنفيذها فإنّ البدء بالأمور البسيطة يساعدها على الشعور بالإنجاز والراحة، فمثلاً: القيام بدفع الفواتير، هو أمرٌ بسيط، لكنه يقلل من عبء المهام حتماً. [٣]


الاستيقاظ باكراً

يؤثر الاستيقاظ مبكراً على الصحة والنشاط الذهني بشكل إيجابي، كما أنه يوفر للفتاة المزيد من الوقت، كي تؤدي مهامها بشكل منظّم دون اضطراب، ممّا يزيد من راحتها النفسية، بالإضافة إلى إتاحة الفرصة لها للخروج مع أصدقائها وقضاء وقت ممتع، فعلى الفتاة أن تتذكر دوماً أن حصولها على ساعات إضافية للنوم لن يجعل منها شخصيةً مُهمّة، أو يمدّد من عمرها.[٣]


وسائل أخرى للعيش براحة بال

يعتبر وصول الفتاة لراحة البال من أسمى الأهداف التي تسعى لها، حيث هناك عدة خطوات لتحقيق ذلك، ومنها ما يأتي:[٢]

  • الحدّ من التفكير: لا يعني ذلك التوقف عن التفكير، بل التخلص من التفكير بالأمور غير المجدية، كالتفكير بالوقت الذي يستغرقه تحقيق هدفٍ ما، فهذا يقود إلى القلق ويفسد متعة الطريق.
  • الخروج من المنزل: يساعد الخروج إلى أماكن جديدة، والتكلم مع الغرباء والابتسامة لهم، والقيام بأمور ترفيهية جديدة على الشعور بالراحة والاستمتاع.
  • الشعور بالسعادة: عندما يعيش الإنسان متصالحاً مع نفسه ومع من حوله يشعره ذلك بالسعادة، فعلى كل فرد أن يبحث عن السعادة والراحة ليعيش حياة أفضل.
  • الاعتناء بالنفس: من أهم الأمور التي تبعث الراحة والشعور بالرضا عن النفس، هي الاعتناء بالذات، أي الاعتناء بلياقة الجسد، والنظافة الشخصية، والمظهر الخارجي، فمثلاً: يساعد الاستحمام على الشعور بالراحة، كما أن شراء الملابس الجديدة يحسّن من نفسية الفتاة.


فيديو القاتل الأسود

شاهد الفيديو لتتعرف على القاتل الأسود في علم النفس:

المراجع

  1. Susan Krauss Whitbourne (24-1-2015), "6 Ways to Get More Comfortable With Others, and Yourself"، www.psychologytoday.com, Retrieved 30-7-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "How to Live Life Without Having Problems", www.wikihow.com, Retrieved 30-7-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Akshay, "8 Simple Yet Effective Tips For Living A Relaxed Life"، www.lifehacks.io, Retrieved 30-7-2018. Edited.