كيف يمكن أن أحسب كتلة الدهون

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٣ ، ٢ مايو ٢٠١٨
كيف يمكن أن أحسب كتلة الدهون

طرق حساب كتلة الدهون بالأجهزة

هناك الكثير من الطرق المستخدمة لحساب كتلة الدهون، منها:[١]

  • جهاز قياس امتصاص الطاقة المزدوجة للأشعة السينية: (بالإنجليزية: Dual energy X-ray absorptiometry) يعطي هذا الفحص بالأشعة السينية المتخصصة معلومات عن نسبة الدهون، والعضلات، والعظام في أجزاء الجسم.
  • جهاز تخطيط التحجّم بإزاحة الهواء: (بالإنجليزية: Air displacement plethysmography) تقيس هذه التقنية وزن وحجم الشخص، لتحديد كثافة الجسم، ولحساب نسبة الدهون، علماً أنّ ذلك يكون داخل غرفة مبرمجة.[١]
  • التوزين تحت الماء: (بالإنجليزية: Underwater weighing) تأخذ هذه التقنية نسبة الدهون عن طريق الجلوس على مقعد تحت المياه، وقياس كثافة الجسم وكتلته، ثمّ القياسات الأخرى.[١]
  • جهاز قياس المعاوقة الكهربائية البيولوجية: (بالإنجليزية: Bioelectrical Impedence)، يتم عن طريق مرور تيارات كهربائية خلال الجسم، والتي تسمح بقياس مقاومة الجسم للتيارات الكهربائية، معتمداّ في ذلك على الطول والوزن لقياس نسبة الدهون.[٢]


طرق حساب كتلة الدهون يدوياً

  • استخدام شريط القياس: تقيس هذه الطريقة نسبة الدهون للرجال من خلال قياس الجزء الأكبر من محيط العنق والبطن، ثم تُطرح قيمة محيط العنق من محيط البطن لتحديد قيمة المحيط، ثمّ الرجوع إلى مخطط نسبة الدهون (Body Fat Chart)، لمقارنة النتيجة مع الطول، أمّا النساء فيتمّ قياس محيط العنق، والبطن، والحوض من الجهة الأعرض، ومن ثمّ يجمع محيط البطن مع الحوض، وتُطرح القيمة مع محيط العنق، وتُقارن النتيجة مع مخطّط نسبة الدهون مع الطول.[٣]
  • حساب سمك طبقات الجلد: (بالإنجليزية: Skinfold thickness)، يتم ذلك عن طريق أداة الفرجار، حيث تقوم بقياس سمك الدهون في موقع أو أكثر في الجسم، ومن الممكن أن تكون هذه الطريقة دقيقة إذا تم أخذ القياسات من أكثر من منطقة في الجسم، ولكن تختلف دقة هذه الأداة عند قياس النتيجة من أكثر من شخص أو من شخص غير مدرّب.[٢]


نسبة الدهون التي يمكن فقدانها

النسبة التي يمكن فقدانها من الدهون هي حوالي 1% إلى 3% من دهون الجسم خلال شهر، وقد يختلف هذا الأمر من شخص إلى آخر بناءً على عدة أمور، منها: العمر، والجنس، وكتلة الدهون، والعضلات، إلى جانب الهرمونات التي تتحكم بكمية تخزين الدهون وكمية فقدانها، على عكس الوزن إذ إنّ هناك عدد محدّد من الكيلوغرامات الموصى بها لفقدان الوزن الصحي، إلّا أن نسبة الدهون المفقودة لم يحدّد لها ذلك، بسبب عدم وجود دراسات كافية تفيد في ذلك.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Edward R. Laskowski, M.D., "How accurate are portable body fat analyzers?"، www.mayoclinic.org, Retrieved 22-4-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "Estimating Body Fat Percentage - Topic Overview", www.webmd.com, Retrieved 22-4-2018. Edited.
  3. Daniel Bubnis, MS, NASM-CPT, NASE Level II-CSS (5-3-2018), "6 Ways to Measure Body Fat Percentage"، www.healthline.com, Retrieved 22-4-2018. Edited.
  4. Richard Weil, MEd, CDE , "How Fast Should I Lower My Body Fat Percentage?"، www.medicinenet.com, Retrieved 22-4-2018. Edited.