كيف تكتب أهدافك

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:١٧ ، ٢٣ أكتوبر ٢٠١٨
كيف تكتب أهدافك

كتابة الأهداف الرّئيسية

الأهداف الرّئيسية تتضمّن الأهداف المراد تحقيقها مستقبلاً والتي تحتاج إلى الكثير من الوقت لتحقيقها، ولضمان تغطية جميع مجالات الحياة، بالإمكان تصنيفها إلى فئات، مثل: تحديد المستوى الذي يجب الوصول إليه في الحياة المهنية، وتحديد المبلغ المراد الحصول عليه، وتحديد درجة التعليم والمهارات والمعلومات التي يجب الوصول إليها بالنّسبة للتعليم، وغيرها من الأمور المهمة.[١]


كتابة الأهداف الثّانوية

يجب تحديد الأهداف الأصغر المراد تحقيقها للتمكّن من الوصول للأهداف الرّئيسية؛ بحيث يتم إنشاء خطّة مدّتها عام واحد، وخطّة أخرى مدّتها ستة شهور وخطّة شهرية لأهداف أصغر، ويجب أن تستند كل خطّة منها إلى الخطّة التي تسبقها، هذا إلى جانب تدوين المهام اليومية للأشياء التي يجب القيام بها لتحقيق الأهداف.[١]


نصائح عند كتابة الأهداف

يُمكن اتّباع النّصائح التّالية عند كتابة الأهداف:[٢]

  • التّأكّد من أن يكون الهدف منطقياً ويناسب القدرات الشخصية وليس خارجاً عنها؛ فإذا كان أحدهم قادراً على الرّكض لمسافة 1.8 كم فقط يومياً مثلاً، وقام بوضع هدفٍ بالرّكض لمسافة 2 كم فهذا لا يُعتبر تحدّياً للنّفس بقدر ما هو هدف مُحبط.
  • الاستمرار في التّركيز على الأهداف والتفكير فيها؛ حتى لا ينساها بسبب الأمور التي يُواجهها في حياته اليومية.
  • الحفاظ على توافق الأهداف معاً؛ بحيث لا تتناقض أو تتداخل مع بعضها البعض، ويُمكن ضمان ذلك من خلال إنشاء خطّة شاملة للأهداف.
  • صّياغة الأهداف بطريقة ولغة إيجابية؛ بحيث يتم تحديد الأمور المرغوب في الوصول إليها وليس الأمور المرغوب بالتخلّص منها؛ فمثلاً، يُمكن القول "أريد أن أكون أكثر استرخاءً" بدلاً من "أريد أن أكون أقلّ قلقاً".[٣]
  • تحديد الأهداف بشكلٍ تفصيليّ قدر الإمكان بعيداً عن التعميمات، ومن التّعبيرات العامّة "أريد أن أكون سعيداً"، والصّحيح هو تحديد سلوك معيّن يجب فعله لكيّ يُصبح الشّخص سعيداً.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب "Personal Goal Setting", www.mindtools.com, Retrieved 18-3-2018. Edited.
  2. SUSAN WARD (15-12-2017), "Goal Setting: Your Guide to Setting Goals"، www.thebalance.com, Retrieved 18-3-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Will Meek (25-8-2013), "How to Set Goals"، www.psychologytoday.com, Retrieved 18-3-2018. Edited.