كيف تعمل هاشتاغ

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٢٠ ، ٢ يونيو ٢٠١٩
كيف تعمل هاشتاغ

الهاشتاغ

الهاشتاغ هو رمزٌ أو علامة أوالمربّع، تتبعُها كلمة دون وضع فاصلة، والهدف منه أرشفة المواضيع المتعلّقة في حدثٍ أو موضوع معيّن في مكان واحد تحتَ مسمّى هاشتاغ، ومن الأمثلة عليه: #السعودية.


بدأت فكرة الهاشتاغ بسيطةً في بداية الأمر، ثم ما لبثتْ أن تحوّلتْ إلى ثورة تقنيّة أشعلت جمود المواقع الاجتماعيّة، والملل الذي كان يشعر به مستخدموها خصوصاً على موقع تويتر، حيث استطاع هذا الرمز رغم بساطتِه تنظيمَ محتوى مواضيع مطروحة للنقاش العامّ، وتصنيفها تحت بندٍ معين، يسهّل على المستخدمين الوصول إلى حقيقة الوقائع المطروحة من أكثر من جهة في مكانٍ واحد.


تاريخ الهاشتاغ

  • بدأت فكرة الهاشتاغ في الثالث والعشرين من آب لعام ألفين وسبعة، حيث استطاع بفترةٍ وجيزة الانتشارَ على برامج التواصل الاجتماعيّ المختلفة، بعد أن كانت انطلاقته محصورة في موقع التوتير، ليعتبر واحداً من المزايا التي تجمع كافّة الأحداث، والقضايا، والأخبار في مكان واحد.
  • في العامِ نفسِه الذي انطلق فيه الهاشتاغ لأوّل مرة، دوّن أول هاشتاغ فعليّ على موقع تويتر باسم #كاليفورنيا تحترق، ليلاحظ نشاط غير مسبوق من قبل المستخدمين، والمغرّدين على هذا الهاشتاغ في موقع تويتر، ومن هنا بدأ الانتشار الفعليّ له.
  • في عام ألفين وتسعة بدأ الربط الآليّ فعلياً للهاشتاغات التي تطلق على موقع التوتير، وكلّ كلمة تتبع رمز المربع Hash.
  • في عام ألفين وأحد عشر، توسع العمل بالهاشتاغ في عدة أحداث منها: قام تطبيق إنستغرام بإضافة خدمة الهاشتاغ لمستخدميه، وانطلق أول هاشتاغ عربيّ معنون بهاشتاغ السعودية، #السعودية.
  • في عام ألفين واثني عشر، ظهر أول هاشتاغ عربيّ بدعم من تويتر، كما تمّ بث أول إعلان تلفزيونيّ بوجود الهاشتاغ.
  • في عام ألفين وثلاثة عشر دخل الهاشتاغ عالم الفيسبوك.


طريقة استخدام الهاشتاغ

  • نحدّد الكلمة التي تمثّل الحدث، أو الموضوع الذي نود في نشره.
  • نضع رمز المربع #، تليها الكلمة مباشرة دون وضع فواصل أبداً، مثال: #تعليم.
  • وضع العلامة الموجودة بين القوسين ( _ ) بين الجملة التي نودّ أرشفتها ضمن هاشتاغ معيّن، مثال: #التعليم_العالي.


شروط استخدام الهاشتاغ

  • أن يكون واضحَ الكتابة، سهل الحفظ، والتذكّر.
  • أن يفصل بين الكلمات المتتابعة بعلامة ( _ ) بعد الهاشتاغ.
  • ان يكون واقعيّاً، وله علاقة بمحتوى الموضوع النشط، الذي يتفاعلُ حوله المستخدمين.
  • أن يتم الترويج للهاشتاغ لشريحة أكبر من عدد المتابعين الموجودين في الحساب.
  • ألّا يستخدم الهاشتاغ دون غاية، أو هدف؛ لأنّ هذا يبعدُ المستخدمين عن تداوله، وانتشارِه.