كيف نقضي الصلوات الفائتة

بواسطة: - آخر تحديث: ٢١:٢٢ ، ١٤ نوفمبر ٢٠١٨
كيف نقضي الصلوات الفائتة

قضاء الصلاة الفائتة لعذر

للصلاة الفائتة لنومٍ أو نسيانٍ حالاتٌ ثلاث هي:[١]

  • الصلوت الخمس: إذا فات المسلم صلاة من الصلوات الخمس لعذرٍ ما فإنه يقضيها حال زال العذر الذي أوجب التأخير فورًا، فيصلي الصلاة الفائتة ثم الحاضرة.
  • الجمعة: يقضي بدلها ولا يقضيها، فإذا وصل إلى صلاة الجمعة والإمام في الركعة الثانية فإنه يصليها جمعة، أي أنه يصلي ركعةً بعد تسليم الإمام، أما إذا وصل الصلاة وقد رفع الإمام من ركوع الركعة الثانية فإنَّه ينويها ظهرًا ويصليها ظهرًا.
  • صلاة العيد: يقضيها المسلم في نظير وقتها من اليوم التالي، حال فاتته صلاة العيد ولم يعلم بها إلّا بعد زوال الشمس.
ملاحظة: قد ورد في ذلك قوله صلى الله عليه وسلم: (من نامَ عن صلاةٍ أو نسيَها فليصلِّها إذا ذَكرَها. فإنَّ ذلِكَ وقتُها).[٢]


قضاء الصلاة الفائتة عمدًا

ذهب جمهور العلماء إلى وجوب قضاء الصلاة على من تركها عمدًا، لأنَّ حكمها كحكم الصلاة المنسية، ومن قال بذلك هم الأئمة الأربعة، إلّا أن بعض أصحاب الشافعية ذهبوا إلى عدم وجود قضاء الصلاة المتروكة عمدًا، وإن قضاها فإنَّها لا تصح منه، لأنَّ تأخيره لها كان بغير عذرٍ شرعي، ولأنه أدّاها في غير وقتها، وقد ذهب عددٌ من الأئمة من الصحابة والتابعين وكثير من أصحاب الإمام أحمد وابن حزم إلى كفر تارك الصلاة عمدًا وخروجه من الملّة، وهو بذلك غير مطالبٍ بقضاء الصلاة أو الصيام، لأنه كمن يدخل في الإسلام من جديد، ولكنّ الأحوط أن يقضيها، فيقضي الصلوات بعدد الركعات التي تركها إن كان يعلم عددها، لتبرأ ذمته، فإن لم يعلم عددها احتاط في العدد وقضاها.[٣]


قضاء من فاتته زمنًا بعد البلوغ

تجب على المسلم قضاء الصلوات التي تركها زمنًا بعد البلوغ، وهو مذهب جمهور الفقهاء، فإن لم يدرك أو يتقين عدد الصلوات التي فاتته فإنه يقضي ما يعتقد أنه العدد الذي تركه، أما مَن ترك الصلاة قبل البلوغ وهو صغيرٌ فلا يلزم المسلم قضاؤها، لكونه غير مكلفٍ ذلك الوقت.[٤]


المراجع

  1. "كيف تُقضى الصلوات الفائتة بسبب النوم أو النسيان؟ "، طريق الإسلام ، 23-12-2006، اطّلع عليه بتاريخ 28-5-2018. بتصرّف.
  2. رواه ابن تيمية، في مجموع الفتاوى، عن -، الصفحة أو الرقم: 23/90 ، صحيح.
  3. "القضاء أم لا... لتارك الصلاة والصيام بدون عذر"، الإسلام سؤال وجواب، 18-5-2004، اطّلع عليه بتاريخ 28-5-2018. بتصرّف.
  4. "قضت ما فاتها من الصلوات في صغرها وتريد أن تستمر في القضاء"، الإسلام سؤال وجواب، 29-3-2006، اطّلع عليه بتاريخ 28-5-2018. بتصرّف.