ماهي أصعب لغة في العالم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٢ ، ٢٥ سبتمبر ٢٠١٦
ماهي أصعب لغة في العالم

اللغة

تعتبر اللغة من أهم الأنظمة في حياة الإنسان، وتعرف بأنّها عبارة عن رموز وإشارات يستخدمها الإنسان من أجل التواصل مع الآخرين، كما أنّها نظام يحقق الوظائف المعرفيّة والوظائف التواصليّة بين الناس، ووسيلة لكسب المعرفة وحفظها عبر الأجيال.


عرّفها ابن خلدون: (أعلم أن اللغات كلها ملكات شبيهة بالصناعة إذ هي ملكات في اللسان للعبارة عن المعاني، وجودتها وقصورها بحسب تمام الملكة أو نقصانها، وليس ذلك بالنظر إلى المفردات، وإنما هو بالنظر إلى التراكيب).


اللغة اليونانيّة أصعب لغة في العالم

تحتل اللغة اليونانيّة المرتبة الأولى من حيث درجة الصعوبة من بين لغات العالم، وهي من اللغات المندرجة في قائمة اللغة الهندوأوروبية، ويتحدث بها ما بين 15و22 مليون فرد، ويعود تاريخها إلى أكثر من 3500 عام، وتعد لغة رسميّة لكل من اليونان، وقبرص، والاتحاد الأوروبي، وتتألف أبجديتها من أربعة وعشرين حرفاً.


لغات صعبة أخرى

هناك لغات أخرى تتميز بصعوبتها وهي كما يأتي:


اللغة الصينية

تحتل المرتبة الثانية من حيث درجة الصعوبة من بين لغات العالم، وذلك لنظامها الصعب والمعقد في الكتابة، واحتوائها على عدد حروف كبير جداً، ومعنى الكلام الذي يتغيّر بشكل تام، ويتحدث بها 1.2 مليار فرد في العالم، إذ تعد من أكبر اللغات في العالم من حيث عدد المتحدثين بها، وهي لغة رسميّة لكل من سنغافورة، وتايوان، والصين، وهونج كونج.


اللغة اليابانية

هي من اللغات المعزولة التي تصنّف من جذور اللغات الألطيّة، وتحتل المرتبة الثالثة من حيث درجة الصعوبة من بين لغات العالم وذلك لاحتوائها على ثلاثة أنظمة للكتابة، وامتلاكها نظامين للتهجي، وعدد حروفها الكبير جداً، ويتحدث بها حوالي مئة وثلاثين مليون نسمة من السكان.


اللغة الكوريّة

تحتل المرتبة الرابعة من حيث درجة الصعوبة من بين لغات العالم وذلك لتركيبات الجمل المعقدة فيها، وكتابة حروفها الصعبة، واحتوائها على عدد كبير من الحروف، وهي اللغة السائدة في شبه الجزيرة الكوريّة، ويتحدث بها حوالي ثمانية وسبعين مليون فرد.


اللغة العربية

هي من أقدم اللغات الحيّة في الأرض، وتحتل المرتبة الخامسة من حيث درجة الصعوبة من بين لغات العالم، وذلك لصعوبة أشكال حروفها، ومفرداتها الغنيّة جداً بالكلمات،وتتألف أبجديتها من ثمانية وعشرين حرفاً، وتتسم اللغة العربية بدقة التعبیر، والاشتقاق، والإعراب، والإيجاز، وقدرتها على استيعاب اللغات الأخرى، والتمييز بين كلمات المذكر والمؤنث، والأضداد، وهي لغة رسميّة في كافة الدول العربية الواقعة في قارّة آسيا، وقارّة إفريقيا.