ما أسباب تقلصات الرحم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥٢ ، ٣٠ يناير ٢٠١٩
ما أسباب تقلصات الرحم

تقلصات الرحم

تعتبر تقلصات الرحم من المشاكل التي تعاني منها الكثير من النساء خلال فترة الحيض وفي الشهور الأولى من الحمل ، بالاضافة الى تقلصات الرحم خلال الدورة الشهرية ، حيث أن ما يقارب 80% من النساء خلال فترة الحيض يعانين من التعب والألم والضيق في هذه الفترة ، ويعتبر في أغلب النساء أن هذا الألم هو جزء من عملية الحيض وذلك بسبب تواجد مواد تسمى بالبروستاجلاندين والتي تقوم على عمل التقلصات والانقباضات في الرحم ، ويكون الألم الحاصل بسبب هذه الانقباضات في عضلات الرحم والتي تقوم بعملية طرد بقايا غشاء الرحم الداخلي الى الخارج ولكن يوجد بعض الأسباب الأخرى لحالات معينة .[١][٢]


أسباب تقلصات الرحم

من الأسباب التي تؤدي إلى تقلصات الرحم:[١]

  • الأورام الليفية او العضلية التي تحدث في الرحم.
  • مرض التهاب الحوضي: ويكون بسبب حدوث عدوى معينة أو إلتهاب في الأعضاء التناسلية للمرأة وفي الغالب يكون الجزء المصاب هو الرحم أو قناة فالوب أو أحدى المبيضين أو كلاهما .
  • حالة البطان الرحمي.
  • وجود اللولب في داخل الرحم.
  • عسر الطمث,بعض النساء قد يعانين من الألم وذلك خلال مرحلة التبويض، أي في وسط الفترة الحيضية وهذا الشيء بسبب إنطلاق البويضة من المبيض.


أعراض تقلصات الرحم

قد يحدث الألم ويكون على شكل تقلصات في الأجزاء السفلى من البطن أو ألم قد يكون شديد في منطقة الظهر أو منطقة الساقين، وربما يكون الألم مصاحب للقيء، والامساك وبالاضافة الى الإسهال في بعض الحالات ، والصداع، والإغماءوالدوخة ، وعادةً يبدأ الألم في أول يوم لعملية الحيض، ويتوقف هذا الألم مع نهاية اليوم الثاني أو اليوم الثالث من الحيض.[٣]


وتختفي هذه آلالام (ألم الحيض) في الغالب عندما تبلغ المرأة الثلاثينات من سنها أو بعد عملية الحمل، أمّا إذا كان الألم بسبب اضطراب معين فقد يكون نوعه يختلف ويبدأ بعد سنوات من إنقطاع آلام الحيض.[٣]


فيديو ما أسباب تقلصات الرحم؟

تعتبر تقلصات الرحم من المشاكل التي تعاني منها الكثير من النساء، فما هي أهم أسبابها؟ :


المراجع

  1. ^ أ ب Debra Rose Wilson (27-11-2017), "What You Should Know About Cramping After Your Period Ends"، www.healthline.com, Retrieved 12-6-2018. Edited.
  2. .Peter Crosta M.A (24-11-2017), "What's to know about menstrual cramps?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 12-6-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "Menstrual cramps", www.mayoclinic.org. Edited.