كيف تزرع المانجو

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٧ ، ١٥ يناير ٢٠١٥
كيف تزرع المانجو

المانجو

المانجو أو بالإنجليزية (Mango): هو نوع من النباتات، ينتمي للفصيلة البطمية التي تضم العديد من أنواع النباتات. والفصيلة البطمية تنتمي لرتبة الصابونيات، وهي إحدى رتب النباتات الثنائية الفلقة. وتسمى الفصيلة البطمية باسم آخر وهي: (الفصيلة القليبية). والفصيلة البطمية التي يتنمي لها المانجو تنتمي لها العديد من النباتات الأخرى، ومنها الكاجو أو الكاشو، والفستق الحلبي، وغيرها. والاسم العلمي للمانجو هو: (Mangifera indica)، ويتم اختصاره على النحو التالي: (M. indica). ويسمى المانجو في اللغة العربية بأسماء أخرى عديدة، ومنها: المنجو، والمنجة، والعَنْبَا، والأَنْبَج.


شجرة المانجو

وشجرة المانجو هي من الأشجار الدائمة الخضرة، وفي العادة لا يقل ارتفاع شجرة المانجو عن 15 متر، وقد تصل إلى 30 متر أو أكثر في بعض الأصناف. تصنف شجرة المانجو من ضمن أشجار الفاكهة، وتلقب بـ (ملكة الفاكهة). وشجرة المانجو هي من أشجار المناطق الاستوائية والمدارية وشبه الاستوائية والمدارية، فهذه المناطق هي الموطن الأصلي لهذه الشجرة، ويُقال بأن الموطن الأصلي لشجرة المانجو هو بالتحديد: الهند، ومناطق شبه جزيرة الهند الصينية. وحاليًا تنتشر زراعة المانجو في الكثير من المناطق حول العالم، من المناطق التي تنتشر فيها أشجار المانجو بشكل كبير: الهند، والصين، وتايلاند، وأندونيسيا، ومناطق جنوب شرق آسيا بشكل عام، والمناطق الجنوبية للولايات المتحدة الأمريكية، والمكسيك، والبرازيل.


الإنتاج العالمي للمانجو

يبلغ الإنتاج العالمي من المانجو سنويًا حوالي: 40 مليون طن، وقد بلغ هذا الإنتاج بالتحديد في عام 2012م: (42.14) مليون طن. وأكبر دولة منتجة للمانجو في العالم هي: الهند، حيث بلغ حجم إنتاجها في عام 2012م: (15.25) مليون طن تقريبًا، وثاني أكبر دولة في إنتاج المانجو بعد الهند هي: الصين حيث بلغ حجم إنتاجها في عام 2012م حوالي: (4.40) مليون طن، والدولة الثالثة بعد الهند والصين هي: تايلاند، والدولة الرابعة هي أندونيسيا، والخامسة هي باكستان، والسادسة هي المكسيك، والسابعة هي البرازيل.


زراعة المانجو

تنجح زراعة المانجو في المناطق الاستوائية والمدارية، أو المناطق شبه الاستوائية والمدارية، فمناخ هذه المناطق هو الأنسب لنمو أشجار المانجو، فأشجار المانجو لا تتحمل الصقيع والأجواء الباردة جدًا. وأشجار المناجو لا تتحمل التعرض للرياح الشديدة؛ ولذلك فإن على المزارع أن يختار منطقة ملائمة للزراعة، وأن يبني حول الأرض مصدات للرياح، أو غيرها من وسائل الحماية من الرياح. ومن الطرق الشهيرة في زراعة المانجو: الزراعة بالبذور، وبإمكان المزارع إنتاج الشتلات من خلال البذور أو شراء الشتلات الجاهزة.


يجب على المزارع قبل غرس الشتلة أو البذرة أن يهيئ الأرض جيدًا عن طريق الحراثة، والتعشيب، ويجب عليه أن يزرعها في تربة جيدة الصرف والتهوية وخصبة. كما يجب عليه أن يعتني بالشتلات جيدًا إلى حين نموها، بحيث يحرص على سقايتها باستمرار وبخاصة في فصل الصيف، والكمية التي تحتاجها أشجار المانجو من المياه عن طريق الري نسبية، حيث تختلف باختلاف أشهر السنة، وتختلف باختلاف درجة الحرارة وطبيعة المنطقة، وطبيعة الأرض وقدرتها على الاحتفاظ بالماء، كما تختلف أيضًا باختلاف عمر الشجرة وحجمها، وهذا الأمر يرجع إلى تقدير المزارع وخبرته.