ماذا تفعل القشرة في الشعر

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٤ ، ١٧ يونيو ٢٠١٩
ماذا تفعل القشرة في الشعر

الأضرار التي تتسبب بها قشرة الشعر

تعرف قشرة الرأس بأنّها: حالة يتسبب بها الجلد الجاف المتراكم على فروة الرأس، وغالباً ما يتساقط بشكل رقائق بيضاء على الكتفين، وقد تتسبب القشرة ببعض المشاكل الصحية للشعر منها: الحكة الشديدة التي يمكن أن تتسبب بخدش فروة الرأس مما يؤدي إلى إصابة بصيلات الشعر وبالتالي تساقط الشعر، وأحياناً إلى الصلع بالكامل، كما يمكن لها أن تزيد تساقط الشعر لدى الأشخاص الذين يعانون من تساقط الشعر الوراثي وهي حالة تسبب الصلع عند الذكور والإناث.[١]


أسباب قشرة الرأس

لا توجد إلى الآن أسباب دقيقة لحدوث قشرة الرأس، إلا أنّ إحدى النظريات ربطت حدوثها بإنتاج الهرمونات في الجسم والتي تحصل غالباً في وقت البلوغ، أما أبرز العوامل التي ممكن أن تتسبب بالقشرة فهي:[٢]

  • إصابة فروة الرأس بالتهاب الجلد الدهني، وهو التهاب يؤثر على مناطق عديدة من الجلد كالأذنين، وعظم الصدر، والحاجبين، وجانبي الأنف، إذ يظهر الجلد بلون أحمر ودهني الملمس، ومغطى بقشور بيضاء أو صفراء، نتيجة إصابته بفطريات تدعى الملسيزية، وهي فطريات تعيش عادة على فروة الرأس وتتغذى على الزيوت التي تفرزها بصيلات الشعر مما يسبب بتهيج في فروة الرأس، وإنتاج خلايا جلدية إضافية، عندما تموت هذه الخلايا وتسقط، فإنّها تمتزج مع الزيت المفرز من الشعر وفروة الرأس، وتشكل قشرة الرأس.
  • عدم تمشيط الشعر بانتظام، إذ يؤدي تمشيط أو تفريش الشعر بانتظام إلى إزالة الجلد الجاف المتراكم على سطح فروة الرأس، مما يقلل من الإصابة بالقشرة.
  • الإفراط في استخدام الشامبو ومستحضرات العناية بالشعر، لأنّها يمكن أن تؤدي إلى تهيج وحكة في فروة الرأس.
  • الإصابة ببعض الحالات الجلدية يمكن أن يؤدي إلى تراكم القشرة في فروة الرأس، كالصدفية، والأكزيما، وسعفة الرأس، والاضطرابات الجلدية الأخرى.


علاج قشرة الرأس

يمكن علاج مشكلة قشرة الرأس باللجوء إلى الإجراءات التالية:[٣]

  • استخدام الشامبو الذي يحتوي على مادتي الزنك، والبيريثيون المضادتين للجراثيم والفطريات، إذ يمكن لهذا النوع من الشامبو أن يقلل من نمو الفطريات على فروة الرأس، والتي يمكن أن تتسبب بالقشرة والتهاب الجلد الدهني.
  • استخدام الشامبو القائم على قطران الفحم، والذي يبطئ من سرعة موت خلايا الجلد على فروة الرأس.
  • استخدام صودا الخبز لتقشير فروة الرأس، فهي تمتلك القدرة على التحكم في فروة الرأس الدهنية، وضبط إنتاج الزيت الزائد فيها، ناهيك عن دورها في إمكانية تهدئة جلد فروة الرأس المتهيج، والملتهب.[٤]


المراجع

  1. Cynthia Cobb, Adrienne Santos ( June 22, 2018), "Avoiding Hair Loss from Dandruff"، www.healthline.com, Retrieved 22/5/2019. Edited.
  2. Christian Nordqvist, Alana Biggers (Fri 1 December 2017), "How to treat dandruff"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 22/5/2019. Edited.
  3. "Dandruff", www.mayoclinic.org, Retrieved 22/5/2019. Edited.
  4. Sam Escobar (Dec 13, 2018), "5 Dandruff Treatments That Actually Work, According to Dermatologists"، www.goodhousekeeping.com, Retrieved 22/5/2019. Edited.