ماذا يسمى صغير الجمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٨ ، ٤ يونيو ٢٠١٧
ماذا يسمى صغير الجمل

الجمل وصغيره

الجمل هو حيوان ينتمي إلى الثدييات، يشتهر بوجود كتلة دهنية على ظهره يُطلق عليها اسم (سنام)، وهناك نوعان من الجمال هما الجمل العربي الذي له سنام واحد، ويعيش بمناطق شمال أفريقيا، والشرق الأوسط، والصحراء الكبرى، وصحراء الربع الحالي، والجمل ذو السنامين، وبعيش في منطقة آسيا الوسطى، ومن الجدير بالذكر أنّ صغير الجمل يُطلق عليه اسم القعود.


جسم الجمل

للجمل جسم قوي يبلغ وزنه بين الأربعمئة وخمسين والستمئة وخمسين كيلوغراماً، ويبلغ ارتفاعه مترين أو أكثر، ويمتلك الجمل أربعة أرجل طويلة ترفع جسمه لتفادي درجة حرارة الرمال، وتُساعده على السير بخطوات واسعة، وبخفة، وتنتهي قدماه بوسادة عريضة من الدهن، والألياف التي يُغطيها طبقة غليظة من الجلد، وهي شبيهة بنعل الحذاء، ويُطلق عليها اسم الخف، وعن طريقه يسير بخفة فوق الرمال دون أن تغرز أقدامه بها، وباستطاعة الجمل المشي فوق الصخور الصلبة الحارة أيضاً دون أن يتملكه إحساس بالتعب أو الألم.


إنّ شكل رأس الجمل مُستطيل، وحجمه متوسط، وله عينان كبيرتان قويتا الإبصار، ومُحاطتان برموش طويلة وغزيرة تقيها من الرمال، ومن أشعة الشمس الحارقة، وله أُذنان صغيرتا الحجم، ومُغطيتان بشعر غزير لحمايتهما من الرمال، وهو يتمتع بحاسة سمع قوية، أما أنفه فيُغطيه شعر غزير يقيه من دخول الرمال إلى القصبة الهوائية، وتحيطه عضلات قوية تجعله يُغلق فتحتي أنفه، وفتحهما متى أراد ذلك وله رقبة طويلة تجعله يلتقط النباتات القصيرة بسهولة، كما يُغطي جسده جلد غليظ مكسو بالوبر، ويقيه من أشعة الشمس وقذائف الرمل.


إنّ سنام الجمل مخزن كبير الحجم تُخزن الدهون به على صورة هرم، وحينما يُصاب بالجوع، والعطش فإنّه يحول ما يحتاجه من الدهن إلى غذاء وماء، لذا فهو لديه القدرة على الصبر على الجوع، والعطش لأيام عديدة، ومن وظائف السنام أيضاً حمايته للجمل من حرارة الشمس.


تاريخ الجمل

استعمل الجمل على مر التاريخ كوسيلة للنقل، إذ بمقدوره تحمل أوزان كبيرة تتجاوز المئتين وخمسة وعشرين كيلوغراماً، ومن هنا أُطلق عليه لقب سفينة الصحراء نتيجة لاستطاعته نقل البضائع لمسافات طويلة خلال الصحراء، كما يُعد من مصادر غذاء البشر، فيستعمل الإنسان لحمه، وحليبه، وجلده.


ولادة الجمل

تمتد فترة حمل الجمل بين الاثني عشر شهراً، والأربعة عشر شهراً، فتبحث الأنثى عن مكان مُلائم لإنجاب صغيرها، وهي تلد في الأغلب صغيراً كلّ مرة، وبإمكانها أن تلد توأماً في بعض الأحيان، ويستطيع صغيرها المشي بعد ثلاثين دقيقة من الولادة، وليس بإمكانه الانضمام إلى القطيع إلا بعد أسبوعين من إنجابه، كما ينضج عند بلوغه السبع سنوات.