كيف يكون شكل الجنين في بداية الشهر الرابع

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٤ ، ١٢ يناير ٢٠١٧
كيف يكون شكل الجنين في بداية الشهر الرابع

الشهر الرابع من الحمل

يمتدّ الشهر الرابع من الحمل من الأسبوع الرابع عشر حتى الأسبوع السابع عشر، وتُعلن هذه الفترة عن بداية الأثلوث الثاني من مرحلة الحمل والتي تكون أكثر أماناً من الثلاثة شهور الأولى للحامل وجنينها، حيث إنّ خطر الإجهاض ينقص كثيراً في هذا الشهر كما أنّ التأثيرات الجانبية المُزعجة لبداية الحمل تقل لدى الأم، وسنعرض في هذا المقال مراحل نمو وتكوّن الجنين في بداية الشهر الرابع وبعض النصائح المهمة للمرأة الحامل في هذه المرحلة.


شكل الجنين في بداية الشهر الرابع

شكل الجنين في الأسبوع الرابع عشر

  • يصل طول الجنين إلى تسعة سنتيمترات، ويزن حوالي أونصة ونصف.
  • تتشكّل بصمة أصابع الجنين، ويبدأ يُحرك قدميه ويمص إبهامه.
  • يُغطّي بشرة الجنين شعر خفيف جداً يختفي عادة قبل الولادة.
  • يُصبح المريء، والحنجرة، والأوتار الصوتية، والقصبة الهوائية كلّ في مكانه.
  • تُنتج كليتيه البول، وتمتلئ مثانته، وتفرغ كلّ نصف ساعة تقريباً.
  • يكتمل نمو البنكرياس ويبدأ بإنتاج هرموناته.
  • يُفرز الكبد عصارته.
  • يُنتج الطحال خلايا الدم الحمراء.
  • تُزوِّد المشيمة الجنين بالمواد الغذائية اللازمة له.


شكل الجنين في الأسبوع الخامس عشر

  • يبلغ طول الجنين حوالي عشرة سنتيمترات، ووزنه يصل إلى خمسة وسبعين غراماً.
  • تزداد ساقا الجنين طولاً أكثر من الذراعين.
  • يتحرك الجنين في السائل الأمينوسي ويتنفس فيه؛ لمساعدته على نمو حويصلات الهواء في رئتيه.
  • تبدأ عضلات وجه الجنين بالظهور.
  • لا تزال جفون عيني الجنين مغلقة لكنّهما حساستين للضوء.
  • يكتمل نمو أذنه ويُمكنه سماع صوت الأم.


نصائح للأم الحامل خلال الشهر الرابع

  • ارتداء الملابس الفضفاضة والواسعة، حيث يبدأ انتفاخ البطن في هذه الفترة.
  • ارتداء حذاء طبيّ مسطّح حتى يوزّع ثقل الجسم ويُقلل آلام الأرجل والعمود الفقري.
  • تجنُّب الإفراط في تناول الطعام، مع الالتزام بنظام غذائي صحي ومتوازن وغنيّ بالعناصر الغذائية اللازمة للأم والجنين كالبروتينات والحديد.
  • شُرب كميات كبيرة من الماء للحفاظ على الجسم من الإصابة بالجفاف.
  • الابتعاد عن التدخين والكحول والتقليل من الكافيين قدر الإمكان.
  • عدم تناول أيّ دواء دون استشارة الطبيب مهما كان بسيطاً.
  • تناول حمض الفوليك بمقدار أربعماة ميكروغرام يومياً، وتناول حبوب الحديد إذا لزم الأمر.
  • عدم إطالة الوقوف وأخذ قسط وفير من الراحة مع الانتباه على ترك مسافة صغيرة بين الركبتين أثناء الجلوس.
  • النوم بالوضع المستقيم على أحد الجانبين، مع ثني الأرجل ووضع وسادة بين الركبتين.
  • ممارسة تمارين رياضية بسيطة بعد استشارة الطبيب.
  • المتابعة الدورية للطبيب والالتزام بمواعيد الزيارة.