لماذا سمي نهر العاصي بهذا الاسم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٧ ، ١٠ مايو ٢٠١٨
لماذا سمي نهر العاصي بهذا الاسم

سبب التسمية

أطلق الناس اسم العاصي على النهر بسبب صعوبة استخراج الماء منه دون استخدام النواعير،[١] ويقال إنّ سبب التسمية للنهر له صلة باتجاه مياهه العكسية إلى الشمال دوناً عن كل أنهار المنطقة الأخرى حول سوريا، ولبنان، وتركيا، وفي بعض الأساطير القديمة قيل إنّ النهر قد أُطلق عليه اسم تايفوس، وهو تنين ضربته صاعقة برق، فطار بعيداً واختبأ تحت الأرض، ليُسمى لاحقاً بالعاصي تيمناً بشخص بارز في عصره.[٢]


نبذة عن نهر العاصي

ينبع نهر العاصي من الجزء الشمالي لقرية البقاع في لبنان، ويستمر بالتدفق على طول مسافة 400 كم خلال سوريا، ليتجه إلى الغرب إلى جنوب تركيا والبحر الأبيض المتوسط، وعلى الرغم من أنّ النهر غير صالح للملاحة، إلا أنّه مهمّ جداً للري خاصةً في سوريا،[٣] وللنهر رافدين رئيسيين هما: نهر عفرين، ونهر قره صو (Karasu)، وضفاف عديدة، أكبرها: مدينة حمص، وحماة، وأنطاكيا.[٤]


أهمية نهر العاصي في الوقت الحاضر

تُستخدم مياه نهر العاصي للري من قبل ثلاثة بلدان، وهي: سوريا التي تستخدم مياهه بنسبة 58%؛ حيث تحصل محافظة إدلب، وسهل الغاب فيها على أكبر كمية من المياه، ثم تركيا التي تحصل على نسبة 36% من مياه الأنهار بمساعدة سدّي يارسيلي (Yarseli Dam)، وكرمنلي (Karamnali Dam)، وأخيراً الأراضي اللبنانية بنسبة 6% خاصةً في سهل البقاع المليئة بالمحاصيل الزراعية، والخضروات، والفواكه.[٢]


التنوع البيولوجي لنهر العاصي

يمر النّهر أثناء جريانه في ثلاثة بلدان، عبر العديد من التضاريس، مثل: السهول، والمروج، والوديان، والجبال، والتلال، فبدايةً يمرّ من الأراضي اللبنانية المليئة بأشجار الزيتون، والأرز، والصنوبر، وكروم العنب، والحيوانات الزاحفة، والحافرة، والطيور، ثم يتدفق عبر سوريا المليئة بالصحاري، وغابات البلوط، والصنوبر، والعديد من الحيوانات؛ كالطيور المغردة، والقطط، والذئاب، والزواحف، والثدييات الحافرة، وأخيراً يحل في الأراضي التركية التي تتزين بغابات البلقان المختلطة، وغابات البلوط، والسهوب الملحية، والبحيرات التي تطير من فوقها أنواع طيور مختلفة؛ كالطيور المغردة، والطيور المفترسة، وغيرها من القطط البرية، والثدييات الحافرة.[٢]


المراجع

  1. أحمد بن إبراهيم الصابوني (2012)، تاريخ حماة ، القاهرة : هنداوي للتعليم والثقافة، صفحة 47. بتصرّف.
  2. ^ أ ب ت Rolando Y. Wee (25-4-2017), "The Orontes: The Backwards River Of The Levant"، www.worldatlas.com, Retrieved 3-4-2018. Edited.
  3. "Orontes", www.encyclopedia.com, Retrieved 3-4-2018. Edited.
  4. "Orontes River", www.britannica.com, Retrieved 3-4-2018. Edited.