كيف تصلى صلاة الجمعة

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٣٠ ، ٦ سبتمبر ٢٠١٥
كيف تصلى صلاة الجمعة

صلاة الجمعة

قال تعالى في الآية التاسعة من سورة الجمعة: "يا أيها الذين آمنوا إذا نودي للصلاة من يوم الجمعة فاسعوا إلى ذكر الله وذروا البيع ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون، فإذا قضيت الصلاة فانتشروا في الأرض وابتغوا من فضل الله واذكروا الله كثيراً لعلكم تفلحون".


إنّ يوم الجمعة يوم عظيم وصلاة الجمعة أجرها عظيم، ولعظمة هذه الصلاة فقد حرّم الله البيع والشراء عند أذان الجمعة، وقال أهل العلم: عند الأذان الثاني، والصدقة في هذا اليوم خير من كلّ الأيام، وفيه تكفير عن السيئات، فكيف تُصلّى هذه الصلاة العظيمة.


كيفيّة صلاة الجمعة

هنالك عدة أمور يجب أن يعرفها الإنسان المسلم عن صلاة الجمعة، وهي: كيفية التجهز لها، وآداب خطبة الجمعة، ثمّ أداء الصلاة، وهي كالتالي:


التجهز لصلاة الجمعة

قال الرسول عليه الصلاة والسلام: "من اغتسل يوم الجمعة وغسل، وبكّر، وابتكر، ودنا، واستمع، وأنصت، كان له بكل خطوة يخطوها أجر سنة صيامها وقيامها". (حديث صحيح)، إذاً هذه هي سنة الرسول عليه الصلاة والسلام، في كيفيّة الاستعداد لصلاة الجمعة، بالاغتسال، ثم الذهاب مبكراً ثمّ الدنو من الإمام، والإنصات إلى الخطبة، كما أنّ الذهاب الى صلاة الجمعة سيراً على الأقدام فيه أجر عظيم.


آداب خطبة الجمعة

عند الوصول إلى المسجد قبل الأذان - والتي يكون وقتها وقت صلاة الظهر- يقوم الشخص بصلاة ركعتين تحيّة المسجد، ثم يصلي ما يشاء من ركعات حتى الأذان، بحيث يصلي ركعتين ركعتين عشرين أو ثلاثين ركعة كما يشاء، ولا يوجد سنة قبلية لصلاة الجمعة، ثمّ يستطيع قراءة سورة الكهف إن شاء، حتى يبدأ المؤذن بالأذان الثاني، عندها ينصب الشخص ليستمع إلى خطبة الجمعة، محاولاً الابتعاد عن الأخطاء التالية: 
  • الحديث أثناء الخطبة: لا يجوز للشخص أن يتحدث أو يتكلم مع من بجواره أو على الهاتف أثناء الخطبة.
  • تخطي الرقاب: لا يجوز للشخص المتأخر عن الصلاة أن يدخل إلى المسجد، ويتخطى الرقاب للوصول الى الصفوف الأولى، بل يجب عليه أن يجلس بمجرد وجود مكان له، دون أن يؤذي الناس بتخطيهم وأذيتهم.
  • التسوك أثناء الخطبة: أي عدم استخدام السواك.
  • النوم أثناء الخطبة: فإذا وجد شخص نفسه بأنه قد نعس أثناء الخطبة عليه بتغيير مجلسه، حتى يذهب عنه هذا النعاس.
  • العبث أثناء الخطبة: تجد من الأشخاص من يقوم أثناء الخطبة باللعب، والعبث بالمسبحة، أو الجوال أو المفاتيح أو أظافره، فلا يجوز له العبث والخطيب يخطب، بل يجب على الشخص أن يتتبع الخطيب ببصره وعقله وقلبه ولا ينشغل بشيء آخر سوى ذلك.
  • الجلوس آخر المسجد مع وجود مكان في الصفوف الأولى: نجد هنالك من الناس من يدخل إلى المسجد وقد يكون هناك أماكن في الصفوف الخامس أو السادس، فتجده يبحث عن جدار ويتكىء عليه ليريح نفسه، ولكن الأصل أن يتحلّق الناس على الخطيب، ولا يبتعدون عنه أثناء خطبة الجمعة.


أداء صلاة الجمعة

صلاة الجمعة تصلى ركعتان، جهريتان، إذاً فهي ليست كصلاة الظهر، تُصلى أربعاً، وبالنسبة لصلاة السنة فإنها تصلى أربعاً إن صلاها الشخص في المسجد، أما إن صلاها في البيت فيصلي ركعتين.


في النهاية؛ بخصوص الشخص الذي يتأخر عن الصلاة، فقد جاء على لسان أهل العلم أنه لا يدرك صلاة الجمعة إلا من أدرك الركوع فيها، وبالتالي من دخل إلى المسجد وأدرك الركوع في الركعة الثانية، يقوم بعد أن يسلم الإمام ويأتي بركعتين فقط، أماّ من لم يُدرك الركوع وأدرك التشهد، فيقوم بعد أن يسلم الإمام ويصليها أربعاً؛ لأنّها هنا أصبحت صلاة ظهر وليست صلاة جمعة.