كيف تصنع كاشف معادن

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٤٣ ، ٢ مايو ٢٠١٦
كيف تصنع كاشف معادن

كاشف المعادن

يعتقد الكثير من الناس أن أجهزة كشف المعادن تقتصر على المتخصّصين وهواة البحث عن المعادن المدفونة بالأرض، ولكن أجهزة كشف المعادن تُستخدم في الكثير من المجالات مثل: استخدامها من قبل رجال الأمن للتفتيش عند دخول الأماكن التي تحتاج مستوىً عالياً من الأمان والسلامة كالأماكن السياحية، والمطارات، والمسارح، والدوائر الحكومية، والمستشفيات، والمدارس، وغيرها، لغايات ضمان عدم دخول أي شخص خطير مسلّح أو شيء يهدد الأمن لهذه المباني، ويمكن استخدامها للكشف عن المعادن تحت سطح الأرض.


أمّا المبدأ العام لعمل جهاز كشف المعادن فيتلخّص في أنه يستشعر تواجد المعادن من خلال مسح المكان، وعندما تمر الذبذبات عبر المعدن يُطلق تنبيهاً بوجود المعادن.


طريقة بسيطة لعمل كاشف معادن

الأدوات اللازمة

  • علبة من البلاستيك لوضع محتويات الجهاز، ويفضّل استعمال علبة أقراص السيديهات.
  • حاسبة بحجم يُناسب العلبة البلاستيكية.
  • راديو صغير ويعمل على مجال (AM).
  • غراء أو أي لاصق متوفّر.


طريقة الصنع

  • يوضع الراديو والحاسبة في العلبة وتُلصق جيداً، بشرط أن يكون الراديو يعمل على ترددات الإي أم.
  • يُحرّك مؤشر الراديو ليصل لأقصى موجة حوالي (1700) كيلوهرتز بحيث تكون الموجة صافيةً نسبيّاً، ولا يوجد بها تشويش للتمكن من استقبال وسماع تردّدات الحاسبة.
  • تُشغّل الآلة الحاسبة وتكون قريبةً من الراديو، ويحرّك المؤشر في الراديو للحصول على أفضل صوت من الممكن التقاطه.


مبدأ عمل هذه الطريقة

تعتمد أجهزة كشف المعادن على إرسال موجة معينة لاستقبالها بواسطة جهاز خاص، وعندما يكون هناك معدن قريب من تلك الموجة المرسلة بالهواء، فإنّ البعض من خصائص هذه الموجة ستتغيّر لوجود المعدن عبرها، أمّا في هذه الطريقة فتمّ الاعتماد على الآلة الحاسبة لتولّد موجات بسيطة لترسل بالهواء، وثم تُستقبل بواسطة جهاز الراديو.


عندما يكون هناك معدن قريب من الحاسبة فالموجة الصادرة ستتغيّر أو تتأثر وينتج عنها تغيير بالصوت الذي يُسمع عبر الراديو، ولكن هذه الطريقة قد يكون مدى تأثير الجهاز عبرها قصير بسبب ضعف موجات الحاسبة أي إنّها تُستخدم للمعادن القريبة من الجهاز بما لا يتجاوز (50) سنتيمتراً.


تقنيات أجهزة كشف المعادن

  • تقنية تردّدات منخفضة: وهي أكثر التقنيات استخداماً وتعتمد على استخدام ملفين هما: ملف للإرسال وهو الخارجي ويحتوي على حلقة من أسلاك يمر بها تيار كهربائي بالاتجاهين تارةً مع عقارب الساعة وتارة بعكس ذلك، وملف للاستقبال ويكون داخلياً ويكون لاستقبال الإشارة المُنعكسة من الأجسام.
  • تقنية نبض حثي: لا تُستخدم هذه التقنية كثيراً بسبب عدم القدرة على التمييز بين أنواع المعادن، ويُستخدم فيها ملف واحد يعمل للإرسال والاستقبال.
  • تقنية نبضات تذبذبيّة: وهي أسهل التقنيات، ويستخدم فيها ملف كبير بطرف البحث وملف آخر أصغر حجماً يوجد بصندوق التحكم؛ بحيث يكون كلّ ملف موصولاً بمذبذبات تولّد آلاف النبضات في الثانية الواحدة.