كيف أنظف منزلي وأنا حامل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٦ ، ٢٩ نوفمبر ٢٠١٦
كيف أنظف منزلي وأنا حامل

الحمل

تُعتبر فترة الحمل من أكثر المراحل المتعبة التّي تمرُّ بها المرأة، وتحتاج فيها إلى راحةٍ تامةٍ، إلا أنّ تنظيف المنزل لا بُدّ منه، إذ تُعتبر الأعمال المنزليّة من الأعمال الشّاقة التي تحتاج إلى وقت وجهد كبيرين، وقد يكون بعضها غير آمن لصحة الأم والجنين، لذلك سنقوم في هذا المقال بذكر بعض النّصائح والخطوات المهمةِ التّي يمكن اتباعها عند تنظيف المنزل.


تنظيف المنزل في فترة الحمل

  • فتح النّوافذ: من المهم فتح النّوافذ عند الاستيقاظ من النّوم لتجديد هواء المنزل، وخروج روائح المنظفات التّي ستُستخدم لتنظيف المنزل.
  • ترتيب الأسرّة: يجب البدء أولاً بترتيب أسرّة غرف النّوم، وجمع الملابس المُتّسخة، ووضعها في الغسالة، وجمع الألعاب من غرف الأطفال إن وجدت، ووضعها في صندوق مناسب لتجنّب تناثرها مرةً أخرى.
  • ارتداء القفازات: من المهم ارتداء القفازات السّميكة أثناء الأعمال المنزليّة؛ حيث إنّ الجلد يكون أكثر حساسيةً في فترة الحمل وخاصّةً عند استخدام المواد المُبيّضة، والكلور، والمُنظّفات المختلفة.
  • تنظيف السّجاد: البدء بتنظيف سجاد جميع الغرف باستخدام المكنسة الكهربائيّة، مع التّركيز على تجنُّب إرهاق المفاصل وعظام الجسم، والانحناء في أثناء التّنظيف، والابتعاد عن الوقوف لفترات طويلة، فيجب التّذكر بأنّ الجسمَ يحملُ وزن الطّفل، وهذا الوزن هو الذي يزيد من الشّعور بالتّعب بسرعة.
  • تنظيف الغبار: من المهم ارتداء الكمّامة الطبيّة عند البدء بتنظيف الغبار، فتتأثر العديد من النّساء في أثناء فترة الحمل برائحة الغبار والعفن، وأكدت العديد من الدّراسات أنّ العفن يؤدي في بعض الأحيان إلى ظهور بعض العيوب الخلقيّة بالجنين، لذلك يُفضّل تجنب التّعامل المباشر مع العفن، وطلب المساعدة من أحد الأشخاص.
  • تجنب تحريك الأثاث: من المهم الابتعاد عن تحريك الأثاث لتغيير نظام البيت أو تنظيفه؛ حيث تزيد هرمونات الحمل من ليونة الأنسجة فتتعرض المرأة الحامل إلى الإصابة بالعديد من التّشنجات أو الكسور، ويجب الانتباه إلى هذا الأمر طوال فترة الحمل، وليس في الشهور الأولى فقط.
  • تنظيف الحمام: لا بُدّ من قراءة التّعليمات المدوّنة على عبوات التنظيف، والتّأكد من خُلوّها من المواد الكيميائيّة المُضرّة، مع تجنُّب المنتجات المكتوب عليها عبارة سام أو خطر، ومن الممكن استبدال المواد الكيميائية بمواد طبيعيةٍ كالخلّ.
  • تنظيف المطبخ: يُمكن غسل الأطباق أولاً بأول لتجنب الإرهاق والوقوف لفترة طويلة، ومن المهم ارتداء القفازات عند البدء بتنظيف المطبخ، وتنظيف الغاز باستخدام الخلّ أو عصير الليمون بدلاً من المواد الكيميائية.
من الممكن الاستعانة بمساعدة مُتخصّصةٍ مرة أو مرتين أسبوعياً للتخفيف من الأعمال الصعبة التي تحتاج إلى مجهودٍ كبير.