ماهي النيه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥٦ ، ٩ يناير ٢٠١٩
ماهي النيه

تعريف النيّة

يدور معنى النيّة في اللغة على القصد، والإرادة، والعزم، والتحوّل والجهة، أما اصطلاحًا فيرى الأحناف أن النيّة أن يقصد المسلم طاعة الله والتقرب منه في إيجاد الفعل، في حين يعرّفها المالكية أن يقصد المُكلّف ما أُمِر به، أما عند الشافعية فهي أن يقصد المرء الشيء ويقرنه بفعله، فإن لم يكن، أي قصده مع التراخي عنه فيسمى عزمًا، والحنابلة يعرفونه بأن يعزم القلب على فعل العبادة بهدف التقرّب إلى الله.[١]أما الفرق بين النية والقصد فهو على وجهان، أولهما أن القصد معلق بكل من فعل الفاعل وفعل غيره، ولا تتعلق النيّة إلا بفعل الفاعل نفسه، والفرق الثاني بينهما أن في النية ينوي المرء الذي يقدر عليه، والذي يعجز عنه، والقصد يكون فقط فيما يقدر عليه فاعله ويقصده.[٢]


شروط النيّة

هناك شروط عامة للنية التي تشترك فيها جميع العبادات، ومنها:[٣]

  • الإسلام: كون النيّة لا تصح من الكافر، فهو ليس أهلًا لها، ولا هو من أهل العبادة، فلا يصح منه أن يتوضأ مثلًا أو يغتسل.
  • التمييز: فهي لا تصح من الصغير غير المميز، حيث لا يصح القصد منه، وهي أيضًا لا تصح من المجنون، لنفس العلّة، ولكن في حال المرأة المجنونة فإن زوجها يغسلها، لأن النيّة متعذرة منها، وهو قول الحنابلة والشافعية.
  • عدم الإتيان بما ينافي النيّة حتى الفراغ من الوضوء، لا يأتي بما يقطع النية أو يبطلها، أو أن يصرفها لغير الوضوء خلاله.
  • مقارنة النية للمنوي، او التقدم عليه بشيء يسير.


التلفظ بالنية

اتفق الفقهاء على أن النيّة محلّها القلب، ولا تفتقر إلى النطق بها باللسان، حيث تتْبع النيةُ العلم، فإن علم بما يفعل يكون بذلك قد نوى بالضرورة، ومن هنا فإنه لا يشرع تكرار النية والجهر بها.[٤]


المراجع

  1. دبيان محمد الدبيان (31-11-2010)، "النية: (تعريفها، وبيان حكمها، وذكر محلها)"، شبكة الألوكة، اطّلع عليه بتاريخ 18-11-2018. بتصرّف.
  2. "الفرق بين القصد والنية وأهمية المقاصد في الفقه"، الإسلام سؤال وجواب، اطّلع عليه بتاريخ 18-11-2018. بتصرّف.
  3. دبيان محمد الدبيان (10-11-2010)، "شروط النية"، شبكة الألوكة، اطّلع عليه بتاريخ 18-11-2018. بتصرّف.
  4. "حكم النطق بالنية في العبادات"، الإسلام سؤال وجواب، 4-08-2001، اطّلع عليه بتاريخ 27-11-2018. بتصرّف.