كيف تسيطر على خوفك

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٤ ، ٢٨ سبتمبر ٢٠١٥
كيف تسيطر على خوفك

الخوف

جميع النّاس يشعرون بالخوف، وحتّى أكثر النّاس شجاعة لديهم مخاوفٌ من أمورٍ معيّنة. والخوف من أمرٍ ما يكون غير قابل للسيطرة، ولا يستطيع الشخص التحكّم فيه، لكن في مرحلةٍ معيّنة على الشخص تعلّم كيفيّة تخطّي مخاوفه، وليقوم بذلك عليه معرفة أسباب خوفه.


أسباب الخوف

  • تخيّل أسوء الأمور: فالشخص في هذه الحالة يقوم بالبحث عن أمورٍ تدعم خوفه، فيبدأ بالشك بأي شيء وافتراض الأسوء، ممّا يولّد لديه شعوراً الخوف.
  • جعل الأمور مروّعة: كالتفكير في أمورٍ سيّئة عند سماع صوتٍ في الأذن بسبب التوتّر أو ارتفاعٍ في الضغط، فيكون هنالك سببٌ لحدوث ذلك ولكنّ الشخص يقوم بترويع نفسه.
  • المقاومة الفكرية: كتفكير الشّخص بأنّه ليس هنالك أيّ طريقةٍ لتخطّي خوفه بحيث يبقى محبوساً معه إلى الأبد.
  • الأفكار التلقائية: كزيادة التفكير، واندفاع الأفكار السلبيّة إلى الرأس.
  • تصوّر الكارثة: فبعض النّاس لا يتخيّلون إلّا المواقف السيّئة، فإذا سُئِلوا يجيبون سلباً في أغلب الأوقات.
  • التعرّض لمواقف معيّنة في الصغر: فالمواقف التّي يتعرّض لها الصغير وتشعره بالخوف، تُنشِئ لديه تلك المشاعر وتبقى معه حتّى بعد البلوغ.


كيفيّة السيطرة على الخوف

تحليل الخوف

  • البدء بالاعتراف به: ففي مجتمعٍ يشدّد على أهميّة القوّة والشجاعة، يكون من الأسهل تجاهل وإنكار الشعور بالخوف حتّى لأنفسنا، لكنّ الشجاعة لا تأتي إلّا عن طريق الاعتراف به، فبالإفصاح عن المشاعر يكون الشّخص قد خطى أوّل خطوة للسيطرة على الوضع.
  • تحديد معالمه: عن طريق الاقتراب من المخاوف بقدر الإمكان لمعرفة ما إذا كان لدى الشخص المقدرة على احتوائها، فبرؤية الخوف ومعرفته يستطيع الشخص التعامل معه عندما يواجهه.
  • تخيّل النتيجة المرجوّة: فعند معرفة الخوف بالتحديد، يجب التفكير بالأمور التّي من الواجب القيام بها لتغيير الوضع.


السيطرة على الخوف

  • التدرّج في التخلّص منه: فبالكثير من الأحيان يخاف الشخص من الشيء لأنّه لم يتعرّض له بما يكفي، (فالخوف من المجهول) هو مصطلحٌ يستخدم عادةً لوصف النّفور التلقائي الذّي يشعر به الناس بسبب أشياء تكون مختلفة، فعند الشعور بالخوف من أمرٍ ما لأنّه كاللّغز، يجب التعرّض له تدريجيّاً للحصول على فهمٍ ورؤيةٍ أفضل له.
  • المواجهة المباشرة: فأحياناً من أهم الطرق للتغلّب على الخوف هو مواجهته، وهذه الطريقة تكون فعّالةً إذا كان الخوف من موقفٍ أو مكانٍ معيّن، فمثلاً إذا كان الخوف من الارتفاعات، يجب محاولة الصعود إلى مكانٍ مرتفع.
  • التحلّي بالجرأة: فالجرأة لها تأثيرٌ كبيرٌ كالسحرعلى الشّخص، وبالأخص عند التعرض لبعض المواقف المحرجة، أو عند مواجهة المخاوف.