كيف يكون سجود السهو في الصلاة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٥ ، ٢٢ أكتوبر ٢٠١٨
كيف يكون سجود السهو في الصلاة

كيفية سجود السهو

يشرع سجود السهو إذا فعل المصلي في الصلاة شيئاً أو تركه سهواً، فإن فعله هذا يوجب عليه الإتيان بسجود السهو، وقد أمر النبي صلى الله عليه وسلم بسجود السهو تكميلاً للصلاة،[١] أما صفته فتكون بأن يسجد المصلي سجدتين يقول فيهما التسبيح المعروف وهو:(سبحان ربي الأعلى)،[٢] لقوله صلى الله عليه وسلم: (إِنَّه لو حدَث في الصلاةِ شيءٌ لنبأتُكم بِهِ، ولكن إِنَّما أنا بشرٌ مثلُكم، أَنسَى كما تنسون فإذا نسيتُ فذكِّرونِي، وإذا شَكَّ أحدُكم في صلاتِهِ فلْيَتَحَرَّ الصوابَ، فلْيُتِمَّ عليه، ثُمَّ لْيَسْجُدْ سجدتينِ)،[٣] ويضع المصلي جبهته على الأرض ويطمئن، ويسجد على سبع عظام، ويفترش الأرض في الجلوس بين السجدتين قائلاً: (رب اغفر لي رب اغفر لي)،[٤] واختلف العلماء في موضع سجود السهو هل هو قبل التسليم أم بعده، فذهب بعضهم كالشافعية إلى أنّ سجود السهو يقع قبل التسليم في الحالات كلها، وذهب آخرون إلى أنّه يقع قبل التسليم حال نقص المصلي من صلاته شيئاً، وبعد التسليم إذا زاد على صلاته شيئاً[٥]


أسباب سجود السهو

يشرع السجود للسهو في أحوال ثلاث هي:[٦]

  • الزيادة: بأن يزيد المصلي شيئاً في صلاته، كسجود أو ركوع، أو قيام أو قعود.
  • الشك: بأن يشك المصلي في عدد الركعات التي أدّاها، مثلاً هل هي أربع أم ثلاث، وهنا إما أن يترجح للمصلي واحد من الأمرين، بالزيادة أو بالنقص ويبني على ما ترجح ويسجد للسهو قبل السلام، أو لا يترجح عنده أي منهما، فيبني على اليقين وهو الأقل، ويسجد للسهو قبل السلام.
  • النقص: بأن ينقص المصلي شيئاً من صلاته من واجباتها أو أركانها، كترك التشهد الأول ناسياً، أو السجود مباشرة دون الركوع، ونحوها.[١]


موضع سجود السهو

يسجد المصلي للسهو قبل التسليم إذا ترك شيئاً من واجبات الصلاة، أو شك في عدد الركعات، ولم يترجح عنده أي من الطرفين، ويسجد بعد التسليم إذا زاد من صلاته شيئاً، أو شك في فعل ما وترجح عنده أحد الطرفين.[٦]


المراجع

  1. ^ أ ب "متى يتعين سجود السهو وكيفيته، ومتى يكون"، الموقع الرسمي لسماحة الإمام ابن باز، اطّلع عليه بتاريخ 17-5-2018. بتصرف.
  2. "كيفية ومحل سجود السهو"، إسلام ويب، 26-8-1999، اطّلع عليه بتاريخ 17-5-2018. بتصرّف.
  3. رواه الألباني، في صحيح الجامع، عن عبد الله بن مسعود، الصفحة أو الرقم: 2406 ، صحيح.
  4. "محل سجود السهو وماذا يقول فيه؟"، الإسلام سؤال وجواب، 31-3-2006، اطّلع عليه بتاريخ 17-5-2018. بتصرف.
  5. "كيفية ومحل سجود السهو"، إسلام ويب، 26-8-1999، اطّلع عليه بتاريخ 17-5-2018. بتصرّف.
  6. ^ أ ب "أسباب سجود السهو"، الإسلام سؤال وجواب، 1-9-2004، اطّلع عليه بتاريخ 7-5-2017. بتصرّف.