ما اسم عاصمة قطر

كتابة - آخر تحديث: ١٥:٥٢ ، ٢٥ أبريل ٢٠١٩
ما اسم عاصمة قطر

الدوحة عاصمة قطر

تُمثّل مدينة الدوحة العاصمة القطرية، حيث إنّها المركز التجاري وأكبر المدن القطرية، وتقع على الساحل الشرقي للجزيرة العربية، وعلى ساحل الخليج العربي،[١] وتتواجد في الجزء الأوسط الشرقي من قطر،[٢] ويتحدّد موقعها الفلكيّ بين خط عرض 25.28 درجة، وخط طول 51.52 درجة،[٣] ويعيش في هذه المدينة وفي ضواحيها المجاورة قرابة 60% من سكان البلاد، وتتربّع على مساحة قدرها 132.1 كيلومتراً مربعاً.[١]


اقتصاد الدوحة

تُساهم عائدات النفط والغاز الطبيعي في الدوحة إسهاماً كبيراً في النمو الاقتصادي للبلاد، حيث تمتلك العاصمة القطرية احتياطي من النفط والغاز الطبيعي، وتُعتبر موطناً لشركات النفط والغاز القطرية، هذا بالإضافة إلى مبادرة الحكومة القطرية في فتح العديد من المجالات لتنمية اقتصاد البلاد؛ إذ تمَّ بناء مطار الدوحة الدوليّ، والذي يُعرف الآن بمطار حمد الدولي، وذلك من أجل تشجيع الأنشطة السياحية في المدينة.[٢]


مناخ الدوحة

تتمتع مدينة الدوحة بمناخ صحراويّ حار؛ حيث تشهد المدينة مناخاً جافاً ومعتدلاً خلال فصل الشتاء، ويمتد هذا المناخ من شهر تشرين الأول إلى شهر نيسان، وتصل درجات الحرارة في هذا الفصل إلى 21 درجة مئوية، ويكون هطول الأمطار ضئيلاً، بينما يتميّز فصل الصيف الذي يمتد من شهر أيار إلى شهر أيلول بالرطوبة، وارتفاع درجات الحرارة إلى نحو 38 درجة مئوية، هذا بالإضافة إلى هطول الأمطار.[٢]


معلومات عامة حول الدوحة

يوجد العديد من المعلومات المتعلّقة بمدينة الدوحة، ومنها ما يأتي:[١]

  • تُمثّل الدوحة المركز الاقتصادي للبلاد.
  • كانت الدوحة موطناً لدورة الألعاب الآسيوية في عام 2006م، وكأس أمم آسيا في كرة القدم في عام 2011م، وستكون المُضيفة لكأس العالم في عام 2022م.
  • يُمثّل المغتربون غالبية سكان العاصمة القطرية، وخاصة أولئك المغتربين من الدول الأوروبية، والدول الآسيوية، وأمريكا، ودول الشرق الأوسط، بينما يُمثّل القطريون أقليات في العاصمة.[٢]
  • يعود تأسيس مدينة الدوحة إلى عشرينيات القرن التاسع عشر.[٢]
  • تُعتبر المدينة بمثابة ميناء محلي مهم؛ وذلك بسبب المياه الضحلة وتوافر الشعاب المرجانية البحرية.[٤]


الأماكن السياحية في الدوحة

تحتضن الدوحة العديد من الأماكن السياحية، ومنها ما يأتي:[٤]

  • ميدان برج الساعة.
  • السوق.
  • مبنى الحكومة، والذي تمَّ بناؤه على أرض الواجهة البحرية المُستصلحة.
  • متحف الفن الإسلامي.
  • مطار الدوحة الدولي، والذي يقع في الجزء الجنوبي الشرقي من المدينة.
  • قلعة الدوحة، والتي تحتوي على أفضل الحرف اليدوية التقليدية في قطر، هذا فضلاً عن تواجد العديد من الحلي الخشبية.[١]
  • المسجد الكبير.[١]
  • الشواطئ الرملية، وإمكانية ممارسة الرياضات المائية، والغولف، وسباق الجمال، وسباق الخيل.[١]
  • محمية المها.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Doha Map", www.mapsofworld.com,21-12-2013، Retrieved 6-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج John Misachi (13-12-2017), "What Is The Capital Of Qatar?"، www.worldatlas.com, Retrieved 6-4-2019. Edited.
  3. "Where Is Qatar?", www.worldatlas.com,2-10-2015، Retrieved 6-4-2019. Edited.
  4. ^ أ ب The Editors of Encyclopaedia Britannica, "Doha"، www.britannica.com, Retrieved 6-4-2019. Edited.
14 مشاهدة