كيف تعرف نوع شعرك

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١٣ ، ٢٩ سبتمبر ٢٠١٥
كيف تعرف نوع شعرك

أنواع الشعر

تحرص المرأة عادة على الاهتمام بمظهر شعرها، فهو تاج جمالها وعنوان أنوثتها وجاذبيتها أمام الآخرين، لذا تسعى دوماً للحفاظ عليه من التقصف والتساقط والخشونة، ليبقى أنيقاً صحياً وناعماً وكثيفاً ليزيد في جمالها ورقتها، وهذا الأمر لا يقتصر على المرأة فقط؛ حيث إنّ الرجال أيضاً يهتمون بمظهر شعرهم واتباع أحدث القصات الحديثة في تصفيفه لإتمام إطلالتهم الرجولية، وهذا بالطبع يتطلب من كلا الجنسين اهتماماً خاصاً بالشعر حسب نوعه وصفاته؛ فطريقة العناية بالشعر الدهني تختلف عن الشعر الجاف وكذلك عن الشعر العادي، ولكي يستطيع الشخص اختيار الشامبو والكريمات الخاصة بشعره لا بد أولاً من التعرف على نوعية الشعر كي يختار ما يناسبه تماماً من المواد المنظفة والمغذية للشعر، وسنعرض فيما يلي كيفية تحديد نوع الشعر حسب الصفات العامة له.


الشعر الجاف

يشتكي غالباً صاحب الشعر الجاف من تقصّف واضح في نهايات شعره، كما أنّ هذا النوع من الشعر يصعب تسريحه بسهولة ويتعرّض دائماً للتساقط المتكرر نظراً لجفافه وقلّة حيويته؛ لأنّ الغدد الدهنية الموجودة في فروة الرأس لا تفرز زيوتاً طبيعيّة كما يجب، فهي ذات نشاط محدود مما يعيق إيصال الدهون إلى الشعر الأمر الذي يفقده الليونة والنعومة واللمعان، فهو شعر باهت اللون، خشن الملمس، فاقد للحيوية.


الشعر الجاف إما أن ينتج بسبب خلل هرموني داخلي في الجسم، أو بسبب اتباع سلوكياتٍ خاطئة كالإكثار من صبغات الشعر الملونة واستخدام المثبتات الكيماوية، ومصفّفات الشعر الحرارية التي تزيد من المشكلة وتؤدّي إلى جفاف الشعر، وتلفه، وتقصف أطرافه، وتساقطه المستمر.


الشعر الدهني

يعاني صاحب الشعر الدهني من كثرة الإفرازات الدهنية " الزيتية " التي تنتجها الغدد في فروة الرأس بشكل متكرر وملحوظ، ورغم أنّ هذه الإفرازات صحية ومفيدة لليونة الشعر إلا أنّ زيادتها عن المعدل الطبيعيّ قد تتسبّب بمشاكل كثيرة كظهور القشرة في الشعر وزيادة الحكة، واضطرار الشخص لغسل شعره بشكلٍ يوميّ حتى يتخلّص من مظهره الزيتيّ غير المستحبّ والذي يفقده التسريحة بسرعة، وغالباً ما تنتج هذه المشكلة من اضطراب في إفراز الهرمونات في مراحل عمرية كالمراهقة أو البلوغ، وكذلك ربما من قلّة الاهتمام بنظافة الشعر. 


الشعر العادي

هو من أفضل أنواع الشعر على الإطلاق؛ إذ لا يعاني صاحبه من أي مشاكل، إذ تفرز الغدد في الفروة كمية معتدلة ومناسبة من الدهون تمنح للشعر الليونة والنعومة المطلوبة دون زيادة كما في الشعر الدهنيّ، كذلك هذا الشعر نادراً ما يعاني من التقصّف والجفاف كما هو الحال في الشعر الجاف.


الشعر المختلط

هو من أصعب أنواع الشعر وأكثرها حاجة للعناية والاهتمام، وذلك لأنه يجمع بين الشعر الجاف والدهني معاً، حيث تكون جذور الشعر دهنية وأطراف الشعر جافة، وينصح لهذا النوع من الشعر استخدام شامبو الشعر الدهني مع عمل حمامات زيت توضع فقط على الأطراف دون الجذور .