لغة جزر المالديف

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٤٤ ، ٢٩ مايو ٢٠٢٠
لغة جزر المالديف

لغة جزر المالديف

تُعدّ اللغة الديفيهية (بالإنجليزيّة: Dhivehi) اللغة الرسمية في جزر المالديف،[١] وتعود جذورها إلى اللغة السنسكريتية (Sanskrit)، ووفقاً لبعض الباحثين تُعدّ اللغة الديفيهية أحد الأشكال القديمة للغة السنهالية (Sinhala) التي تتكلم بها دولة سريلانكا، كما تنتمي اللغة الديفيهية إلى مجموعة اللغات الهندية، ويوجد ارتباط كبير بينها وبين العديد من اللغات،[٢] فهي عبارة عن خليط من عدّة لغات، وهي: اللغة الإنجليزيّة، والفرنسيّة، والعربيّة، والبرتغاليّة، والفارسية،[١] وقد استمدّت اللغة الديفيهية كثيراً من كلماتها من اللغة العربية بعد دخول الإسلام إلى تلك المناطق في القرن الثاني عشر، ثمّ تأثرت في العصر الحديث باللغة الإنجليزيّة بشكل كبير بعد إدخالها في مرحلة التعليم المتوسط.[٢]


تختلف طريقة نطق كلمات اللغة الديفيهية ومفرداتها بشكل كبير من منطقة إلى أخرى، كاختلافها بين كلّ من الجزر المرجانية وباقي الجزر، كما أنّ معظم الجزر الجنوبية لها لهجة خاصة تميّزها عن غيرها بشكل واضح؛ ويعود السبب في ذلك إلى اتساع مساحة جزر المالديف.[٢]


لغة جزر المالديف المكتوبة

يُسمّى النص المكتوب في اللغة الديفيهية التانة (بالإنجليزيّة: Thaana)، ويُكتب من اليمين إلى اليسار، أي ما يُشبه كتابة اللغة العربية؛ وذلك لتسهيل كتابة الكلمات العربية حيث يتمّ استخدامها بكثرة ضمن اللغة الديفيهية، ويتكوّن النص من 24 حرفاً أبجديّاً و11 صوتاً متحركاً منفصلاً (Vowel) توضع إمّا أسفل الحرف الأبجدي أو فوقه لتحديد الصوت،[٢] ودخلت التانة جزر المالديف في عهد محمد ثاكورفانو (Mohamed Thakurufaanu)،[٣] خلال القرن السادس عشر بعد تحرير جزر المالديف من البرتغاليين.[٢]


اللغة الإنجليزية في جزر المالديف

تُعدّ اللغة الإنجليزيّة من اللغات التي كانت تستخدم كجزء من لغات الأقليات في جزر المالديف، ثمّ ازدادت شعبيتها ونسبة استخدامها بسبب إدخالها في المدارس، حيث تمّ استبدال اللغة الإنجليزيّة باللغة الديفيهيّة، مما أجبر المعلمين المختصين في النظام التعليمي على تغيير لغة المناهج من اللغة الديفيهية إلى اللغة الإنجليزيّة، والآن يتمّ تدريس جميع المواد الدراسية في مدارس جزر المالديف باللغة الإنجليزيّة ما عدا مادة اللغة الديفيهية، وفي نفس الوقت يسعى المسؤولون في النظام التعليمي إلى تحسين اللغة الإنجليزيّة لدى الأفراد من خلال اتّباع استراتيجيتين، وهما:[٤]

  • التعليم بالانغماس، والتي تفرض على جميع الطلاب استخدام اللغة الإنجليزيّة في معظم أوقاتهم ومواقفهم، واستخدام اللغة الديفيهية في أوقات معينة فقط.
  • إدخال قواميس إنجليزي-ديفيهي لمساعدة المستجدين في جزر المالديف على تدريس اللغة الإنجليزيّة بشكل فعال.


أدّت العوامل السابقة إلى زيادة نطاق اللغة الإنجليزيّة بين الناس في جزر المالديف، وحالياً يوجد عدد من المناطق في جزر المالديف استبدلت اللغة الإنجليزيّة بلغتها الأصلية، وأصبح معظم أفرادها يتحدثون اللغة الإنجليزيّة كمنطقة مالي، ويتمّ اعتماد الإنجليزية كلغة رسمية للتواصل في المناطق السياحية.[٤]


اللغات الثانوية في جزر المالديف

يوجد بعض اللغات الثانوية التي يتمّ استخدامها في بعض أنحاء جزر المالديف، بالإضافة إلى اللغتين الإنجليزيّة والديفيهية السائدتين فيها، إذ يتمّ استخدام اللغة الفرنسية، والألمانية، والعربية في بعض الأماكن الاجتماعية والمنتجعات التي تستقبل السياح، ومن الممكن ظهور لغات جديدة بسبب العدد المتزايد من السياح إلى تلك الأماكن، عموماً لا يزال الباحثون يحاولون الإجابة عمّا إذا كانت تلك اللغات ستحل محل اللغة الديفيهية وتسود في جزر المالديف أم لا.[٤]


ولمعرفة مزيدٍ من المعلومات حول جزر المالديف، يمكنك قراءة مقال معلومات عن جزيرة المالديف.


المراجع

  1. ^ أ ب "Maldives Language", www.travelonline.com, Retrieved 16-3-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج "Maldives Language", maldives.org.my, Retrieved 16-3-2020. Edited.
  3. wikipedians, Countries and Territories of the World, Page 278. Edited.
  4. ^ أ ب ت "What Languages Are Spoken In Maldives?", www.worldatlas.com, Retrieved 16-3-2020. Edited.