ماذا يقال في أول لقاء تعارف

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٧ ، ٥ ديسمبر ٢٠١٨
ماذا يقال في أول لقاء تعارف

اللقاءُ الأول

الكثير منا يعتمد عليه في رسم ملامح الشخصية التي يريد أن يقابلها أو يتعامل معها أوحتى رسميات تتعلق بالعمل، لكن الفكرة الأساسية التي نتعرض لها دوماً، جهلنا الكامل بماذا سنقول كيف سنعبر لا عن ارتياحنا أو إنزعاجنا منهم، المواقف الأولى غالباً ما تكون خداعة إذ يظهر المرء بالشكل الذي يريد ويرغبه.


عبارات اللقاء الأول

  • يا أجمل الناس صباح الخير يا أعذب الناس نسيت نفسي وما نسيتك.
  • صباح الخير يا أجمل صديق بوجودك بجنمبي الدنيا لسه بخير.
  • الصداقة كنز لا يفنى.
  • أروع القلوب قلبك وأجمل الكلام همسك واحلى ما في حياتي صداقتك.
  • رسالة منك تفرحني وسماع صوتك يريحني يا أغلي صديق بعمري.
  • احترت شو أرسلك لم أجد إلا الله لا يحرمنا من صداقتك.
  • جميل أن تزرع وردة في بستان، ولكن الأجمل أن تزرع الحب والصداقة في قلب إنسان.
  • ربي يجعل نومتك عافية وأحلامك من الشر صافية.
  • ماذا تحب ان تفعل للترفيه عن نفسك؟
  • ما هو الطعام المفضل لديك؟
  • كيف تحب أن تقضي عطلتك؟
  • ما هو نوع العطر المفضل لك؟


عبارات اللقاء الأول بعد الغياب

  • ما أجمل لقاء الأصدقاء والزملاء بعد طول الغياب، إنها لحظة ترسم أحداثها في لوحة ربيع العمر، تفرح القلوب، لحظة فيها من الوفاء ما يروي الأحاسيس، تتناثر فيها أجمل الكلمات، وأرق التراحيب، واستعادة الذكريات، سواء أيام المدرسة، أو الجامعة، فلا شك أنّ هذا اللقاء يبعث في القلوب ضياءها، ويرسم البسمة على الشفاه.
  • منذ افتراقنا وأنا لم أعد أرى للكون أيّ ألوان، ولا أسمع أصواتاً سوى نبضات قلبي المتسارعة التي تهمس باسمك في كل دقة، أنام لأراك هناك تنتظرني كما كنت تفعل دوماً، أستيقظ لأجدني وحدي أنتظرك دون أن أمل، وسأظل في أنتظارك حتى ألقاك.
  • لقاء الأحبة تتناثر فيه أجمل الكلمات وأرق التراحيب، مشاعر تبعث في القلوب ضياها، وترسم البسمة على شفاها، وتعطي الحياة ألوانها وبهاها، وتشع أطياف المحبة في سماها.
  • عندما تبتهج الوجوه بلقاء من لهم الوجدان يَسُر، تكفي الابتسامة في التعبير عن ما يذخر القلب من غلا وحب لهم وفي بعض الأوقات تسبق الابتسامات دمعة الفرح لترقص على خد كاد أن يجف ويذبل من طول الفراق، وتصدم الأجساد ببعضها لبعض لتولد حرارة الشوق وتلتمس الكفوف بالأيدي لتنقل أحاسيس الجوف ومشاعر الروح.
  • ما أجمل لقاء الأحبة فهو يبث الأُنس ويطرد الأحزان ويريح النفوس المتعبة، فلحظاته مشرقة ونسائمه عليلة وهوائه منعش، وأصوات الأحبة فيه كزقزقة العصافير على الأفنان.
  • نحن لا نستطيع أن نقدر أو نتصور مدى السعادة واللهفة التي تحدث عند لقاء الأحباب بعد الفراق والغياب، دون أن نشعر بمدى الألم والحزن والعذاب عند الفراق، حيث تصبغ الأشياء جميعها باللون الرمادي، فإذا غاب الحبيب أصبحت الكرة الأرضية بيابسها ومياهها ضيقة كثقب الإبرة المعتم في عين الطرف الآخر..
  • وأصبح العالم كله فراغا حتي من الهواء، فاللقاء يعني السعادة الغامرة وتدفق الحب بكل معانيه، وتلاحق نبضات القلب عازفة أجمل سيمفونية حب، وحيث يجد المحب ذاته التائهة التي تلاشت مع فراق الحبيب، فالحب توحّد لشخصين روحاً وجسداً وفكراً، وتلقائية بلا تحفظ وبلا رتوش، وأيضا جاذبية قوتها تفوق قوة الجاذبية الأرضية بأضعاف مضاعفة. إذا عاد الحبيب تكون عودته بمثابة عودة الروح للجسد بعد أنفصالها عنه، وهنا تبدأ ترانيم الحياة باللقاء، بالجاذبية الروحانية، بالتوحد، فيحلو كل مُر، ويعذب كل مالح، وتلمع العيون ببريق الأمل والسعادة، وتعزف أوتار القلب أعذب الألحان، ويأتي الربيع قبل الأوان وتذوب كل الآلام وتتلاشي الأحزان، ويصبح لون العالم وردياً، وتتلون الأشياء بألوان الزهور وتتعطر برائحة السعادة التي هي أجمل وأزكي من أغلى أصناف العطور، ويشعر الإنسان بأنّ له جناحان قويان يطير بهما ويعلو فوق السحاب، حيث لا عذاب ولا عتاب وحيث ينهل من الحب بلا حساب، فما أحلي اللقاء بين الأحباء بعد الفراق والغياب. عند اللقاء خفـق قلبي في دقاته، ويقول حُبك للأبد والشوق لك يزيد. ما أجمل لقاء الحبيب بعد طول فراق، وبعد سيل من الأشواق، إنها لحظة ترسم أحداثها في لوحة ربيع العمر، لحظة يزاد فيها نبض القلب، وتتجمد المشاعر من فرح القلوب، لحظة فيها من الوفاء مايروي الأحاسيس.
  • لقاء الحبيب هو العلاج للقلوب، وهو الطبيب.


كلام عن اللقاء الأول

  • أتعس اللحظات تلك التي نودع فيها حبيباً غالياً على قلوبنا، ونرضخ للظروف المفرقة، في تلك اللحظات تسكب العيون ودياناً من الدموع لا تتوقف وفي القلب لوعة الحزن والأسف، في تلك اللحظات لا نملك إلا خياراً واحداً فقط لا نملك سوى الرضوخ، في تلك اللحظات لا نستطيع أن نعيش الدنيا لحظة واحدة أخرى نتمنى الموت على أن نفترق، فتمرّ الأيام وتمضي الليالي، وفي لحظة يجمعنا القدر في حينها ننسى تلك الأوقات العصبية التي مرت علينا ولا نتذكر شيئاً منها، في حينها الدنيا حلوة نتمنى أن نعيش كل لحظة من لحظاتها، في حينها يجمتع الشوق والحنين فيرسمان أعذب صورة من صور الحب والهوى، في حينها لا نملك سوى الصمت، ونترك العيون بمفرداتها القليلة، أن تحكي عن قصة الشوق والعذاب، بأسلوب عجز اللسان أن ينطق به، في حينها نقول ما أحلى اللقاء بعد الفراق، وما أجمل الفرح بعد الحزن والشقاء.
  • رهبة اللقاء الأول يجب أن تتلاشى مع الوقت، حاول أن تعبر عن ارتياحك وحبك للأحاديث القيرة المتنوعة بادر بأن تعرف عن ذاتك ماذا تحب وكيف تقضي يومك.