كيف نرى الأجسام

كتابة - آخر تحديث: ١٨:٠٢ ، ١٤ نوفمبر ٢٠١٨
كيف نرى الأجسام

حاسة البصر

تُعتبر حاسة البصر إحدى أهمّ الحواس عند الإنسان، فهي الوسيلة التي يُطلّ بها على العالم الخارجي ويستطيع من خلالها التمييز بين الأشياء والأشخاص والقدرة على التواصل مع الناس بشكل سهل وسريع، وفعليّاً لا يَعرف قيمة هذه النعمة إلا فاقدها، وأما عن العضو المسؤول عن عملية الإبصار فهو العين وتُعرّف على أنّها الجهاز البصري الطبيعيّ للإنسان والتي تُرى بواسطتها الأشياء المختلفة باستقبال الأشعة الضوئيّة المنبعثة منها، وقد كان العلّامة المسلم الحسن بن الهيثم أول من شرّح العين تشريحاً كاملاً ووضّح وظائف أعضائها، كما أنّه أول من شرح بوضوح الآلية التي تتم بها الرؤية بالعين بالإضافة إلى العوامل والتأثيرات النفسيّة على الإبصار.[١]


أجزاء العين

في ما يلي أجزاء العين:[٢]

  • القرنية: توجد في مقدمة العين حيث تُغطي العين من الخارج، وهي عبارة عن طبقة نسيجية شفّافة ومقوّسة.
  • النقرة: تجويف صغير في بقعة الشبكية للعين تحتوي على مستقبلات ضوئيّة كثيرة، وتستخدمها العين في عملية الإبصار الحادّة.
  • الشبكيّة: هي الطبقة الداخلية والأخيرة من العين، تتركّب من حوالي مائة وثلاثين مليون خلية حسّاسة للضوء، وتَستوعب هذه الخلايا الضوء الداخل للعين، حيث إنّ الشبكيّة هي المسؤولة عن الإبصار عند الشخص؛ فهي تَستقبل الضوء الواقع عليها وتحوّله إلى إشارات كهربائية تنتقل عبر الألياف العصبيّة البصريّة.
  • عدسة العين: وهي جسم محدّب شفاف موجودة خلف البؤبؤ، وتُساهم مع القرنيّة في مساعدة الضوء على الانكسار وتركيزه في الشبكيّة.
  • الجسم الزجاجي: هو جسم سائل لزج هلاميّ يملأ العين من الداخل، وبفضله تحافظ العين على شكلها الكرويّ.


كيف رؤية الأجسام بالعين

في ما يلي كيفية رؤية الأجسام بالعين:[٣]

  • تَمرّ الصورة الضوئيّة أو الأشعة الضوئيّة الصادرة عن الجسم على قرنية العين، فتمُرّ منها إلى البؤبؤ، ثمّ إلى عدسة العين البلوريّة.
  • تكسر القرنية وعدسة العين الأشعة الضوئية، وتخترق هذه الأشعة السائل الزجاجيّ.
  • تتجمّع الأشعة الضوئية في منطقة النقرة الموجودة على الشبكيّة، بحيث إنّ هذه الأشعة هي التي تمّ توجيه البصر إليها بحدّة وانتباه أمّا باقي الأجسام الجانبية، فتَسقط أشعتها على أجزاء الشبكيّة الأخرى.
  • تظهر الصورة مقلوبة على الشبكيّة نظراً لتحدّب العدسة.
  • يُثير الضوء الخلايا العصبيّة المرتبطة مع أجزاء العين.
  • تتشكّل نبضات كهربائية، ثمّ تحمل الأعصاب تلك النبضات إلى مركز الرؤية في الدماغ.
  • تعالج الصورة في مركز الرؤية في الدماغ وتظهر بالشكل السليم.
  • تحدُث عملية الاستجابة والرؤية الصحيحة،


ملاحظة:هذه العملية بأكملها تَحدث خلال أجزاء صغيرة جداً من الثانية الواحدة، حيث إن العين تستطيع نقل حوالي خمسين صورة إلى الدماغ خلال الثانية الواحدة.[٣]


المراجع

  1. "Vision and the eye’s anatomy"، www.myvmc.com، اطّلع عليه بتاريخ 13-11-2018. بتصرّف.
  2. Kierstan Boyd,David Turbert، "Parts of the Eye"، www.aao.org، اطّلع عليه بتاريخ 13-11-2018. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "Vision Basics: How Does Your Eye Work?", www.webmd.com, Retrieved 13-11-2018. Edited.