كيف تصلي العصر

كتابة - آخر تحديث: ٢٠:١١ ، ٧ فبراير ٢٠١٧
كيف تصلي العصر

الصلاة

فرض الله سبحانه وتعالى على الإنسان المسلم خمس صلوات في اليوم والليلة من فوق سبع سماوات، وقد قُسمت هذه الصلوات إلى كلٍ من صلاة الفجر، والظهر، والعصر، والمغرب، والعشاء، ومن المعروف بأنّ الالتزام بهذه الصلوات يخلق جواً من الهدوء والطمأنينة والراحة النفسية في قلب المسلم، كما أنّها تزيد صلته بخالقه في كافة الظروف والاحوال التي يمر بها، عدا عن كونها أداة لتنظيم يوم وحياة الإنسان المسلم، وفي هذا المقال سنذكر كيفية تأدية صلاة العصر.


معلومات عن صلاة العصر

تُعرّف صلاة العصر على أنّها الصلاة الثالثة المفروضة على المسلم خلال اليوم، وهي أربع ركعات يتمّ تأديتها في منتصف النهار، وقد تحدث نبينا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم عن الوقت الصحيح لأداء هذه الصلاة من خلال قوله: (وقتُ الظُّهرِ إذا زالت الشَّمسُ. وكان ظِلُّ الرجُل كطولِه، ما لم يحضُر العصرُ. ووقتُ العَصرِ ما لم تصفَرَّ الشَّمسُ) [صحيح مسلم]. وهي من الصلوات الهمسية.


كيفية صلاة العصر

  • التأكد من طهارة الملابس، وطهارة المكان، والوضوء.
  • استحضار النيّة وهي تأدية هذه الصلاة بهدف إسقاط الفريضة والتقرب من الخالق عزّ وجل.
  • استقبال القبلة.
  • استشعار المسلم أنّه متوجه لمقابلة ربه، حيث يتمثل ذلك من خلال خلق حالة من الهدوء والسكينة.
  • التكبير، وهنا يضع المسلم يديه بمحاذاة أذنيه قائلاً: (الله أكبر) في إعلان لبدء تأدية الصلاة.
  • قراءة سورة الفاتحة وما تيسر له من سور القرآن الكريم.
  • الركوع، حيث يحني المسلم ظهره بشكلٍ أفقي ويضع يديه على فخذيه ويقول: (سبحان ربي العظيم) ثلاثاً.
  • الوقوف من الركوع، وهنا يقول المسلم: (سمِع اللهُ لمَن حمِدَه، ربَّنا ولك الحمدُ، حمدًا كثيرا طيبًا مباركًا فيه) [صحيح البخاري].
  • السجود، الذي يكون من خلال وضع المسلم كلاً من: باطن كفيه، وقدميه، وركبتيه، وجبهته، وأنفه بشكلٍ مباشر على الأرض في مشهد من الاستسلام التام للخالق عزّ وجل، وهنا يقول: (سبحان ربي الأعلى) ثلاثاً، ومن المعروف بأنّ العبد أقرب ما يكون من ربه وهو ساجد حيث يستطيع أن يدعو ربه بما شاء من الخير سواءً كان ذلك في الدنيا أو الآخرة.
  • أخذ استراحة بين السجدتين، وفي هذه الخطوة يقول المسلم: (اللَّهمَّ اغفِرْ لي وارحَمْني واهدِني وارزُقْني) [صحيح].
  • السجدة الثانية وهي مثل السجدة الأولى تماماً.
  • القيام لأداء الركعة الثانية.
  • يتمّ فيها قراءة الفاتحة وما يتيسر من القرآن الكريم، ثمّ إتمام الركعة من ركوعٍ وسجود واستراحة بين السجدتين ثمّ السجود الثاني.
  • الرفع من السجود وقراءة دعاء التشهد.
  • القيام للركعة الثالثة وقراءة الفاتحة فقط، وإتمام باقي خطوات الركعة من ركوعٍ وسجود، ثمّ الوقوف للركعة الرابعة.
  • يتمّ فيها قراءة الفاتحة فقط، واتمام باقي خطوات الركعة من ركوعٍ وسجود، ثمّ القيام من السجود.
  • الجلوس بعد السجود وقراءة دعاء التشهد والصلاة الإبراهيميّة.
  • التسليم يميناً ويساراً وفي هذا إعلان بانتهاء الصلاة.