لماذا سميت جدة بهذا الاسم

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٧ ، ١٧ ديسمبر ٢٠١٨
لماذا سميت جدة بهذا الاسم

سبب تسمية جدة بهذا الاسم

يختلف الكثير حول نُطق كلمة مدينة جدة؛ وذلك بسبب وجود الجاليات العربية وغير العربية في المدينة، فكل فئة تنطق الاسم بشكل مختلف منهم من يلفظه بالفتح جَدَة وهؤلاء الفئة يقولون أن جدة سُميت بذلك نسبة إلى اسم الأب أو الأم، حيث يعودو بالتسمية إلى أم البشر حواء التي قد تم دفنها في مدينة جدة نفسها، كما يوجد هناك مقبرة تُسمى مقبرة أمنا حواء، ومنهم من يلفظ اسم المدينة بكسر الجيم جِدَة؛ هؤلاء يقولون أنّ سبب التسمية تعود إلى شيخ قبيلة قضاعة المعروف بجدة بن جرم بن ريان بن حلوان بن علي بن إسحاق بن قضاعة، أما الفئة الثالثة الذين يلفظون الكلمة بضم الجيم جُدَة؛ هؤلاء يعتقدون أنّ تسميتها بذلك ترجع إلى أنّ معناها هو شاطئ البحر؛ وهي التسمية نفسها الذي ذكرها ياقوت الحموي في كتابه معجم البلدان.[١]


معلومات عن جدة

تقع مدينة جدة في المملكة العربية السعودية عند منتصف الساحل الشرقي للبحر الأحمر، تحديداً بين خليج العقبة ومضيق باب المندب، وهي تُعتبر من أهم وأكبر المدن في المملكة،[٢] وتُعدّ مدينة جدة العاصمة الإقتصادية والسياحة للممكلة العربية السعودية، ويبلغ عدد سكان المدينة ما يقارب 4 مليون نسمة، وتمتد رقعتها الجغرافية إلى 70كم من الجهة الشمالية إلى الجهة الجنوبية، و50 كم إلى اتجاه الشرق.[٣]


أهم المعالم السياحية في مدينة جدة

تضم مدينة جدة العديد من المعالم السياحية والأثرية التاريخية من أهمها:

  • كورنيش جدة: يقع الكورنيش على ساحل البحر الأحمر، حيث يمتد على طول يزيد عن 84كم، يضم الكورنيش حمامات ومرافق للخدمات، إضافة إلى إطلالته الساحرة على البحر الأحمر.[٤]
  • نافورة الملك فهد: تقع النافورة على الشاطئ الغربي للمملكة العربية السعودية، تحديداً على البحر الأحمر، حيث يبلغ ارتفاعها حوالي 312م، وهي تُعتبر أعلى نافورة على مستوى العالم وذلك حسب موسوعة غينيس للأرقام القياسية، ويصل وزن الماء المنبثق منها إلى الهواء حوالي 18 طن، وتتميز بأنّه يُمكن مشاهدتها من جميع أرجاء مدينة جدة.[٥]
  • الجزيرة الخضراء: تقع الجزيرة الخضراء على البحر الأحمر تحديداً في الجهة الشمالية لكورنيش مدينة جدة، فهي تتميز بموقع استراتيجي مميز، وتضم الجزيرة ثلاث مطاعم مميزة.[٦]


المراجع

  1. "جدة عروس البحر الأحمر"، www.the-saudi.net، اطّلع عليه بتاريخ 2018-12-4. بتصرّف.
  2. يوسف عبد المجيد فايد، مناخ مدينة جدة، صفحة 201-202. بتصرّف.
  3. "عن مدينة جدة"، www.jed.gov.sa، اطّلع عليه بتاريخ 2018-12-4. بتصرّف.
  4. "نبذة عن جدة"، edu.moe.gov.sa، اطّلع عليه بتاريخ 2018-12-4. بتصرّف.
  5. "نافورة الملك فهد"، jeddahtourism.sa، اطّلع عليه بتاريخ 2018-12-4. بتصرّف.
  6. "الجزيرة الخضراء"، jeddahtourism.sa، اطّلع عليه بتاريخ 2018-12-4. بتصرّف.