ما الحكمة من إفشاء السلام بين الناس

كتابة - آخر تحديث: ٢١:٤٤ ، ٢ أغسطس ٢٠١٧
ما الحكمة من إفشاء السلام بين الناس

السلام بين الناس

تحية الإسلام هي (السَّلامُ عليكُم و رحمةُ اللهِ و بركاتُه) [صحيح الأدب المفرد]، وعادة ما يبدأ المسلم حديثه بتحية الإسلام، وذلك لأنّ السلام يزيد البركة والخير، وينشر المحبة والمودة والتسامح بين الناس، وتحية السلام تكون سبباً في الدخول إلى الجنة، فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه و سلم: (لا تَدخُلونَ الجنَّةَ حتَّى تُؤمِنوا ولا تؤمِنوا حتَّى تَحابُّوا أوَلا أدلُّكُم علَى شيءٍ إذا فعلتُموهُ تحابَبتُم ؟ أفشُوا السَّلامَ بينَكُم)[صحيح مسلم].


ما الحكمة من إفشاء السلام بين الناس

  • نشر الدين الإسلامي، فإلقاء السلام يوطّد العلاقة بين المسلمين، ويظهر تحليهم بمكارم الأخلاق وحرصهم عليه.
  • الفوز بالأجر العظيم والثواب الكبير.
  • السلام سبب للبركة؛ حيث يسلم المسلم على أهل بيته كلما دخل عليهم، فتحل البركة عليه وعلى بيته.


فوائد إفشاء السلام بين الناس

  • الامتثال لسنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم.
  • يعد من علامات الإسلام.
  • يعتبر من أسباب دخول الجنة.
  • إحياء سنة النبي آدم عليه السلام.
  • يعد من حقوق المسلمين على بعضهم البعض.
  • ينشر المحبة والمودة بين الناس.
  • يعد من موجبات مغفرة الله عز وجلّ.
  • السلام هو اسم من أسماء الله سبحانه وتعالى.
  • يعتبر إلقاء السلام صدقة على الناس.
  • مضاعفة الأجر، وزيادة البركة.
  • إفشاء السلام من صفات أمة الإسلام.


آداب إفشاء السلام بين الناس

  • المبادرة بالسلام.
  • إفشاء السلام على من يعرفه، ومن لا يعرفه.
  • ردّ التحية بمثلها، أو بأحسن منها مع التبسّم وبشاشة الوجه.
  • عدم قول كلمة عليك السلام فإنها تحية للموتى.
  • يجب على الراكب أن يسلم على الماشي، والماشي يسلم على القاعد، والقليل يسلم على الكثير، والصغير يسلم على الكبير.
  • أن يكون التسليم بصوت مسموع.
  • التسليم على أهل البيت عند دخول البيت.
  • عدم الاكتفاء بسلام الإشارة بالرأس أو اليد.
  • السلام عند الدخول في مجلس وعند الخروج منه.
  • السلام على الصبيان الصغار اقتداءً بالرسول محمد صلى الله عليه وسلم، إذ يدلّ ذلك على التواضع والرحمة.
  • المصافحة، والابتسامة، وطلاقة الوجه.
  • الحرص على إفشاء السلام بالألفاظ الواردة في السنة النبوية.


سلام الرجل على المرأة والعكس

تحدث أهل العلم عن سلام الرجل على المرأة الأجنبية برد السلام عليها، كما أنّ المرأة ترد السلام على الرجل برد السلام عليه، ولكن بحفظ أمن الفتنة، وترك الخضوع بالقول، وعدم المصافحة، ولكن في حال عدم أمن الفتنة يُترك إلقاء السلام ورده، وأكد الرسول صلى الله عليه وسلم بأن أبخل الناس من لا يفشي السلام، وأكد أيضاً على رد السلام على الجميع.