كيف تصبح نحيفاً

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٢٦ ، ٣ ديسمبر ٢٠١٨
كيف تصبح نحيفاً

تناول المزيد من الألياف

تُعدّ الألياف مفيدةً جداً للصحة وفقدان الوزن، حيث إنّها تُساعد على الشعور بالشبع لفترة أطول بعد تناول الطعام، وعادةً ما تتطلب الأطعمة الغنية بالألياف المزيد من الوقت خلال عملية المضغ، ممّا يمنح الجسم وقتاً لتحديد الشعور بالشبع، كما أنّ الحميات الغذائية الغنية بالألياف تحتوي على سعرات حرارية أقل لنفس كمية الطعام التي يتمّ تناولها، ولذلك يُنصح بإضافة الألياف إلى النظام الغذائي في وجبة الفطورعلى شكل شوفان أو رقائق القمح الكامل، كما يُمكن إضافة الفاكهة مع كلّ وجبة، وبدء الوجبات بتناول السلطات.[١]


ممارسة تمارين الكارديو

يُمكن ممارسة تمارين الكارديو معتدلة الشدّة خمس مرّات أسبوعياً لمدّة ثلاثين دقيقة، أو ممارسة تمارين الكارديو عالية الشدة لمدّة 75 دقيقة أسبوعياً، ومن الجدير بالذكر أنّ التمارين الهوائية كالمشي، أو الرقص، أو الركض، أو السباحة مهمة جداً لحرق المزيد من السعرات الحرارية وإنقاص الوزن، حيث يُمكن لشخص يزن 73 كيلوغرام أن يحرق ما بين 200 إلى 300 سعرة حرارية خلال ساعة من المشي.[٢]


النوم جيداً

يُعتبر أخذ القسط الكافي من النوم ليلاً خط الدفاع الأول لمنع تناول الطعام بشراهة خلال النهار، ففي حال لم ينم الشخص جيداً خلال الليل، فإنّ الجسم يزيد من إفراز هرمون الجريلين ويُقلّل إفراز هرمون اللبتين ممّا يؤدّي إلى زيادة الشعور بالجوع، بالإضافة إلى ذلك فقد أثبتت الدراسات أنّ عدم الحصول على قسط كافٍ من النوم يزيد من شهية الشخص إلى الأطعمة غير الصحية التي تحتوي كميات كبيرة من الدهون والسعرات الحرارية.[٣]


عدم الاستسلام بسهولة

يُعتبر تغيير نمط الحياة من أجل فقدان الوزن والنحافة أمراً صعباً، ولذلك يجب على الشخص ألّا يستسلم بسهولة وأن يبدأ يومه مذكراً نفسه بأنّ التغيير لا يحدث في لحظة واحدة.[٢]


المراجع

  1. Swati Kapoor (17-12-2015), "How to Become Slim in 3 to 10 Days"، www.practo.com, Retrieved 2-12-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ROSE ERICKSON, "How to Get Strong & Skinny"، www.livestrong.com, Retrieved 2-12-2018. Edited.
  3. OLIVIA TARANTINO & SAMANTHA LEFFLER (12-3-2018), "50 Ways to Lose Weight Without Exercise"، www.eatthis.com, Retrieved 2-12-2018. Edited.