ما أصل كلمة كرنفال وما معناها

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٣ ، ٨ أغسطس ٢٠١٧
ما أصل كلمة كرنفال وما معناها

كرنفال

يعرّف الكرنفال بأنّه استعراض شعبي يجمع بين الاحتفالات الشعبيّة، والسيرك الذي يجوب الشوارع في موسم الكرنفال، حيث إنّه تقليد كاثوليكي، ثم أصبح ضمن الاحتفالات الأرثوذكسية، إلا أنّ هناك العديد من الكنائس المتشدّدة التي رفضته، مثل الكنائس البروتستانتية، علماً بأنّ الدول البروتستانتية الإنجليكانية، واللوثرية تقيم هذه الطقوس، إلا أنّها تحوّلت إلى شكل علماني، وجرّدت من معناها الديني، وفي هذا المقال سنعرفكم على أصل الكلمة، ومعناها.


ما أصل كلمة كرنفال وما معناها

كلمة كرنفال إيطاليّة الأصل، وتعني الابتعاد عن اللحوم، وقد جاءت من عيد كان يقام للإلهين ستورن، وساتور في آخر الحكم الروماني، حيث كانت تتميّز هذه الاحتفالات بالتحرّر من كافة القيود، وبالفحش، وهناك العديد من الروايات التي تذكر بأنّ الكرنفالات نشأت في سويسرا قبل المسيحيّة، فكانت الاحتفالات تقام مع بداية كلّ ربيع، بهدف طرد الأرواح الشريرة، فكان الناس يرتدون الأقنعة، ويقدّمون العديد من الفرق الموسيقيّة، إلا أنّها تحوّلت فيما بعد إلى مواكب للقديسين، مثل: مريم العذراء، ولا بدّ من الإشارة إلى أنّ دخوله في الاحتفالات المسيحيّة دفع الكنيسة لمراقبته، خوفاً من التجاوزات، ثمّ بدأت فكرة الكرنفال في العالم المسيحيّ عندما قام أتباع الدّيانة الكاثوليكيّة في إيطاليا بإرتداء ملابس مهرجانيّة ليوم واحد قبل يوم أربعاء الرماد؛ وهو أوّل يوم من أيام عيد الفصح، والصوم الكبير، حيث يمتنعون فيه عن أكل اللّحوم، إلا أنها مع مرور الزمن أصبحت احتفالاً مشهوراً في مختلف البلدان الكاثوليكيّة، نتيجة امتداد الحكم الأوروبي فيها، فتوسّع الكرنفال، وأصبح احتفالاً موسميّاً سنويّاً، حيث يبدأ مع الأحد الأخير قبل كلّ يوم أربعاء الرماد.


احتفالات الكرنفال حول العالم

يعد احتفال مونتيفيديو في الأوروغواي من أشهر الاحتفالات التي تقام قبل فترة الصيام الكبير، بالإضافة إلى احتفال رييكيا في كرواتيا، واحتفال ألبورغ في الدنمارك، واحتفال ستروميكا في جمهورية مقدونيا، واحتفال ماسترخت في هولندا، واحتفال راينلاند في ألمانيا، واحتفال مولايل ألاباما في أمريكا، واحتفال قاديش في إسبانيا، وغيره من الاحتفالات، وفيما يأتي توضيح لبعضها:


احتفال النمسا

تسمّى الكرنفالات في جنوب بافاريا، والنمسا باسم فاشينغ، حيث يصاحبه العديد من أنواع الفعاليات، مثل الاستعراض الأوّل والمعروف باسم فاشينغسفست، حيث يرتدي فيه الناس العديد من الملابس الغريبّة، حيث يفعلون كما يفعله الأمريكيّون في الهالووين.


احتفال بوليفيا

يعدّ احتفال بوليفيا من أهمّ الاحتفالات التي تقام في أمريكا اللاتينية، حيث يقام في مدينة أرورو في اليوم الذي يسبق يوم الصيام الكبير، فتقام الاستعراضات الراقصة في وسط البلدة على امتداد خمسة كيلومترات، ويرتدي الناس ملابس للشياطين والملائكة، كما يستمرّ الاحتفال لمدّة 18 ساعة تقريباً.

650 مشاهدة