كيف يجبر العظم بسرعة

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٥ ، ١٩ أبريل ٢٠١٧
كيف يجبر العظم بسرعة

شفاء كسور العظام

كثيراً ما يتعرض المرء لحوادث بسيطة يمكن أن تنجم عنها كسور في مناطق مختلفة في الجسم، ورغم الألم الذي ينجم عن هذه الكسور إلا أنّ وضع الجبيرة لشفائها يشكل العبء الأكبر على المصاب، فهو مجبر أن ينتظر مدة لا تقل عن ثلاثة أشهر بحسب نوع ودرجة الكسر حتى يفك الجبيرة، وهذا يشكل له ألماً وإزعاجاً في آن واحد، فالجبيرة تجبر المصاب على التقيد بوضع معين في الحركة، والجلوس، والنوم، لذا حتى يتجنب المصاب انتظار كلّ تلك المدة حتى تجبر الكسور التي أصيب بها، لا بدّ له من تناول الغذاء الصحي الذي يحتوي على العناصر الغذائيّة التي تساعد على بناء العظام، وتسرّع شفاءها، والتي سنتحدث عنها في هذا المقال.


أطعمة تساعد على شفاء الكسور

من المعروف أنّ عنصر الكالسيوم من أهم العناصر الغذائيّة التي تدخل في تركيب العظام، والأسنان، لذا فالشخص المصاب بكسور في أي جزء من أجزاء جسمه يُنصح دائماً بتناول الأغذية التي تحتوي على الكالسيوم بكثرة لتسريع بناء العظم المكسور، وزيادة قوته، وصلابته، ويمكن تلخيص أهم الأطعمة التي تحتوي على الكالسيوم بكثرة في ما يأتي:


مشتقات الألبان

تعتبر مشتقات الألبان من الأغذية الغنيّة بعنصر الكاليسيوم، لذا تكون دائماً الخيار الأول للمصابين بالكسور لتسريع عمليّة الشفاء منه، كما أنّ تناولها يعدّ متطلباً أساسياً في المراحل الأولى من عمر الإنسان، وخصوصاً مرحلة النمو التي تمتدّ من مرحلة الطفولة حتى مرحلة المراهقة.


الموز

يحتوي الموز على العديد من العناصر المعدنية المهمة لصحة وظائف الجسم، كالحديد، والبوتاسيوم، والمنغنيز، والكالسيوم، وهو غذاء ضروري للأطفال في السنوات الثلاث الأولى من حياتهم، لأنّه يساعد على بناء عظامهم وأسنانهم بشكل قوي.


السلمون

يحتوي سمك السلمون على نسب عالية من الأوميغا3 الضروري لصحة جسم الإنسان بشكل عام، كما أنه يتميز بارتفاع محتواه من عناصر الحديد، والزنك، والكالسيوم، والفسفور، والمنغنيز الضروريّة لصحة العظام.


المكسرات والحبوب

تعتبر المكسرات والحبوب من الأطعمة الغنيّة بالفيتامينات والأملاح المعدنيّة الضرورية لصحة وظائف الجسم، لذا، فهي تعدّ الخيار الأمثل لتزويد الجسم بما يحتاجه من معادن مهمة لصحة العظام كالكالسيوم، والزنك، والحديد، إضافة إلى مجموعة من الفيتامينات كفيتامين A، وفيتامين E.


الخضروات الورقيّة الخضراء

تعتبر الخضروات الورقيّة مصدراً بل منجماً للعديد من العناصر المعدنيّة المهمة لصحة الجسم، ولعلّ من أبرزها الكالسيوم، والحديد، البوتاسيوم، والفسفور والتي تدخل جميعها في بناء العظام، والأسنان، وتشمل هذه القائمة: الجرجير، والبقدونس، والخس، والسبانخ، والسلق، والبروكلي، والملفوف الأخضر، والرشاد، والكزبرة.


فيتامينات تمتص الكالسيوم

حتى يستفيد الجسم من عنصر الكالسيوم بشكل كامل، لا بدّ من وجود بعض الفيتامينات التي تساعد على امتصاصه وتثبيته في الجسم، ومن أبرز الفيتامينات التي تقوم بهذه الوظيفة فيتامين د، وفيتامين ج اللذين يساعدان على توازن عنصري الكالسيوم والفوسفور في العظام، ولعلّ أبرز مصادر فيتامين د هي: أشعة الشمس بالفترة الممتدة من العاشرة صباحاً إلى الرابعة عصراً، ولحم التونا، وأسماك السردين، والسلمون، والمحار، البيض، و الكبدة، والحليب الطازج، والأقراص العلاجية المدعمة بفيتامين د، أما مصادر فيتامين ج فهي: الحمضيات بشكل عام، والبروكلي، والفراولة، والبرتقال، والبقدونس، واللفت، والفلفل الرومي، والقرنبيط.


فيديو عن كسور العظام و مضاعفاتها

للتعرف على المزيد من المعلومات حول مضاعفات كسور العظام شاهد الفيديو.