ماذا يأكل مريض ضغط الدم المرتفع

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٦ يونيو ٢٠١٧
ماذا يأكل مريض ضغط الدم المرتفع

ضغط الدم

ضغط الدم، هو الضغط الذي يحتاجه الدم لسريانه عبر شبكة الأوعية الدموية انتقالاً إلى الشعيرات الدموية، والذي يتم من خلالها تزويد كل منها بالطعام، والغازات، والمواد الناشئة عن عمليات التمثيل الغذائي. ويبلغ معدل ضغط الدم في الشرايين الكبرى الرئيسية في مرحلة انقباض البطين الأيسر ما يقارب من 100-140 ملليمتراً زئبقياً (ضغط الدم الانقباضي)، وفي مرحلة تمدد البطين يبلغ ما مقداره من 60-90 ملليمتراً زئبقياً (ضغط الدم الانبساطي).


ضغط الدم المرتفع

ضغط الدم المرتفع؛ هو زيادة معدل الضغط في حالة الراحة والاسترخاء التام وبشكل دائم ومستمر، حيث يزيد معدل الضغط الانقباضي عن 140ملليمتراً زئبقياً، أو زيادة معدل الضغط الانبساطي عن 90ملليمتراً زئبقياً. ويعتبر مرض ارتفاع ضغط الدم من أكثر أمراض الدورة الدموية انتشاراً وفتكاً بحياة الإنسان، فقد أكدت الكثير من الدراسات أنّ ربع البالغين مصابون بارتفاع ضغط الدم في شتى أنحاء العالم، بالإضافة إلى ما يسببه هذا المرض من ارتفاع معدلات الإصابة بالجلطات، والنوبات القلبية، وتصلب الشرايين، والفشل الكلوي، ونزيف الدماغ، وقد يسبب ضعف وشلل القدرة على تحريك الأطراف، ومشاكل نفسية، كالاكتئاب، والعجز الجنسي.


كما تبين أنّ نسبة الإصابة به في الدول الصناعية أكثر منه مقارنةً بالدول الزراعية، وللتغلب على هذا المرض هناك مجموعة من الأطعمة يوصى مريض ضغط الدم المرتفع بتناولها والتي سنذكر أهمها في مقالنا هذا.


أسباب ارتفاع ضغط الدم

  • عوامل وراثية؛ والمتمثلة بإصابة أحد أفراد العائلة بهذا المرض وانتقاله إلى باقي الأفراد.
  • الإكثار من تناول الموالح وملح الطعام.
  • السمنة.
  • التدخين.
  • الضغوطات النفسية.
  • ارتفاع معدلات الكولسترول في الدم.
  • التعرض للتلوث الصوتي (الضوضاء).
  • نقص عنصر البوتاسيوم في الطعام المتناول.
  • التسمم الشديد بالرصاص.
  • الإفراط في تناول المشروبات الكحولية.


نوعية طعام أصحاب ضغط الدم المرتفع

  • الاعتماد على نظام غذائي نباتي؛ لحماية الجسم من ارتفاع ضغط الدم، والابتعاد عن تناول المأكولات المحتوية على اللحوم المشبعة بالدهون، كلحوم الضأن، والأجزاء الداخلية، مثل: الكلاوي، والمخ، والوجبات السريعة، مثل: الهامبرغر، والسجق، وينصح بتناول اللحوم عديمة الدهون مرتين أسبوعياً فقط.
  • تناول بياض البيض، والابتعاد عن تناول الصفار، والمايونيز.
  • الالتزام بعدم تناول الزيوت النباتية المهدرجة، والسمنة، والزبدة، وزيت جوز الهند، والاستعاضة عن كل ما سبق ذكره بزيت الزيتون، وزيت الذرة، وزيت فول الصويا.
  • تناول جميع أنواع الأسماك باستثناء البطارخ والجمبري.
  • تناول الخضروات والفواكه باختلاف أنواعها، ما عدا السبانخ؛ لغناه بالأملاح.
  • الابتعاد عن تناول المشروبات الغازية.
  • شرب كميات كافية من المياه المقطرة، والابتعاد عن شرب المياه المعدنية المحتوية على الصوديوم.