ما اسم صغير الأرنب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٢ ، ١٢ يناير ٢٠١٦
ما اسم صغير الأرنب

الأرانب

تنتشر حول العالم العديد من فصائل الحيوانات، وتُعدّ الثدييات إحدى أنواع الكائنات الحية المُصنّفة من الحيوانات، والتي تتميّز بأنها تلد وتُرضع أطفالها. الأرانب من الثدييات الصغيرة، ذات لون أبيض أو أسود أو رمادي أو بني، ويُغطّي جسمها الفرو، لها أربعة قوائم: الخلفية منها قصيرة وقوية، والأمامية طويلة وأضعف.


تُعرف الأرانب بسرعتها وحذرها الشديد، وبآذانها الطويلة التي تساعدها على سماع الأصوات، وذيلها القصير كروي الشكل. يُربّي البعض الأرانب كحيوانات أليفة، وفي مناطق أخرى يعدّ لحم الأرانب من الأطباق الفاخرة، والبعض الآخر من الأرانب بريٌّ ويعيش في جحور في الغابات.


تربية الأرانب

إن الأرانب مخلوقات حساسة جداً، وتتأثر بسرعةٍ بالبيئة المحيطة بها، وبالطقس، والفيروسات؛ لذا هي تحتاج للكثير من العناية والرعاية المستمرة والدقيقة لحمايتها، أمّا إذا عاشت الأرانب في البرية فهي ستتدبّر أمرها بما تملكه من مهارات في الجري والحذر، وستحتمي في الجحور التي تحفرها بنفسها، أو ستكون وجبةً شهيّةً للصقور أو النسور أو الأفاعي أو الثعالب؛ حيث تعدّ الأرانب غذاءً أساسياً للعديد من الكائنات الأخرى.


تكاثر الأرانب

الأرانب تتكاثر بأعداد كثيرة وبسرعة، فخلال العام الواحد تلد أنثى الأرنب عدّة مرات، ويكون عدد المواليد كبيراً فيصل لعشرين أرنباً كل مرة، ليس هذا وحسب بل إنّ فترة حملها قصيرة جداً مقارنة بالحيوانات الأخرى؛ بحيث تصل إلى أربعةٍ وثلاثين يوماً كحدٍّ أقصى، وهذا أحد الأسباب الذي يجعل المزارعين يَكرهون الأرانب، ويُعتبرون وجودها في حقولهم مشكلةً كبيرةً وخطيرة تؤدّي لدمار المحصول.


اسم صغير الأرنب

يُسمّى صغير الأرنب سواءً أكان ذكراً أو أنثى بالخرنق ( بكسر النون)، وتكون صغار الأرانب عمياء وبلا فرو يغطّيها؛ لذا يكون اعتمادها كلياً على الأم، وتكون صغيرة الحجم بالكاد يصل حجمها إلى خمسين غراماً، وتتغذّى الأرانب على حليب الأم المركز والخضروات، وتشرب الماء الذي يشترط أن يكون نظيفاً.


تناول لحم الأرانب

يُعرف لحم الأرانب بغناه بالبروتين لدرجةٍ كبيرة؛ فهو أغنى بمادة البروتين من باقي اللحوم الأخرى، كما أنّه غنيّ بالعناصر الغذائية ذات القيمة الغذائية العالية، كما يتميز بأنه قليل الدهون، مما يجعله الخيار الأفضل لتناول اللحم. لحم الأرانب له طعم كطعم الدجاج، وهو مفيد جداً للحوامل وخاصّةً في شهور الحمل الأولى من الحمل، كما أنّه مفيد للصغار، وكبار السن، والمرضى.


الأرانب مخلوقات لطيفة وبريئة بالنسبة للأطفال، فالكثير من برامج الأطفال وقصصهم تحتوي على الأرانب؛ كالأرنب في قصة أليس في بلاد العجائب.