كيف يتم معالجة المياه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤١ ، ٩ مايو ٢٠١٨
كيف يتم معالجة المياه

مرحلة ما قبل المعالجة

يفضّل قبل البدء في معالجة مياه الشرب القيام بعملية معاجلة مسبقة بهدف إزالة الملوثات البيولوجية، والمواد الكيميائية من المياه، حيث يتم فيها إزالة الشوائب الكبيرة منها مثل العصي، والقمامة، وتُستخدم هذه الطريقة بشكل خاص في المياه السطحية مثل: البحيرات والأنهار؛ لأنها الأكثر تعرضاً لمصادر تلوث مياهها، كما يجب الاهتمام بمعالجة المياه ذات المحتوى المعدني العالي (الماء العسر) من خلال استخدام كربونات الصوديوم؛ لإخراج كربونات الكالسيوم الذي يعد من المكوّنات الرئيسية في قشريات الحياة البحرية، فقد تسد هذه الرواسب المعدنية الأنابيب إذا لم تتم معالجتها.[١]


خطوات معالجة المياه

هناك أربع خطوات أساسية لمعالجة المياه تُستخدم في محطات تصفية المياه وهي:[٢]

  • التخثر: (بالإنجليزية: Coagulation) ويتم ذلك عن طريق إضافة بعض المواد الكيميائية التي تحمل الشحنة الموجبة للماء، حيث يساعد ذلك في معادلة الشحنة السالبة لجميع المواد والأتربة الموجودة فيه، حيث ترتبط مع المواد الكيميائية لتشكّل جسيمات أكبر يُطلق عليها اسم "floc".
  • الترسيب: (بالإنجليزية: Sedimentation) تستقر هذه الكتل "floc" التي تشكّلت في قاع المياه بسبب وزنها وتسمى هذه العملية بالترسب أو الترسيب.
  • التصفية أو الفلترة: (بالإنجليزية: Filtration) بعد عملية الترسب يمر الماء المتبقي في الأعلى بعد ترسب الأوساخ في القاع، عبر مرشحات تتركّب من: الرمل، والحصى، والأحجار؛ لإزالة الجسيمات الذائبة مثل: البكتيريات، والفيروسات، والطفيليات، وغيرها.
  • التطهير: (بالإنجليزية: Disinfection) بعد عملية التصفية يمكن إضافة مطهّر يحتوي على مواد خاصة مثل: الكلور؛ لقتل الطفيليات، والفيروسات المتبقية، ولحماية المياه من الجرائيم حتى وصولها للشركات والمنازل ومختلف المرافق.


المواد الكيميائية المستخدمة في المعالجة

يتم استخدام كبريتات الألمنيوم كمادة رئيسية للمساعدة على تخثر الملوثات في المياه، كما يضاف الجير المطفأ وذلك لضبط درجة الحموصة في الماء للحصول على أفضل النتائج بعد التخثر، وتستخدم مادة البولي الكترولايت (بالإنجليزية: Polyelectrolyte) كمساعد للتخثر، كما يضاف الكلور لتدمير البكتيريا والفيروسات، ويتم استخدام الأمونيا أيضاً لمعالجة المياه التي تحتوي على الكلور الحر لتكوين رواسب مستقرة من الكلور في المياه، بالإضافة لاستخدام الكربون المنشط؛ وذلك لإزالة أي طعم أو رائحة غير جيدة، ويمكن فلورة المياه أيضاً لمنع تسوس الأسنان.[٣]


المراجع

  1. Stephen Schroth, Jordan Lanfair, "Water purification"، www.britannica.com, Retrieved 3-5-2018. Edited.
  2. "Water Treatment", www.cdc.gov, Retrieved 3-5-2018. Edited.
  3. "Water Treatment", www.pub.gov.sg, Retrieved 3-5-2018. Edited.