كيف يتكون اللؤلؤ في المحار

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٦ ، ٦ ديسمبر ٢٠١٦
كيف يتكون اللؤلؤ في المحار

اللؤلؤ

يعتبر اللؤلؤ من الأحجار الكريمة باهظة الثمن، ويُستخدم في صناعة الحلي والمجوهرات المختلفة، ويتشكل داخل أصداف الكائنات البحرية الرخوية مثل المحار، وذلك من خلال وضعه في أحواضٍ داخل مزارع خاصة، ويشار إلى أن دول شرق آسيا هي من أكثر الدول الرائدة في هذه الصناعة، مثل: الصين، واليابان، بالإضافة إلى بعض الدول الأخرى، مثل أستراليا وتاهيتي، وفي هذا المقال سنعرفكم على كيفية تكون اللؤلؤ.


تكوّن اللؤلؤ في المحار بشكلٍ طبيعي

يتكون المحار من مادةٍ خاصة تغلف الجوانب الداخلية للصدف، وتعرف باسم الطبقة اللؤلؤية التي ينتجها المعطف، وهو أحد الخلايا المكونة للأعضاء التي تكون الحيوان اللحمي الذي يعيش داخل الصدفة، حيث تتميز الطبقة اللؤلؤية بلونها اللماع والجميل، وتتكون اللؤلؤة عندما تدخل قطعٌ صغيرة من قشرة الصدفة أو إحدى الكائنات الطفيلية إلى جسم الحيوان، والذي يبدأ بإفراز عرق اللؤلؤ أو ما يسمى بكربونات الكالسيوم المتبلورة لتغطية هذه القطع الغريبة، ومع تراكم الطبقات فوق بعضها البعض سيتكون اللؤلؤ، ومن الجدير ذكره بأن طبقات اللؤلؤ تلتصق مع بعضها البعض عن طريق إفراز مادةٍ عضويةٍ صلبة، تعرف باسم كونكيولين.


تكوّن اللؤلؤ في المحار بالمزارع الخاصة

اكتُشفت زراعة اللؤلؤ من العالم الياباني ميكوموتو، حيث كان المزارعون من قبل يستخرجون المحار من البحر، ثم قتله لاستخراج هذا الحجر الثمين، وفيما يلي طريقتين للزراعة، وهما:

  • الزراعة في الماء العذب:
    • تجميع بلح البحر في أحواضٍ خاصة.
    • العناية بهذه الكائنات البحرية من المزارعين، حتى تعتاد على البيئة الجديدة.
    • تحفيز بلح البحر على إنتاج اللؤلؤ، وذلك من خلال عمليةٍ خاصة.
    • إعادة بلح البحر إلى أحواض الماء العذبة.
    • الانتظار إلى حين تشكل اللؤلؤ، وهنا يشار إلى أن العملية قد تتطلب فترةً تتراوح ما بين عدة أشهر، إلى بضعة سنين.
    • استخراج اللؤلؤ من المحار، وتلميعه وتنظيفه، ثم عرضه للبيع.
  • الزراعة في الماء المالح:
    • وضع المحار في أحواضٍ داخل مزارعٍ خاصة.
    • الاهتمام بالمحار جيداً، وتحفيزه لإنتاج اللؤلؤ.
    • فصل قطع المحار الصغيرة عن الكبيرة، بحيث توضع الصغيرة في الأحواض الخاصة حتى تكبر، أما الكبيرة فتُعاد إلى مياه البحر المالحة.
    • ترك المحار في المياه لمدةٍ لا تقل عن ثلاث سنوات.
    • استخراج اللؤلؤ، وتلميعه، ثم بيعه.
ملاحظة: حبات اللؤلؤ المستخرجة من المياه المالحة تعد أفضل وأجود من حبات اللؤلؤ المستخرجة من المياه العذبة.


معوقات زراعة اللؤلؤ

  • عدم صمود المحار، وموته في حالة تعرضه للظروف الجوية السيئة، مثل الأمطار والرياح الباردة.
  • إمكانية تعرض الأحواض إلى مشكلة التلوث، بسبب تسرب المخلفات الصناعية إليها، أو عدم الحفاظ على نظافتها، الأمر الذي يؤدي أيضاً إلى موت المحار.
262 مشاهدة