ما سبب تشقق زوايا الفم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٦ ، ١٩ يونيو ٢٠١٩

سبب تشقق زوايا الفم

يُعدّ السبب الرئيسي جرّاء تشقق زوايا الفم هو التهاب الشفة الزاوي (بالإنجليزية: Angular Cheilitis)، وهو من الأمراض التي تُصيب كلا زوايا الفم، أو زاوية واحدة منه، وتُنتج بقعاً حمراء مُنتفخة، ويشعر المريض بجفافٍ وحرقة، ومذاقٍ سيء للفم في بعض الأحيان، ويعود السبب في ذلك نتيجةً لتراكم اللّعاب في زوايا الفم، وعندما يجفّ تبدأ المشكلة حيثُ يُحفّز لعق الشفاه لتهدئة التشقق الناجم عن ذلك تراكم اللعاب، ممّا يُنتج الدفء والرّطوبة التي تُعدّ بيئةً خصبةً لنموّ الفطريات والعدوى، ممّا يُصاب المرء بالتهاب الشفاه الزاوي.[١]


أسباب التهاب الشفة الزاوي

هناك عدّة عواملٍ تُحفّز الإصابة بالتهاب الشفة الزاوي، نذكر منها الآتي:[٢]

  • لعق الشفاه.
  • حساسيّة الجلد.
  • الوراثة، مثل الإصابة بمتلازمة داون.
  • أطقم الأسنان، لا سيّما إن كانت ثابتة.
  • أمراض تُصيب أجهزة الإنسان، مثل التهابات الأمعاء.
  • أدوية الريتينويد (بالإنجليزية: Retinoid) التي يتمّ تناولها عبر الفم.
  • التغذية غير السليمة، مثل: نقص الحديد، والاضطرابات الهضمية المختلفة.


أعراض التهاب الشفة الزاوي

هناك العديد من الأعراض التي يُسبّبها التهاب الشفة الزاوي، نذكر منها الآتي:[٢]

  • نزيف.
  • احمرار.
  • تشقّقات مؤلمة.
  • بثور، وتقشّرات في الشفاه.
  • العدوى للمناطق المجاورة للفم.


علاج التهاب الشفة الزاوي

يتمّ علاج التهاب الشفة الزاوي والوقاية منه باتّباع إحدى الطرق الآتية:[١][٣]

  • استخدام مضادات للبكتيريا في حال كانت العدوى بكتيريّة.
  • استخدام مضادات الفطريات الموضعيّة المختلفة، والتي تُستخدم في الغالب، كما يُمكن استخدام مضادات الفطريات التي يتمّ تناولها عبر الفم.
  • في حال كان سبب التهاب الشفة الزاوي ليس عدوى فطريّة أو بكتيريّة، يُوصي الطبيب بتطبيق الفازلين على المناطق المُلتهبة والمُتشققة، وذلك لمنحها الرطوبة لحين الشفاء.
  • نقع أطقم الأسنان طوال الليل في محلولٍ يتكوّن من 10 نسب من الماء مع نسبةٍ من المُبيّض المنزلي؛ حيثُ تُعدّ أطقعم الأسنان بيئةً خصبةً للإصابة بالعدوى، وفي حال كانت أطقم الأسنان معدنيّة يُوصى باستخدام غسول الفم الذي يحتوي على الكلورهيكسيدين (بالإنجليزية: Chlorhexidine)، أو بنزوات الصوديوم (بالإنجليزية: Sodium benzoate) لتنظيفها.


المراجع

  1. ^ أ ب Michael Friedman (23-8-2018), "Angular Cheilitis"، www.webmd.com, Retrieved 26-5-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Dr Amanda Oakley (2010), "Angular cheilitis"، www.dermnetnz.org, Retrieved 26-5-2019. Edited.
  3. "Angular Cheilitis", www.skinsight.com,30-11-2016، Retrieved 26-5-2019. Edited.