ماذا يطلق على اللبن والماء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٨ ، ٩ يوليو ٢٠١٧
ماذا يطلق على اللبن والماء

اللبن والماء

اللبن أو الحليب هو السائل الذي تنتجه أنثى الحيوانات من الثدييات، وهو يحتوي على المكوّنات الغذائية الأساسية التي يحتاجها الرضّع قبل تمكّنهم من تناول وهضم الأغذية المختلفة، كما يعدّ اللبن المصدر الأساسيّ للكثير من المنتجات مثل: القشطة، والجبن، والزبادي، والزبدة، والحليب المجفف، ومن أهم البروتينات التي يحتويها اللبن هو مصل اللبن والكازين أو المعروف ببروتين الجبن؛ وهو أفضل أنواع البروتين في العالم؛ حيث حلّ مكان بروتين البيض.


يعدّ الماء أساس وجود الحياة على كوكب الأرض؛ حيث يغطّي ما نسبته 71% من سطحها، ويتألف الجزيء الواحد منه من ذرتيّ هيدروجين وذرّة أكسجين، ويعدّ الماء مصدراً لشرب الكائنات الحيّة، وعاملاً أساسياً لحدوث عملية التركيب الضوئيّ والتنفس الخلويّ لدى الكائنات الحيّة.


ماذا يطلق على اللبن والماء

تشتهر اللغة العربية بوجود منحى جمالي فيها يسمّى بالثنائيات، وتُستخدم هذه الثنائيات في وصف أمرين مختلفين يمتلكان خصائص مشتركة فيما بينهما، مثل اللبن والماء، حيث يُطلق عليهما الأبيضان؛ وذلك لأنّ اللبن يحمل اللون الأبيض، أمّا الماء فرغم عدم امتلاكه للّون الأبيض إلّا أنّ وصفه بالأبيض يُشير إلى نقائه وصفائه وفوائده العظيمة، ومن الجدير بالذكر وجود العديد من الفوائد المشتركة بين اللبن والماء سنذكرها في هذا المقال.


فوائد مشتركة بين اللبن والماء

تخسيس الوزن

أثبتت الدراسات أنّ اللبن هو مصدر جيّد للكالسيوم وفيتامين د، وله تأثير فعّال في حرق دهون الجسم، كما يحتوي على البروتين ونسبة مرتفعة من الماء مما يؤدي إلى الشعور بالامتلاء والشبع لأطول فترة ممكنة، ويحتوي على حمض اللينوليك (CLA) الذي يعدّ فعّالاً في الحدّ من الدهون بالنسبة للأشخاص البدناء عن طريق زيادة الكتلة العضلية، أمّا شرب الماء قبل الوجبات فيملأ المعدة ويحدّ من الرغبة في تناول المزيد من الطعام، كما أنّه يؤدي إلى تحسين وظيفة جميع أجهزة الجسم، ومن ضمنها تحسين عملية التمثيل الغذائيّ المتمثلة في حرق الدهون وإنتاج الطاقة، وهو بديل للمشروبات ذات السعرات الحرارية المرتفعة التي تتسبب في زيادة الوزن.


تحسين عمل الجهاز الهضمي

إنّ شرب الحليب يومياً يعزّز عمل الجهاز الهضميّ؛ نظراً لاحتوائه على فيتاميني أ، د، كما أنّه يعمل كمضاد للحموضة لتحييد الأحماض الهاضمة في المعدة، والذي يحدّ من الحرقة ويقي من الإصابة بالاتهابات الجهاز الهضميّ. أمّا الماء فيعزّز أيضاً عملية الهضم ويقي من الإمساك؛ ذلك لأنّ السبب الرئيسيّ لحدوث الإمساك هو نقص المياه الداخلة للجسم؛ مما يُضطر القولون لسحب الماء من البراز للحفاظ على الماء؛ مما يجعل مرورها أمراً صعباً، كما أنّ الماء يعزّز عملية التمثيل الغذائيّ مما يعزّز حركة الأمعاء ويحسّن صحّة الجهاز الهضميّ.


تحسين المزاج والحالة النفسية

يحتوي لحليب على فيتامين ب الذي يقي من التقلّبات المزاجية ويعدّل اضطرابات الجهاز العصبيّ المركزيّ، أمّا بالنسبة للماء فأشارت العديد من الأبحاث أنّ الجفاف يؤثر سلباً في الحالة المزاجية ويحدّ من القدرة على التفكير.