كيف يزرع الجرجير في المنزل

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١١ ، ١٧ نوفمبر ٢٠١٥
كيف يزرع الجرجير في المنزل

الجرجير

الجرجير، من الأعشاب الشهيرة جداً، والمعروفة بفوائدها الكثيرة، واستعمالاتها المتعددة، ويُمكن تصنيفه من النباتات الطبية؛ لاحتوائه على العديد من الفيتامينات ومضادات الأكسدة، إذ يحتوي الجرجير على فيتامين ج، وفيتامين أ، والألياف، وفيتامين ك، والكالسيوم، والمغنيسيوم، والمنغنيز، والحديد، والكبريت، والزنك، والكلوروفيل، وتنتشر زراعة الجرجير في جميع أنحاء العالم، وفي حدائق البيوت، إذ إنّ زراعته سهلة، ويمكن أن ينمو بسهولة.


فوائد الجرجير

  • يقي من الإصابة بالسرطان؛ لاحتوائه على العديد من مضادات الأكسدة، التي تقضي على الجذور الحرة للخلايا، وتمنع تلوث الحمض النووي بكريات الدم البيضاء.
  • يحافظ على صحة الجلد، ويمنحه النضارة والحيوية.
  • يُقوّي عضلة القلب؛ لاحتوائه على الكبريت الّذي يقي الشريان التاجي من الإصابة بالأمراض، والتصلب، ويمنع حدوث السكتات القلبية.
  • يقي من الإصابة بنزلات البرد، ويشفي أعراض الرشح والزكام.
  • يعزز عمل جهاز المناعة، ويعمل كمضاد للعدوات الفيروسية، والبكتيرية.
  • مفيد لصحة العظام والأسنان؛ لاحتوائه على العديد من الفيتامينات، والأملاح المعدنية، ويقي من ترقق العظام.
  • يحافظ على صحة العيون والجفون.
  • يساعد في عملية الهضم؛ لاحتوائه على مادة الكلورفيل التي تحتوي على أنزيمات تساعد في إتمام عملية الهضم.
  • يُساعد في التخلص من الوزن الزائد؛ لاحتوائه على سعرات حرارية منخفضة.
  • يقوي النظر، ويمنع إصابة عدسة العين بالإعتام، لاحتوائه على كميات عالية من فيتامين أ، والكاروتينات.
  • يحافظ على صحة الشعر، وفروة الرأس، ويعالج القشرة، والثعلبة، ويقوّي جذور الشعر، ويقضي على العدوات البكتيرية والطفيلية التي تُصيب فروة الرأس، لاحتوائه على الزنك.
  • يعزز وظائف الغدة الدرقية، ومنع قصورها، ويُحفّز إفرازاتها، لاحتوائه على عنصر اليود المهم للغدة الدرقية.
  • يحسن من أداء المرارة، ويحفز إفرازاتها، ويمنع تكون الحصى فيها، ويخلصها من السموم.
  • يقي من الإصابة بفقر الدم " الأنيميا "، لاحتوائه على الحديد، وفيتامين ج، الذي يساعد على امتصاص الحديد.
  • يعالج السعال، ويغير من طبيعة إفرازات القصبات الهوائية، ويطرد البلغم، ويعالج الالتهابات في المجاري التنفسية.


زراعة الجرجير في المنزل

ينمو الجرجير في البيئة المعتدلة التي تميل للبرودة، ولا تناسبه درجات الحرارة المرتفعة، لذلك يعتبر من النباتات الشتوية، ويعيش في معظم أنواع التربة، لكن تعتبر التربة الصفراء الغنية بالمواد العضوية هي أفضل تربة لنمو الجرجير.


تتمّ زراعة الجرجير في حديقة المنزل عن طريق البذور؛ حيث يتم نثر بذور الجرجير في التربة بعد خلطها بالقليل من الرمل، كي نضمن توزّع البذور بشكل مناسب، نظراً لصغر حجمها، ومن ثمّ نرشّ التربة بالمرش الخاص بالماء لترطيبها، مع مراعاة عدم الإكثار من الماء، وبعد ثلاثة أسابيع تقريباً سيكون الجرجير جاهزاً للاستهلاك، وهو لا يحتاج إلى أي عنايةٍ خاصة، ومن الممكن أيضاً زراعة الجرجير داخل أصص واسعة، مع مراعاة ترطيب التربة بين حينٍ وآخر.