كيف أكتب عن نفسي

كتابة - آخر تحديث: ١٢:١٤ ، ٢١ يوليو ٢٠١٩
كيف أكتب عن نفسي

الكتابة عن النفس

تعتبر الكتابة عن النفس من الأهم الأساليب المستخدمة لتأكيد الذات والرغبات، فهي تنم عن جرأة الشخصية وشجاعتها؛ لأنّ الإنسان الذي يمتلك قدرة الكتابة عن نفسه لا يخاف قول الحقيقة مهما كانت صعوبة المواقف التي يمر بها، ومن الصعب على الإنسان في مثل هذه الحالة أن يتأثر بأقاويل الآخرين، وبشكلٍ عام يُمكن أن تكون مهارة توكيد الذات وحقوقها مرئية بالنسبة للأشخاص ولكنها تُعامل بدرجة كبيرة من الاحترام، فيمكن للإنسان أن يحتفظ بها لنفسه أو ينشرها لعدة أهداف.


الكتابة عن النفس والصحة

أثبتت الدراسات والأبحاث الحديثة أنّ الكتابة عن النفس تحسّن صحة الإنسان من الناحية الجسدية والنفسية بغض النظر عن وضع وحالة الإنسان، كما بيَّنت أنّ الكتابة التعبيرية لها فائدة كبيرة في الأوقات التي يُعاني منها الإنسان من الضغط والتوتر والحزن والغضب، لأنّ الكتابة عن الذات تواجه العواطف المكبوتة عند الذات، وتعتبر معالجة ذهنية؛ لأنّها تُعيد ترتيب الأحداث والتفاصيل المختلفة مما يؤدي إلى اكتشاف حقيقة الأحداث المؤلمة السابقة وأنّها لم تكن بالضخامة والقسوة التي تصورتها النفس في الفترة السابقة، كما أنّها تضع الإنسان في مواجهة مع ذاته.


طرق الكتابة عن النفس

كتابة السيرة الذاتية

  • تقديم النفس: تعتبر عملية تقديم النفس من الأمور المهمة والشاقة، لهذا يُفضل تقديم المعلومات الأساسية الخاصة بالإنسان، والإجابة عن تساؤلات الأشخاص الغرباء الذين لا يعرفون شخصية الإنسان، أي تضمين السيرة الذاتية بموجز عن الاسم، والاهتمامات، والمواهب، والمهارات، والإنجازات، والدراسة، والخبرة، والتحديات التي واجهها الإنسان في حياته.
  • تضمين المحتوى: يجب اختيار مواضيع معينة وتفصيلها، واستغلال الخطوة السابقة لتدعيم السيرة الذاتية وزيادة قوتها، ويُنصح اختيار شيء واحد واستخدامه لوصف النفس في العديد من المواقف والتفاصيل بدلاً من منح الطرف الآخر مواضيع متشعبة ومتفرقة لا فائدة منها.
  • استخدام أسلوب دقيق وجيد: يجب اختيار أسلوب كتابة مناسب عند كتابة السيرة الذاتية، فمثلاً لا يُحبذ كتابة أنا أحب السباحة وإنما يُفضل إضافة شيء مميز في الكتابة حتى يتعلق القارئ بالسيرة، لهذا يُفضل الكتابة بأسلوب شيق كأن يقول الإنسان" " لقد كبرت وأنا أمارس هواية السباحة في النوادي والمنتجعات المختلفة، وعندما بدأت ممارستها مع أصدقائي وخضت مسابقات فيها، أحببتها أكثر وأكثر".
  • التواضع: مهما كانت مواهب وإنجازات الإنسان يجب أن يذكرها بأسلوب متواضع، ويُستحسن الابتعاد عن المفاخرة والتظاهر.


كتابة مقال شخصي

  • اختيار قصة مميزة: تتطلب المقالات الشخصية من الإنسان أن يتحدث عن نفسه، وأن يستخدم المواقف الحقيقية التي مرَّ بها في حياته، وأن يُعبر عن الفكرة أو الموضوع الجيد والمناسب، فمثلاً يُمكن الكتابة عن مشكلة استطاع الإنسان التغلب عليها في حياته، أو قصة نجاح من نجاحاته، أو تجربة فشل إيجابية مرَّ بها.
  • التركيز على موضوع واحد: يجب التركيز على فكرة أو حدث واحد بحسب الشروط المقررة، فقد يحتاج الإنسان أن يربط بين الأحداث ولكن يجب عدم الاستطراد في الأفكار، والاهتمام بالموضوع والعنوان الأساسي.
  • تقليل الخط الزمني للأحداث: يُنصح كتابة مقال شخصي بصورة موجزة ومكثفة؛ لأنّه من المستحيل كتابة مقال يتكون من خمس صفحات للحديث عن موضوع واحد، فمثلاً إذا كان الإنسان يُريد الحديث عن قصة انفصال عاطفي مرَّ بها يُمكنه الاختصار وعدم الكتابة عن اللحظة الأولى التي حدث فيها التعارف.
  • الاهتمام بعنصر التشويق: لا يُفضل بدء المقال بأسلوب هادئ وممل، بل يجب الكتابة بصورة مشوقة ومثيرة للاهتمام.
  • جمع التفاصيل: يجب جمع التفاصيل الدقيقة وصياغتها بأسلوب جيد ومختصر بهدف خدمة الفكرة الأساسية من الموضوع.

فيديو قرابة الإنسان والموز

ليس القرد وحده من يعتبر قريباً للإنسان، فحتى الموز قد يكون أحد أقربائك دون أن تدري : !